عون للمتظاهرين: دعوا القضاء يحاسب الفاسدين
شريط الأخبار
الملك لمجموعة من النواب : متفائل بالمرحلة القادمة قانونية النواب تقر مشروعي القانونين المعدلين للدفاع المدني والمخابرات العامة بالفيديو والصور...اللواء الحمود يتسلم ثلاث جوائز فازت بها ادارات ووحدات الامن العام إغلاق محلي كوفي شوب و محطتين لتحلية مياه الشرب وإنذار (21) محلا بالزرقاء الزهير للمواصفات والمقاييس وعريقات والجازي للاستثمارات الحكوميّة والخلايلة لمجلس التعليم العالي إحالة ملف جمعية خيرية للتنمية إلى هيئة مكافحة الفساد معتز أبو رمان :" العمل على استعادة منحه بمليون يورو لوزارة الزراعة " التربية: تجديد تراخيص المؤسسات التعليمية الخاصة الكترونيا باسم يوسف : شكراً للأمير علي على فضله وكرمه وحسن ضيافته تسمم 7 اشخاص نتيجة تناول مادة الفطر المعلبة في سحاب وفاة أحد معتصمي الضمان الاجتماعي جراء تعرضه للسقوط عن سور مقابل مجلس الأمه النعيمي : تجديد ترخيص المؤسسات التعليمية الخاصة الكترونياً شرطي يطلق النار خلال مشاجرة بالزرقاء الإطاحة بأردني ضمن عصابة تزوير أموال في السعودية المياه توضح أسباب عكورة المياه وتدعو المواطنين لتفهم الظروف العضايلة في تغريدة على تويتر :"لغة الأرقام من أهم وسائل نقل المعلومات بشفافية وحياد" محامٍ أردني يطلب ١٦ مليون دولار أتعاباً من مستثمر عراقي كبير ضبط ٥٨٠ ربطة من اكياس التسوق البلاستيكية المخالفة أمن الدولة ترفع جلسة الدخان إلى الثلاثاء المقبل البكار ينتقد غياب الوزيرة إسحاقات :"بحاجة لدورة لتعرف ما هو مطلوب منها دستوريا "
عاجل

عون للمتظاهرين: دعوا القضاء يحاسب الفاسدين

الوقائع الاخبارية:حث الرئيس اللبناني، ميشال عون، الخميس، القضاء على القيام بعمله في محاربة الفساد، داعيا المتظاهرين إلى الحوار وتحديد مطالبهم.

وقال عون، في كلمة بمناسبة ذكرى استقلال لبنان مخاطبا المحتجين: "أعطيتم دفعة" للقضاة "فدعوهم يقومون بواجبهم".

وتعهد الرئيس اللبناني بأن يقف "سدا منيعا وسقفا فولاذيا" لحماية القضاء، مشددا على أن الفساد "بات يهدد البلاد واقتصادها".

ونبّه عون إلى أن تأخر البت في القضايا المرتبطة بالفساد في لبنان، يعطي رسالة خاطئة، فيبدو بمثابة تشجيع غير مقصود للفاسدين.

وأكد أن الحوار هو الطريق الوحيد لحل الأزمات التي يعانيها لبنان، محذرا مما وصفه بـ"التفلت" في الخطاب وسط المحتجين، في إشارة إلى الانتقادات التي يوجهها الغاضبون للطبقة الحاكمة.

ويوم الأحد الماضي، دخلت الاحتجاجات اللبنانية شهرها الثاني، وسط استمرار الأزمة السياسية مع تأخر الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس الحكومة الجديد بعد استقالة سعد الحريري في 29 أكتوبر الماضي استجابة لمطالب المحتجين.

وتفاقمت الأزمة أكثر الأحد الماضي بعد انسحاب محمد الصفدي، المرشح لتولي رئاسة الوزراء خلفا للحريري، الأمر الذي قلّص فرص تشكيل حكومة تحتاجها البلاد بشدة لتنفيذ إصلاحات عاجلة.

والاثنين، وصف رئيس مجلس النواب، نبيه بري، بلاده بأنها أشبه بـ"سفينة تغرق"، وتواجه خطر الغرق الكامل، مما يبرز عمق الأزمة التي تمر بها دولة يكبلها الجمود السياسي وتواجه أسوأ مصاعب اقتصادية منذ الحرب الأهلية التي دارت بين عامي 1975 و1990.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.