شريط الأخبار
قبول وراتب كامل وحوافز وضمان وتأمين صحي للطبيبة المعتدى عليها "روان سامي " النائب صالح العرموطي يكتب : لا للتبعية وفاة وافد مصري بـ"لدغة أفعى" في الكرك القضاء الإماراتي يحكم لمستثمر أردني بـ ٢٥ مليون "حنيش" يقتحم محلاً تجارياً ويلدغ مواطن في عجلون للرزاز ومندوبه البطاينة !! أين وعودكم ...ولماذا تتم التعيينات للمتعطلين لمحافظات وحرمان الأخرى محافظ البصرة: منافذ المحافظة متوقفة تماماً منذ بدء تطبيق الاتفاقية مع الأردن والد الشاب عمار الذي توفي بخطأ طبي يخرج عن صمته ويرد على مستشفى الجامعة الرياطي : التجديد لمجلس مفوضي سلطة العقبة قانوني.. ومن مسؤولية البخيت الحكومة تضع اللمسات الأخيرة حول هذا القرار المتعلق بالمحروقات شاهد بالتفاصيل .. المؤسسة العامة للغذاء والدواء توضح سهير العلي: حوربت من جهات لا أعرفها .. واطمئن الناس أن الضمان وامواله بخير مدير الضمان الاجتماعي "الرحاحلة": راتبي 3100 دينار فقط حقيقة حدوث 5 هزات أرضية في عدد من مناطق المملكة فجر الخميس وفاة شخص دهسته مركبة وأسقطته إلى اسفل نفق الدوار السابع القبض على تاجر مخدرات وعدد من مروجي العملة المزيفة في عجلون دعم الخبز ... 139 مليون دينار صرفت لـ 5 ملايين مواطن الحواتمة : التحديات لم تزد الأردنيين إلا قوة وصلابة بلديات تصرف مكافآت مالية لموظفيها بدلاً من إقامة مآدب افطار رمضانية ارادة ملكية بالتجديد لاعضاء مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية
عاجل

في أي عمر يصبح الغضب مفيدا؟

الوقائع الإخبارية: نشرت مجلة "Psychology and Aging"، دراسة علمية لباحثين من السويد، أجريت على شريحة كبيرة من أفراد المجتمع، تتحدث عن فائدة الغضب في إطالة العمر.

وبينت الدراسة، التي أجريت على مشاركين تتراوح أعمارهم بين 59 و93 عاما، أن الذين دخلوا للتو في سن الشيخوخة يعانون من عواطف ومشاعر سلبية تجبرهم على العيش بنمط حياة أكثر نشاطا.

كما يؤدي الغضب والمشاعر السلبية إلى تقوية العضلات والقلب وجعل كبار السن "المبتدئين" أقل عرضة للنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

وأشار الباحثون إلى أن كبار السن الذين لم يغيروا وجهات نظرهم حول العالم والحياة في العقدين الثامن والتاسع من عمرهم، يحصلون على تأثير معاكس للغضب والمشاعر السلبية. لأن الغضب لا يثير النشاط البدني لديهم بل يزيد مستوى التوتر فقط ما يؤثر سلبا على صحتهم.

وتوصل الباحثون في نهاية الدراسة إلى استنتاج مفاده أن العديد من الأشخاص الذين يتملكهم الغضب في سن متقدمة يصابون في كثير من الأحيان بأمراض مزمنة ويعيشون في المتوسط أقل من المسنين الذين يمكنهم اكتشاف السلام الداخلي والحب للعالم الخارجي بكل أطيافه.

كما أكد العلماء السويديون على أن الغضب تجاه أي شخص أو مشكلة تواجه كبار السن ليس العامل الوحيد الذي يطيل أو يقصر العمر.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.