شريط الأخبار
محافظ مادبا .. سنضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه العبث بأمن المواطن الصفدي يبحث مع لافروف الأفكار الروسية لاعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم مصدر مطلع : لا عفو عام قريباً في الأردن نقيب المهندسين: قرارات المجلس السابق حول اعضاء "القدس" سليمة وقانونية سمير مراد: لن نأخذ من مخزون ديوان الخدمة للتشغيل في قطر شاهد...وثائق جديدة حول قضية مصنع الدخان...اليكم التفاصيل! "مصنع الدخان"...شحادة لا يؤكد ولا ينفي وجود شبهات بإجراءات الهيئة كشف ملابسات سرقة (20) الف دينار من احدى محطات الوقود في عمان ذوو طالب في جامعة الحسين بن طلال يتهمون ادارة الجامعة بالتقصير...وابو كركي: سأتابع القضية " عوني مطيع " في مجلس النواب يوم غد الاثنين فعاليات شبابية: اعتصام على" الرابع" للوقوف خلف الحكومة لمحاربة الفساد الثلاثاء " الجامعة الأردنية" تقرر إلغاء رفع رسوم التأمين الصحي وزارة العمل : الإعلان عن منصة وظائف "قطر" خلال أيام ديمه طهبوب : كلنا تحت الاختبار ... و أولنا "الانتحاري" الرئيس بالصور ... إصابة (7) أشخاص بتدهور شاحنة واصطدامها بـ مركبتين في صويلح إرادة ملكية بفض الدورة الإستثنائية لمجلس الأمة الشواربة : خطأ تاريخ الانتاح للدواجن تم تداركه على الفور من قبل الاطباء بالصور...الرزاز: تعزيز هيبة الامن العام اساسه الاحترام المتبادل مع المواطنين شاهد بالفيديو ...الأمير الحسين : أبناء وبنات أردننا هم دوما مدعاة للفخر الأمن يكثف عمليات البحث عن شاب مفقود في الطفيلة
عاجل

شيء يشبه "الآيفون" بين يدي فتاة عاشت قبل 157 سنة!

الوقائع الإخبارية : هذه الفتاة التي نراها في لوحة رسمها فنان عاش مثلها في القرن التاسع عشر، تنظر في 'شيء' بين يديها، شبيه بجهاز 'آيفون' أكثر من أي شيء آخر، ولاحظها أحدهم، انبهر بما رأى، فأسرع إلى حساباته بمواقع التواصل، ونشر صورتها فيها، وبأسرع مما تبثه الوكالات انتشر خبرها.
اللوحة، وهي في متحف Die Pinakotheken بألمانيا، رسمها نمساوي، كان مختصاً على ما يبدو برسم الأشخاص على الطبيعة في مناطق ريفية الطراز، طبقاً لما لاحظته 'العربية.نت' من الاطلاع على سيرته بموقع 'ويكيبيديا' المعلوماتي، والمرفقة بصور عدة لأعماله الفنية، بينها اللوحة التي رسمها قبل 5 أعوام من وفاته، وهي أدناه إلى جانب ثانية رسمها في 1828 لنفسه، وكان عمره 35 تقريباً.
الفنان، ولوحته التي رسمها، وظنوه في القرن 21 أنه من المسافرين عبر الزمن
سمى لوحته التي انتشر خبرها Die Erwartete أو الشيء 'المتوقع' أو المنتظر، إلا أنه لم يكن يتوقع بالتأكيد، أن يأتي بعد 157 سنة من رسمها، من يشطح به الخيال إلى درجة يتصور معها أن ما في اللوحة يشبه جهازاً بين يدي الفتاة، هو في تكنولوجيا القرن 21 بين الأكثر شهرة وإثارة.
ونجدها منهمكة ببث رسالة نصية
في لوحة الرسام Ferdinand Georg Waldmuller الراحل في 1865 بعمر 72 سنة، نرى بين يدي الفتاة ما يذكرنا سريعاً بجهاز iPhone نجدها منهمكة ببث رسالة منه عبر 'الواتساب' ربما لمن لم تكن تعلم أنه ينتظرها خلف شجرة في اللوحة التي نجد خبراً عما توحيه بموقع Vice الأميركي، وتحدث أحدهم فيه لناشر صورتها في 'تويتر' وهو @planet_pedro الذي ذكر ما نقلته 'العربية.نت' عن اللوحة أعلاه، وما فيها بين يدي الفتاة، وهو شيء غامض، لم يفصح عنه الفنان، ولا هدفه من رسمها تنظر بما يبدو أنه كتاب صغير، أو ربما دفتر.
ووضع وردة بيد الفتى المنتظر خلف الشجرة، ليخبرنا أنها أفضل من ألف رسالة واتساب
إلا أن خيال ناشر اللوحة في حساباته بمواقع التواصل، قاده ليتصور أن راسمها قد يكون ممن 'يسافرون عبر الزمن' واخترق في لحظة ما حواجزه المستحيلة، فوضع بين يدي الفتاة جهازاً لمحه حين حط برحلته 'الزمكانية' في القرن الواحد والعشرين، ولما عاد إلى التاسع عشر بعد ثوان معدودات، وضع وردة بيد الفتى المنتظر خلف الشجرة عند المنحدر، ربما ليطالبنا بأن نقوى على التكنولوجيا ونصدها عن استعبادنا، لأن وردة تهديها لمن تحب، أفضل من ألف رسالة واتساب.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.