شريط الأخبار
الحواتمة: الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني يقدم دوراً قيادياً في الدفاع عن قضايا الأمة وثوابتها ومقدساتها وزارة العمل ضبط (45) عاملاً وافداً مخالفا لقانون العمل غنيمات ردا على المحامين: نظام الفوترة سيطبق على جميع القطاعات دون استثناءات بالتفاصيل... تخفيض أجور الاصطفاف بـ"أوتوبارك" اربد المعاني: وزارة التربية تتجه لتحسين رواتب واوضاع المعلمين بالاسماء...وزير الداخلية يجري عدد من التشكيلات الادارية في الوزارة خوري يسلم علوش مذكرة بأسماء المعتقلين الأردنيين في السجون السورية رسالة من الامير علي للجماهير الاردنية الرزاز يتغنى بخلق 30 ألف فرصة عمل .. وشباب المزار يفترشون الأرض أمام الديوان الحكومة تعلن نتائج تقرير الربع الثاني لأولويات عملها للعامين 2019 – 2020 "التربية" تحدد ساعة اعلان نتائج التوجيهي الخميس المقبل النائب رائد الخزاعلة يسأل عن موعد نهضة الحكومة اتهامات عراقية لوزير اشترى ربع عقارات العاصمة عمان نقيب المحامين: نظام الفوترة فاشل وسيؤدي إلى فساد إداري ومالي النائب الخزاعلة ينتقد عدم استقرار تشريعات التعليم العالي اتهامات نيابية وانتقادات خلال الجلسة الاستفتاحية للنواب بالفيديو .. الدفاع المدني يخمد حريق داخل محل تجهيز ودهان مركبات في البلقاء مصدر بدائرة الاراضي : كل ما اشيع عن بيع اراضي " عمان الجديدة " لمسؤولين ومتنفذين عار عن الصحة بالصور .. مجهولون يعتدون على سيارة للسلامة المرورية على الطريق الصحراوي الجمارك العراقية تعيد للاردن شاحنتين محملة بفاكهة الليمون تالفة
عاجل

قائمة المتبرعين للغارمات خلت من اسم اي “وزير” أو “عين” أو “نائب” باستثناء نائب واحد

الوقائع الإخبارية : مع انقضاء اليوم الاول لإطلاق مبادرة للغارمات في الأردن وصلت التبرعات الى مليونين و سبع و ثلاثين الف و مائه و خمس و ثمانين دينار تقريبا” بحسب ما أظهرت الكشوفات الرسميه ، فقد خلت من اَي مساهمة تذكر من نواب او أعيان او وزراء عاملين فيما عدا النائب معتز أبو رمان الذي بادر بالتبرع من راتبه بقيمة "الف دينار” و الذي كان وجه سؤالا نيابي للحكومة مؤشرا” على تقصيرها بحل مشكلة الغارمات مع قرب حلول عيد الأم في ١٢/٣/٢٠١٩ –
الحصة الأكبر من التبرعات جاءت من القطاع الخاص و شركات كبرى و نسب ضئيله جدا لمساهمين صغار ، و كذلك مساهمات من مؤسسات عامه و اهليه ..
هذا و تضمنت التبرعات ، أموال رصدت ضمن خزينة الدوله او تابعة للقطاع العام و لا تشكل مساهمة خاصه و منها أمانة عمان الكبرى بقيمة ١٠٠ الف دينار و مجلس الاعيان بقيمة ١٠ الاف دينار و دائرة الشؤون الفلسطينية بقيمة ٧ الاف دينار و صندوق الزكاة بقيمة ٢٥٠ الف دينار.
الشركات المساهمه عامه و الكبرى قدرت مساهمتها ب ” ٨٢٠ الف دينار” من مقاولين و شركات قطاع السيارات و الطاقه و النقل و الطيران و شركات التعدين و الصناعات التحويليه و شركة المطار ، و ابرزها شركة الفوسفات و شركة البوتاس بقيمة ٢٠٠ الف لكل منهما و ١٠٠ الف دينار لكل من أدوية الحكمه و مصفاة البترول .
اما الشركات الصغيره و المتوسطه فكانت مساهمتها بقيمة ١٣٥ الف دينار تقريبا بقيم تراوحت من عشرة الاف و لغاية الف دينار..
اما قطاع البنوك فقد كانت مساهمته متواضعة جدا بالنسبة لحجم الأموال المتداوله لديهم و بصفتهم مقرضين ايضا ” و هي لم تتجاوز ٢٠٠ الف دينار ، و في غياب لبنوك عملاقه مثل "البنك العربي” ، فقد ساهم بنك الاسكان بقيمة ٥٠ الف دينار و البنك الاهلي بقيمة ٢٥ الف دينار فقط و البنك الاردني الكويتي بقيمة ٥٠ الف دينار و البنك الاسلامي الاردني بقيمة ٥٠ الف دينار و بنك صفوة بقيمة ٢٥ الف دينار.
في حين ساهم توفيق شاكر الفاخوري حسب ما ورد بإسمه شخصيا ب ٧٠ الف دينار..
اما قطاع الاتصالات فان مساهمته كانت خجوله ب ٧٠ الف دينار فقط و هي كالتالي ٥٠ الف شركة زين و ١٠ الاف امنيا و ١٠ الاف اورنج ..
في حين ساهمت بعض الغرف التجارية و الصناعيه بمبلغ ٤٥ الف دينار كالتالي غرفة صناعة الاردن وعمان ٢٥ الف دينار و غرفة تجارة الاردن ١٥ الف دينار و غرفة تجارة العقبة ٥ الاف دينار..
اما الجمعيات الخيرية و الاهليه فقد تمثلت مساهمتها بما بلي جمعية المركز الاسلامي الخيرية بقيمة ١٠ الاف دينار و جمعية المستثمرين لقطاع الاسكان الاردني بقيمة ٥ الاف دينار و مجلس قلقيلية بقيمة ٣٠ الف دينار ومجموعة حب الاْردن ب ٣ الاف دينار وجمعية ادامة للطاقه و المياه و البيئة ب ١٢٠ الف دينار.
اما النقابات المهنيه فلم يرد لها اَي مساهمه تذكر سوى نقابة المقاولين و بقيمة ١٠ الاف دينار فقط.
اما المساهمات الفرديه لمستثمرين فكانت محدوده جدا و ابرزها مساهمه المستثمر حسن ناصر اللامي بقيمة ١٠٠ الف دينار و المستثمر سمير صبحي رشيد ابو حسان بقيمة ٥٠ الف دينار.
اما المساهمات الشخصيه لمواطنين فلم تتجاوز ثلاث الاف و خمسمائة دينار و قد خلت من اَي مساهمه تذكر لمسؤولين سابقين.
في حين أعلنت دائرة ضريبة الدخل و المبيعات ان جميع التبرعات ستخصم من الدخل الخاضع للضريبة ، اَي ان هنالك اثر مالي مسترد بقيمة ٢٥٪؜ تقريبا للمتبرعين من القطاع الخاص.
هذا و من المتوقع ان يستفيد من المبادره اكثر من ٥٣٢٠ امرأه أكثرهم من المفترضات بقيم اقل من ١٠٠٠ دينار


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.