شكاوى من مخاطر محرقة نفايات العلوم والتكنولوجيا.. والجراح: الرماد سماد طبيعي
شريط الأخبار
مصدر ينفي استجابة سلطة العقبة لأي ضغوط لإلغاء كتاب انتداب " الصراوي " العجارمة يكتب : مراجعات دستورية: القضاء الدستوري اعتصام قرب الدور الرابع احتجاجاً على حبس المدين شاهد بالفيديو ... الكباريتي يروي حادثة انفجار محرك طائرته شاهد بالفيديو ... هذا ما قاله وضاح الحمود بعد إفراج عنه بكفالة اجتماع للنقابات وديوان الخدمة ظهر اليوم لبحث"العلاوات الفنية" الأرصاد : منخفض قبرصي قادم على الاردنيين .. وتحذرهم من ثلاثة اشياء أولياء أمور في العقبة يشكون «تقمل» ابنائهم .. و«التربية» تنفي وفاة شخص أثناء قيامه بعمل صيانه لمركبته( شاحنة)بمحافظة العقبة الكونغرس الأميركي يصوت ضد مخطط نتنياهو لضم غور الأردن الصحة: انفلونزا H1N1 موسمية ولا خطر منها الخارجية توضح تفاصيل المنح الأوروبية للاجئين بالأردن خبير قانوني يكشف عقوبة "سائق تاكسي المليون" الذي أوهم الأردنيين جابر: الحكومة تدرس خطة صحية متكاملة قريبا مجهول يطلق النار على آخر في عين الباشا الأغوار الشمالية...عشريني يقدم على إضرام النار في جسده في سوق الشونه القبض على سارقي محل تجاري في السلط بالصور .. حكاية مسن أردني هائم على وجهه .. خرج من المستشفى وضل طريقه على اثر وعكة صحية : عباس يهاتف الصفدي مطمئناً على صحته بقوة 2.5 درجة .. هزات أرضية خفيفة تضرب مناطق البحر الميت
عاجل

شكاوى من مخاطر محرقة نفايات العلوم والتكنولوجيا.. والجراح: الرماد سماد طبيعي

الوقائع الاخبارية: حذر ناشطون بيئيون من "الاهمال وعدم التزام محرقة النفايات الخطرة في جامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية باجراءات السلامة العامة، وبما يهدد سلامة البيئة ويُحدث تلوثا للماء والهواء في المنطقة".
وقالوا إنهم لاحظوا تكديس النفايات داخل المحرقة بشكل مخالف لشروط السلامة العامة ويؤثر سلبا على الآبار الارتوازية الموجودة في المنطقة، إضافة لتأثيرها على الثروة النباتية والحيوانية هناك، حيث أن القائمين على المحرقة يعمدون إلى نثر الرماد الناتج عن عمليات الحرق في الأراضي القريبة من الجامعة.
وأشاروا إلى تلوّث الهواء نتيجة عملية الحرق بسبب عدم وجود فلاتر تحمي المنطقة من انتشار الدخان المتصاعد، لافتين إلى أن المحرقة لا تخضع لأي رقابة من قبل الجهات المختصة مثل وزارة البيئة.
ومن جانبه، نفى رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا، الدكتور عمر الجراح، أن تكون الجامعة قد خالفت قواعد السلامة العامة فيما يتعلق بالمحرقة، قائلا إن الحديث عن وجود مخالفات لاجراءات وشروط السلامة العامة غير دقيق، حيث أن دائرة السلامة العامة التابعة للجامعة تُشرف بشكل مباشر على عمل المحرقة.
وأضاف الجراح إن الجامعة لا تملك آبارا ارتوازية داخل حرمها لتقوم بتلويثها، حيث أنها تتزود بالمياه من آبار الحصن وايدون.
وفيما يتعلق بتلويث الهواء، أشار الجراح إلى أن الجامعة قامت بتحديث وصيانة مداخن المحرقة من مخصصات المنحة الخليجية، حيث أصبحت الآن تعمل وفقا لشروط السلامة العامة المتبعة في النظام الألماني.ولفت الجراح إلى أن الجامعة قامت باجراء تحاليل مخبرية في مركز الملكة رانيا العبدالله للرماد الناتج عن عمليات الحرق، حيث أثبتت الفحوصات أن الرماد لا يحتوي على أية متبقيات للمواد المشعة، وأن الرماد يعتبر سمادا طبيعيا للتربة، الأمر الذي دفعها لنثره في الأراضي القريبة من الجامعة.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.