شريط الأخبار
 

شويكة تبحث سبل دعم واستدامة مكاتب السفر والسياحة الوافدة

الوقائع الاخبارية : بحثت وزيرة السياحة والاثار مجد شويكة اليوم الخميس ،بحضور مدير عام مؤسسة الضمان الاجتماعي حازم رحاحلة، ومدير عمليات السوق في البنك المركزي خلدون وشاح ، ومستشار جمعية البنوك الاردنية، السبل الكفيلة بدعم وكلاء مكاتب السياحة والسفر ،والسياحة الوافدة، لمساعدتهم في استدامة عملهم بعد الضرر الذي لحق بهم بسبب جائحة وباء كورونا المستجد .

وخلال اللقاء الذي جرى في مقر الوزارة بحضور مدير عام هيئة تنشيط السياحة عبد الرزاق عربيات ، وامين عام الوزارة عماد حجازين ، جرى تقييم حزمة الاجراءات الاخيرة التي اتخذتها الحكومة في نهاية ايار الماضي لدعم القطاعات السياحية ، وذلك لمعرفة مدى استفادة العاملين في القطاع منها .

واستمعت الوزيرة شويكة من رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر محمد سميح ،وعدد من العاملين في السياحة الوافدة التي تحتاج لوقت طويل نوعا ما لاستئناف عملها، الى مطالبهم وملاحظاتهم والمشاكل التي واجهتهم في الحصول على القروض من البنوك بموجب القرارات الحكومية ،ومدى الاستفادة من البرامج التي اعلنت عنها مؤسسة الضمان الاجتماعي لدعم العاملين في قطاع السياحة والمنشات السياحية .

واقترحت شويكة خلال الاجتماع ايجاد الية معينة من خلال هيئة تنشيط السياحة والشراكة مع البنوك في سبيل تسهيل عملية الحصول على القروض لمساعدة السياحة الوافدة على استدامة عملها ، وتمكينها من دفع رواتب موظفيها والعاملين فيها للحافظ عليهم ،بالاضافة الى التوصية للتنسيق مع خلية ازمة كورونا لتسهيل عملية اشراك المكاتب السياحية بعملية اعادة المغتربين الاردنيين من الخارج .

بدوره استعرض مدير عام مؤسسة الضمان الاجتماعي حازم رحاحلة البرامج والحزم التي اطلقتها المؤسسة ضمن الاجراءات والقرارات الحكومية لدعم القطاعات السياحية ،مشيرا الى ان المؤسسة استقبلت حتى اليوم 850 طلبا من العاملين في قطاع السياحة للاستفادة من هذه البرامج .

من جانبه ،نوه مدير عام هيئة تنشيط السياحة ان هناك توصيات كثيرة بدعم مكاتب السياحة والسفر و السياحة الوافدة نظراً لمساهمتها في رفد الاقتصاد الوطني بالعملة الصعبة ،مشيرا الى انه يجري حاليا العمل على وضع الية لتوفير القروض والسيولة اللازمة بكل يسر وسهولة لاصحاب شركات السياحة والسفر لمساعدتهم في استدامة عملهم ودفع رواتب موظفيهم .