شاهد النيابة العامة يروي تفاصيل جديدة حول خلية السلط الإرهابية أمام "أمن الدولة"
شريط الأخبار
الفايز: استعادة الباقورة والغمر رد بليغ على المشككين بمواقفنا الوطنية العضايلة: لا أثر قريب ملموس لدمج الهيئات .. والقرار سينعكس ايجابياً على الإقتصاد الوطني مجلس النواب يناقش 58 مشروعاً قانونياً في دورته الرابعة العجارمة : لهذا السبب !! لايجوز دمج خط الحديدي الحجازي بوزارة النقل بالفيديو .. بندورة مجهولة المصدر و بذراها تنمو داخل ثمارها وتوّرَق في جرش إحالة معنفة رضيعتها للتقييم النفسي..ومختصون يؤكدون: الأطفال الأكثر عرضة للعنف "بداية جزاء اربد" تسدل الستار على قضية شخص متهم بالاحتيال مكرر 90 مره النواصرة يدعو المعلمين لاعتصام أمام قصر العدل في الكرك "البيئة" تنفي وجود خلاف مع "الطاقة" حول استخراج النحاس في الأردن اصابة في مشاجرة مسلحة في منطقة حي التركمان بإربد الداوود:هيئة مستقلة بداخلها 5 أمناء برتبة أمين عام الصفدي: نحذر من خطورة تغيير الموقف الأميركي إزاء المستوطنات وتداعياته على جهود السلام البستنجي: ١٥٠٠ دينار الحد الأدنى لانخفاض أسعار مركبات الكهرباء نتيجة الحوافز الحكومية الداوود: نظام الخدمة المدنية الجديد سيساوي بين موظفي الوزارات والهيئات الحمود: الهدف من تفويض الصلاحيات هو التسهيل على المواطنين بالفيديو ...انقاذ مريض اصيب بجلطة مفاجئة داخل مستشفى الاسراء في عمان فيتال:اعتذار للجميع ولوسائل الاعلام بشكل خاص جاستن ترودو: الملك قائد استثنائي وقوي في وقت صعب مذكرة نيابية تحذر الحكومة من مشروع "الكازينو" استقرار أسعار الديزل والكاز و ارتفاع أسعار البنزين عالمياً في الأسبوع الثاني من شهر تشرين ثاني
عاجل

شاهد النيابة العامة يروي تفاصيل جديدة حول خلية السلط الإرهابية أمام "أمن الدولة"

الوقائع الإخبارية : واصلت محكمة أمن الدولة، الاثنين النظر بقضية خلية السلط الإرهابية والمتهم بها 17 شخصا بينهم 3 نساء ومتهم فار من وجه العدالة.
وعقدت الجلسة برئاسة رئيس المحكمة القاضي العسكري العقيد الدكتور محمد العفيف وبعضوية القاضي المدني أحمد القطارنة والقاضي العسكري الرائد صفوان الزعبي وبحضور المدعي العام القاضي العسكري النقيب بشار الزيود.
واستمعت المحكمة إلى شهادات 3 أشخاص من شهود النيابة العامة.
وقال أحد الناجين من تفجير باص الدرك في الفحيص، شاهد النيابة من مرتب قوات الدرك ويعمل سائق باص الدرك الذي استهدفه الإرهابيين بتفجير الفحيص والذي أسفر عنه استشهاد اثنين من ابناء قوات الدرك.
وروى الشاهد مستذكرا ذلك اليوم قائلاً "لم يمض دقيقة على اصطفاف باص الدرك الذي كنت أقودها ووقفت في المكان المخصص بالواجب في منطقة الفحيص، عندها وقع الانفجار دفع الباص الى الارتفاع ورافقه صوت تبين لنا فيما بعد بأنه إنفجار.وتابع "لقد اصيب زملاء لي .. واستشهدوا زملاء آخرين، حيث جرى نقلنا الى المدينة الطبيه وتبين أن زميلي علي عدنان قد استشهد فور وقوع الانفجار فيما استشهد زميل آخر لي بعد نقله للمستشفى.
وقال الشاهد بعدة عدة أيام علمت إن الحادث الذي وقع هو بسبب تفجير، مشيرا إلى أن باص للأمن العام كان قد وقف قبل وصول باص الدرك بساعة وكان بداخله عناصر من الشرطة.
كما استمعت المحكمة الى شهادة شاهد نيابة ثان من مرتب الامن الوقائي الذي قام بتفتيش منزل احد المتهمين بالقضية، حيث تم ضبط عدة اشياء في المنزل وتدوينها في الضبط وبحضور صاحب المنزل.
واستمعت المحكمة إلى شهادة شاهد النيابة من مرتب دائرة المخابرات العامة الذي قام بضبط افادة متهمين بالقضية.
وقررت المحكمة مواصلة النظر بالقضية إلى يوم الاثنين القادم.
رؤيا

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.