شريط الأخبار
القادري: ارتفاع حالات التسمم في جرش الى 71 إحالة موظف في وزارة العمل الى هيئة النزاهة اجتماع حكومي أمني عالي المستوى لمتابعة الأوضاع في الرمثا الرزاز للكباريتي :لم أسمع جلدا للذات بقدر ما سمعته اليوم، والسوداوية لا تولد الا سوداوية وفاة سيدة وإصابة متوسطة بحادث تدهور في المزار الشمالي د. الخشمان: صرصور جهاز التنفس ليس داخل مستشفى الزرقاء الحكومي الشونه الشمالية .. الاعتداء على ممرض بأداة حادة في طوارئ مستشفى معاذ بن جبل اجتماع حكومي أمني عالي المستوى لمتابعة الأوضاع في الرمثا عطلة رسمية السبت المقبل بمناسبة رأس السنة الهجريّة الذيابات: الحوت الذي تبحثون عنه هو تاجر دخان اشتغل في عام واحد أكثر من عوني مطيع في 10 سنوات توقيف الكاتبين عباسي وحجازين على خلفية شكوى جرائم إلكترونية اهالي الرمثا: مطلق النار ليس منا ولم يتعرف عليه احد "نعم لمجتمع واعٍ" .. حملة ضد ارتفاع أقساط مدارس بالأردن الكباريتي يهاجم الحكومة وفريز ويحذر من انهيار أحد أعمدة الاقتصاد الوطني ذبحتونا في بيان تفصيلي: أقل معدل سيتم قبوله على التنافس في كليات الطب 99% اعتصام على دوار الرمثا للمطالبة بالإفراج عن معتقلين الضمان: رفع تقاعد الشهداء بأثر رجعي إصابة اثنين من مرتبات الامن خلال مداهمة في المشارع السعود يطالب بالتحقيق مع نائب يبتز رجال اعمال ومستثمرين إدارة السير تضبط مسبح متنقل للأطفال في اربد
عاجل

رد فعل عائلة اللبناني المتهم بقضية الدخان الذي توفي اليوم

الوقائع الاخبارية : توفي يوسف أنطون خزام، المتّهم اللبناني في "قضية الدخان" في المملكة الأردنية، صباح اليوم، وذلك بعد أن ألقي القبض عليه في التاسع والعشرين من تموز 2018، وفق لائحة الاتهام الصادرة عن مدعي عام محكمة أمن الدولة.

والدا يوسف في حالة من الصدمة والحزن العميق على فراق فلذة كبدهما، حيث قالت والدة الضحية لـ"النهار": "إبني بريء بريء، ذنب يوسف أنه سائق إبن عوني مطيع (المتّهم الرئيسي بقضية تهريب الدخان)". وأضافت: "قبل يومين تواصل معنا مؤكداً أنه بصحة جيدة". وعما إن كان يعاني من أية أعراض صحية في القلب، أجابت: "نعم، وقبل شهرين دخل إلى المستشفى، لكن بحسب ما علمنا أنه خرج بعد أن تعافى".

أطبق يوسف عينيه للأبد بعيداً عن أهله وعائلته، ولفتت والدته أن "يوسف يبلغ 53 سنة من العمر، وهو والد لفتاة في سن السادسة والعشرين، كان يعمل في بيع الذهب قبل أن ينتقل للعمل كسائق لدى بشار مطيع"، في حين قال وكيل الضحية الدكتور المحامي أياد السيايده "نهار الاربعاء الماضي تمّ نقل يوسف إلى المستشفى حيث كان يعاني من ضعف في عضلة القلب وعدم انتظام في النبض، تلقى العناية الصحية إلا أن وضعه زاد سوءاً صباح اليوم ليعلن الأطباء وفاته عند الساعة التاسعة والنصف".

وعن وضع يوسف في القضية، علّق السيايده بالقول: "من المؤكد أن حكم البراءة كان سيصدر بحقه كون لا علاقة له بالقضية المتهم بها 27 شخصاً و30 شركة، والتي تمسّ بأمن الدولة واقتصادها، ومن تاريخ دخول يوسف الأردن إلى تاريخ إلقاء القبض عليه كان مكث نحو ثلاثة أشهر فقط"، لافتاً إلى أن "يوسف هو المتّهم الثاني في القضية، الذي يفارق الحياة بعد جاسر النبر الذي توفي إثر سكتة قلبية بعد نقله إلى المستشفى" .
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.