شريط الأخبار
الملكة نور: "أرقد بسلام...الرئيس الأول والوحيد المنتخب ديمقراطياً في مصر" حزب المؤتمر الوطني (زمزم) ينعى الرئيس المصري السابق محمد مرسي المفرق .. ضبط معمل حلويات غير مرخصة واتلاف 11 طن حمص نظام معدل لشهادات الأجنبية من مستوى التوجيهي يوقف الاعتراف بالمدارس في غير بلدها الاصلي بيان توضيحي من الضمان حول إيقاف رواتب تقاعدية مبكرة عاد أصحابها الى العمل دون إبلاغها شاهد بالصور...هكذا إستقبل الاردنيون خبر وفاة محمد مرسي نقابة المحامين تقاضي الصيادلة بسبب قرار وقف صرف الأدوية عن منتسبيها بالفيديو...ضبط سائق دهس فتاة خلال تشحيطه في الزرقاء وزير المياه: ما يتم تداوله عن رفض فكرة مد خط من الديسي للجنوب عار عن الصحة وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي ابو رمان للكاتب المجالي : هذا ما اغضبنا ! ولكن من حقنا الفخر بشباب وطننا الرزاز يقرر إعادة تشكيل مجلس إدارة وكالة الأنباء الأردنيّة...وإحالة مديرها العام للتقاعد الضريبة: بدء تطبيق نظام الفوترة الشهر المقبل إصابة (9) اشخاص إثر حادث تدهور في محافظة البلقاء الزعبي : النقابات لم تتبنى الدعوة للمشاركة بمسيرات الجمعة بالصور .. الملك يلتقي شبابا في قصر رغدان كان التقاهم أطفالا قبل 17 عاما كناكرية: بحثنا مع صندوق النقد الإجراءات الهادفة إلى تعزيز النمو الاقتصادي المعاني يعلن مواعيد امتحانات المستوى للطلبة العائدين من السودان النائب قيس زيادين لوفد الشورى السعودي: لا عدو الا الكيان الصهيوني الضمان : لاتمييز بين صاحب راتب متواضع وصاحب راتب مرتفع او باهظ
عاجل

كشف طبي يرصد قاتل الشباب الفتاك

الوقائع الإخبارية: توصل علماء إلى طريقة مبتكرة لرصد علامات التحذير من الإصابة بأمراض القلب، والتي يمكن أن تتحول بسرعة إلى قاتل فتاك، في المرضى الأحياء لأول مرة على الإطلاق.

وتمكّن العلماء من تعلم كيفية استخدام ماسح ضوئي لتشخيص المرضى، الذين يعانون من تضخم عضلة القلب المتراكز، الذي يمكن أن يحدث لدى البعض دون علمهم، حيث يعتقد أن هناك واحدا من بين 500 فرد حول العالم مصاب بالحالة المرضية، ولكنها تسبب الوفاة المفاجئة لدى الآخرين.

وحتى الآن، لا يمكن تشخيصها في المرضى الأحياء، لأنها تتطلب فحصاً دقيقا للألياف الموجودة في القلب.

والآن، استخدم علماء جامعة أوكسفورد تقنية مسح الدماغ لاكتشاف "الخلل" في ألياف العضلات بالقلب، ما يعد علامة واضحة على الحالة المرضية بحسب روسيا اليوم.

ولا يجري ترتيب ألياف القلب لدى المرضى، الذين يعانون من اعتلال عضلة القلب، بالطريقة نفسها كما يحدث الأمر لدى الفرد السليم، كما أنها أقل قدرة على نشر نبضات القلب بالتساوي عبر العضو.

ويعني ذلك أن أجزاء معينة من القلب تصبح سميكة بشكل غير طبيعي، ما يزيد من خطر عدم انتظام ضربات القلب وفشل القلب والسكتة الدماغية أو الموت المفاجئ، بسبب السكتة القلبية.

وفي الماضي، لم يكن بالإمكان دراسة ألياف القلب للتحقق من وجود تشوهات، إلا بعد وفاة المريض. لذا فإن التقنية المطورة التي يمكن تطبيقها على الأصحاء الأحياء، يمكن أن توفر للأطباء فرصا لحماية الأفراد من تلف القلب عبر تطبيق مضاد الرجفان.

ونُشرت الدراسة في مجلة الكلية الأمريكية لأمراض القلب.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.