شريط الأخبار
الامن يبدأ التحقيق بشكوى ممرض ضد شرطي التربية: صرف مستحقات مصححي الثانوية العامة قبل العيد تعزيزات أمنية عقب وفاة خمسيني في منطقة الحسينية بالكرك مجلس الوزراء تحيل 1800 موظف إلى التقاعد المفرق ... وفاة طفلين غرقا في بركة زراعية ببلدة أم القطين التربية : نتائج التوجيهي بموعدها المحدد دون تغيير شاهد بالأسماء ... أبو رمان يجري تنقلات في وزارة الشباب الدفاع المدني يخمد حريق أعشاب جافة في منطقة المخيبة باربد رد فعل عائلة اللبناني المتهم بقضية الدخان الذي توفي اليوم الناصر يؤدي اليمين القانونية رئيسا لديوان الخدمة المدنية وفاة سيدة وإصابة اثنين آخرين اثر حادث تصادم في محافظة معان عطية يوجه للحكومة 14 سؤالاً حول الغاء شرط الموافقة على التمويل الاجنبي إصابة تسعة أشخاص اثر حادث تصادم في محافظة الكرك بالفيديو...الملك يكشف عن أكثر صفة تزعجه بالانسان الطراونة: لن أترشح للانتخابات النيابية المقبلة وضرورة اجراء تعديلات جوهرية على قانون الانتخاب فريحات يوجه بترفيع عدد من ضباط صف وأفراد القوات المسلحة نقيب الممرضين: ندرس خيار التصعيد بعد اعتداء رجل أمن عام على ممرض في مستشفى معان السلط...إصابة عشريبني بجراح خطيرة في رأسه أثناء محاولته إنقاذ فتاة الصحة: صرفنا الحوافز كاملة والنقص الحاصل بسبب الضريبة وفاة حدث إثر تعرضه لصعقة كهربائية في اربد
عاجل

عريضة أوروبية ترفض 'صفقة القرن' اذا لم تتضمن حل الدولتين

الوقائع الإخبارية : وقع 37 رئيس حكومة و وزير خارجية سابقون في أوروبا على عريضة رفعوها للاتحاد الأوروبي، دعوا فيها الى رفض الخطة الاميركية للسلام في الشرق الاوسط او ما اصطلح على تسميته "صفقة القرن" اذا لم تتضمن "حل الدولتين".

وبحسب العريضة التي نشرتها اليوم الاثنين صحيفة هآرتس "الاسرائيلية" فقد دعا الموقعون على العريضة، الاتحاد الاوروبي الى إقرار تأييده لحل الدولتين للصراع الإسرائيلي – الفلسطيني، قبيل نشر خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، المعروفة باسم "صفقة القرن"، وطالبت العريضة بعدم تأييد "صفقة القرن" في حال لم تحترم هذا المبدأ و القانون الدولي.
ومن الموقعين على العريضة رئيس الحكومة الفرنسية السابق جان مارك أرو، ووزيرا الخارجية البريطانية السابقان ديفيد ميليباند وجاك سترو، ووزير الخارجية الألماني السابق زيغمر غابرييل، ومفوض السياسة الخارجية الأسبق للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا.

وقالت العريضة أنه "للأسف الشديد، فإن الإدارة الأميركية الحالية تخلت عن السياسة الأميركية السابقة وأبعدت نفسها عن القواعد القانونية الدولية، واعترفت حتى الآن بادعاءات جانب واحد فقط حيال القدس وأظهرت عدم اكتراث مقلق إزاء توسع المستوطنات، وأوقفت دعم وكالة الأونروا التابعة للأمم المتحدة وبرامج أخرى تساعد الفلسطينيين".

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.