رسالة
شريط الأخبار
وزارة السياحة تهيب المواطنين والسياح باخذ الحيطة والحذر قموه: مالية النواب أوصت بإحالة وزراء سابقين لمكافحة الفساد بالفيديو ... الأمير النائم يُغرّد بصمت إلى الملك عبدالله الثاني لإنقاذ حياته من الموت بالصور...اتلاف ٤ طن من المواد الغذائية المنتهية الصلاحية في المفرق "الأمانة": أعمال الباص السريع في شارع الجامعة شارفت على الانتهاء مواطنون يتسائلون : اين الامطار !!... والأرصاد ترد : تحذيراتنا قائمة إربد .. تبرئة مدير أكاديمية تعليمية من هتك عرض سكرتيرته النائب صالح العرموطي في أكاديمية الملكة رانيا ضبط مطلوب بـ 28 مليون دينار اثناء محاولة دخوله المملكة الخارجية: العثور على المواطن الأردني عدي شبيب المفقود في تركيا الطراونة يدعو رؤساء البرلمانات الدولية للضغط تجاه رفض نقل سفاراتها للقدس بالصور...مجهولون يحطمون أول مطعم متنقل داخل حرم أمانة عمان وفاة الأردني"أيمن الصباغ" بحرائق كاليفورنيا طارق خوري: أتمنى أن يكون أحد أبنائي معتقلاً في سجون الاحتلال مثل بقية الأسرى الأردنيين بالاسماء...تشكيلات في دائرة الاحوال المدنية الخوالدة: ماذا يريدون؟ بالفيديو والصور...الملك: خطة للنهوض بالاقتصاد الوطني واولويتنا تأمين فرص عمل الفوسفات توضح حادثة انبعاث الامونيا بالمجمع الصناعي في العقبة إصابة شاب بطلق ناري في الوجه من قبل صاحب أحد المخابز في الحصن بالتفاصيل...العمل تصدر بيانا توضيحيا حول قرار المهن المغلقة
عاجل

رسالة

عبدالهادي راجي المجالي
....حين أغط في غفوة، ويجتاح الصمت المكان..تداهمني رسالة عاجلة على الهاتف، أفتحها وأجدها تقول: (عجل برازيلي الكيلو 3 دنانير)...وبعض الرسائل تأتي عن عروض في مراكز تجارية، وأخرى عن رحلات إلى تركيا شاملة المبيت وتذكرة الطائرة...وبعضها عن فرصة العمر المتعلقة بشراء جهاز لفلترة الماء وبالتقسيط..وأنا أتوه بين الرسائل.

أول أمس جاءت رسالة لهاتفي من بنت تدعى (منيرة) وفيها معلومات عن المؤهل العلمي والخبرات، ورقمها في ديوان الخدمة المدنية..وأنا صدقا لا أعرف من هي (منيرة)؟، هاتفتها..وتبين لي أن الرسالة وصلت بالخطأ..يبدو أن أحدهم قد وعد منيرة بالتعيين، ومنيرة صدقت الأمر.

الأنكى من كل ذلك، أن البعض يرسل لي بأدعية للرزق، وأنا أقرأها..والبعض الاخر يرسل لي بأدعية متعلقة بالفرج، وأقرأها أيضا...والبعض يختار اقبح الإنتقادات التي تأتيني على الفيس ويرسلها..وثمة رسالة أرسلها لي صديقي قبل يومين ومضمونها: (وين كنتوا لما وقع الجسر)...

أنا لا أخاف من الرسائل، ولكن خائف من زمن تصبح البلد فيه مجرد رسالة...ترسل إلى الاخرين، ونصبح نحن..مجرد متلقين...

الأردن وطن..وليس ساحة تستغل لإرسال الرسائل.

يا ترى ما هي أسعار العجل البرازيلي الان؟
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.