شريط الأخبار
توقف ضخ المياه عن بعض المناطق بالشمال بسبب "محبس" اجازة ابوه للموظف ...صدور النظام المعدل لنظام الموظفين في جامعة البلقاء التطبيقية وفاة شاب يبلغ من العمر 19 عاما إثر حادث تدهور مركبة بالصبيحي الحباشنة: حكومة الملقي تسيطر على مجلس النواب الملك: علاقة الأردن مع الإمارات تاريخية ومتينة وقفة احتجاجية أمام النواب لإسقاط اتفاقية الغاز الإسرائيلي تعيين أول سيدة برتبة مدير في وزارة الاوقاف وزارة العمل تبدأ ياستقبال واستقدام العمالة الزراعية ضمن شروط جديدة بالاسماء ....تنقلات في دائرة الجمارك العامة تحويل ولي أمر طالب اعتدى على معلم بمدرسة في الرمثا الى المدعي العام بالتفاصيل ...تحويل موظفين وطلاب من جامعة البلقاء الى هيئة مكافحة الفساد بالتفاصيل...النيابة العامة تطالب محكمة التمييز بالمصادقة على اعدام مرتكبي جرائم هزت الشارع الاردني صحيفة: كلمة السر التي أنقذت الحريري من "المأزق السعودي" بالأسماء .. قطر تعلن عن الدول التي ستقف معها في حال اندلعت حرب ضدها بالاسماء ... النواب الفائزين برئاسة وعضوية اللجان النيابية مذكرة نيايبة لحكومة الملقي تطالب بمحاسبة وكالة ’الأونروا‘ في الأردن مصادر: آلية توزيع دعم الخبز لن تختلف عن توزيع دعم المحروقات الحكومة تنفي رفضها طلباً للحريري للقدوم والاقامة في الاردن عطلة رسمية بذكرى المولد النبوي الشريف الخميس 30 الحالي بالتفاصيل .. ’الخدمة المدنية‘ يعلن الوظائف الشاغرة بالفئة الثالثة في الدوائر والمؤسسات الحكومية
عاجل

شيء يشبه "الآيفون" بين يدي فتاة عاشت قبل 157 سنة!

الوقائع الإخبارية : هذه الفتاة التي نراها في لوحة رسمها فنان عاش مثلها في القرن التاسع عشر، تنظر في 'شيء' بين يديها، شبيه بجهاز 'آيفون' أكثر من أي شيء آخر، ولاحظها أحدهم، انبهر بما رأى، فأسرع إلى حساباته بمواقع التواصل، ونشر صورتها فيها، وبأسرع مما تبثه الوكالات انتشر خبرها.
اللوحة، وهي في متحف Die Pinakotheken بألمانيا، رسمها نمساوي، كان مختصاً على ما يبدو برسم الأشخاص على الطبيعة في مناطق ريفية الطراز، طبقاً لما لاحظته 'العربية.نت' من الاطلاع على سيرته بموقع 'ويكيبيديا' المعلوماتي، والمرفقة بصور عدة لأعماله الفنية، بينها اللوحة التي رسمها قبل 5 أعوام من وفاته، وهي أدناه إلى جانب ثانية رسمها في 1828 لنفسه، وكان عمره 35 تقريباً.
الفنان، ولوحته التي رسمها، وظنوه في القرن 21 أنه من المسافرين عبر الزمن
سمى لوحته التي انتشر خبرها Die Erwartete أو الشيء 'المتوقع' أو المنتظر، إلا أنه لم يكن يتوقع بالتأكيد، أن يأتي بعد 157 سنة من رسمها، من يشطح به الخيال إلى درجة يتصور معها أن ما في اللوحة يشبه جهازاً بين يدي الفتاة، هو في تكنولوجيا القرن 21 بين الأكثر شهرة وإثارة.
ونجدها منهمكة ببث رسالة نصية
في لوحة الرسام Ferdinand Georg Waldmuller الراحل في 1865 بعمر 72 سنة، نرى بين يدي الفتاة ما يذكرنا سريعاً بجهاز iPhone نجدها منهمكة ببث رسالة منه عبر 'الواتساب' ربما لمن لم تكن تعلم أنه ينتظرها خلف شجرة في اللوحة التي نجد خبراً عما توحيه بموقع Vice الأميركي، وتحدث أحدهم فيه لناشر صورتها في 'تويتر' وهو @planet_pedro الذي ذكر ما نقلته 'العربية.نت' عن اللوحة أعلاه، وما فيها بين يدي الفتاة، وهو شيء غامض، لم يفصح عنه الفنان، ولا هدفه من رسمها تنظر بما يبدو أنه كتاب صغير، أو ربما دفتر.
ووضع وردة بيد الفتى المنتظر خلف الشجرة، ليخبرنا أنها أفضل من ألف رسالة واتساب
إلا أن خيال ناشر اللوحة في حساباته بمواقع التواصل، قاده ليتصور أن راسمها قد يكون ممن 'يسافرون عبر الزمن' واخترق في لحظة ما حواجزه المستحيلة، فوضع بين يدي الفتاة جهازاً لمحه حين حط برحلته 'الزمكانية' في القرن الواحد والعشرين، ولما عاد إلى التاسع عشر بعد ثوان معدودات، وضع وردة بيد الفتى المنتظر خلف الشجرة عند المنحدر، ربما ليطالبنا بأن نقوى على التكنولوجيا ونصدها عن استعبادنا، لأن وردة تهديها لمن تحب، أفضل من ألف رسالة واتساب.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.