عبيدات : 50% من مصابي كورونا في الأردن لم تظهر عليهم أعراض

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :قال الناطق باسم اللجنة الوطنية للأوبئة الدكتور نذير عبيدات إن أرقام إصابات كورونا في الأردن المعلنة تتم وقت ظهور النتائج، وليس بالضرورة أن تعكس اليوم الذي أخذت منه العينة.

وأضاف عبيدات، أن قدرت مختبرات وزارة الصحة زادت بشكل واضح وملحوظ، حيث تم إجراء فحوصات مخبرية أكثر من الأيام الماضية.

وأشار إلى أن أرقام الإصابات بكورونا تقارن بعدد الفحوصات التي تم إجرائها في ذلك اليوم.

ولفت عبيدات أن الأردن دخل مرحلة الانتشار المجتمعي لوباء كورونا، مؤكدا أن فيروس كورونا يتميز بسرعة الانتشار، حيث من الطبيعي أن ينعكس ذلك الزيادة بعدد الإصابات.

وبين عبيدات أن 50% من مصابي كورونا في الأردن لم تظهر عليهم أعراض، وأن عدم ظهور الأعراض يدل على أن المصاب تعرض للعدوى وتفاعل جسمه مع الفيروس وأصبح موجود داخل جسمه.

وكشف عبيدات عن توجه الحكومة إلى التوسع بقرار الحجر المنزلي لمصابي كورونا، حيث سيشمل الأشخاص الذي لم تظهر عليهم أعراض كورونا.

وحول ظهور نتائج فحص كورونا في المرة الأولى إيجابية وفي الثانية سلبية، أوضح عبيدات أن ذلك الشخص يمكن أن يكون قد تم أخذ العينة قبل يوم أو يومين من تعافيه من كورونا، ويمكن أن تكون الأمر متعلق بكمية وجود الفيروس في عينة الفحص وطريقة أخذ المسحة.

وقال عبيدات أن وباء كورونا سنبقى نتعايش معه لعدة أشهر ولفترة طويلة، ويجب علينا أن نتعايش مع الوباء ولا نقف مكتوفي الأيدي لتقليل عدد الإصابات والحد من انتشار الوباء، مشيرا إلى أن لجنة الأوبئة بحثت أجمعت على مسألة التعايش مع كورونا، وأن هناك توصيات ستصدر قريبا عن اللجنة.

ودعا الأردنيين بالالتزام بإجراءات الوقاية الصحية والابتعاد عن التجمعات وارتداء الكمامات واستخدام المعقمات.