شريط الأخبار
الخوالده: إنها حربٌ أشد...فأحذروها تنويه وتحذير هام من شركة "دالاس" لزبائنها الاعتداء على مسن بأداة حادة في مستشفى البشير زواتي: اجراءات وراء تأخير التزويد بالنفط العراقي ولا مشاكل رسالة سرية لـ" صدام حسين " عقب لقاء جمعه بحافظ الأسد في الاردن الأمن ينفي صحة الفيديوهات المتداولة وارتباطها بحادثة الصويفية تم التوقيع على الاتفاق النهائي.. السودان يكتب صفحة جديدة في تاريخه الحديث 3 ملايين دينار لتعويض تجار وسط البلد من متضرري سيول الشتاء مجلس نقابة المعلمين يلتقي الوزير المعاني ويقدم مقترحاته لتمويل علاوة الـ50% صحيفة: 4 آلاف شركة سورية في الاردن المعاني: نتائج تكميلية التوجيهي قد تعلن قبل الخامس من شهر أيلول إخماد حريق مستودع "صناديق خشبية" في عمّان ابو رمان: حذرت الحكومة من رفع الضريبة ستؤثر على الايراد "الطاقة والمعادن" تحيل 8 مقالع مخالفة الى الحكام الإداريين تخفيض أسعار وبدلات الإيجارات في المدن الصناعية الجديدة مطلب إغلاق النوادي الليلية يجتاح مواقع التواصل اختطاف مواطن أردني ونجله في جنوب أفريقيا.. والخاطفين يطالبون بفدية للإفراج عنهما السفير الافغاني: الأردن يلعب دورا حيويا في استقرار المنطقة وأمنها أردني حمل أمّه إلى عرفة قبل 50 عاماً .. فماذا طلب من ابنه؟ "السرطان" ينهي حربا "إلكترونية" بين المجالي وبهجت سليمان
عاجل

فيديو يكشف عن "سر" مخفي في علب المشروبات الغازية!

الوقائع الإخبارية : كشف فيديو مروع نشرته "MEL Science" عن وجود غلاف بلاستيكي سري داخل علب الألمنيوم، بعد إذابة المعدن باستخدام المنظفات.

وتبيّن أن الغلاف العازل يشكّل حاجزا ضد تأثير التآكل، الذي يمكن أن تحدثه المشروبات الحمضية في المعدن التفاعلي.

وتمثل المستويات العالية لأي شيء يتفاعل مع الألمنيوم، تهديدا محتملا لوظائف العظام والدماغ لدى البشر، لذا يعمل الغلاف البلاستيكي على منع وصول العوامل المؤثرة سلبا إلى جسم الإنسان.

وفي حديثهم مع "MailOnline"، قال الخبراء إن الغلاف يشكل نسبة ضئيلة للغاية من العلبة، ويجري إتلافه قبل إعادة تدوير المعدن.

وتحوي المشروبات الغازية غاز ثاني أكسيد الكربون، ما يكسبها مستويات عالية من الحموضة، حيث يوجد حامض الفوسفوريك في المشروب الغازي، وحمض الستريك في المشروبات القائمة على العصير.

وفي حال كان الحمض على اتصال مباشر مع الألمنيوم المعدني، فإنه يتفاعل مع المعدن ويؤدي إلى تآكله، ما يخلق مركب ألمنيوم يُعرف باسم فوسفات الألمنيوم، وكذلك غاز الهيدروجين.

ويمكن أن تكون مستويات الألمنيوم العالية في الجسم سامة، وتسبب تشوهات في العظم والدماغ. وتشكل البطانة البلاستيكية حاجزا بين المنتج والمعادن، وتوفر الحماية ضد الأمراض التي تنقلها الأغذية.

وفي حديثه مع "MailOnline"، تحدث مات ميهان، من "جمعية الألومنيوم"، عما يحدث للبلاستيك أثناء إعادة تدوير العلب المعدنية.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.