شريط الأخبار
بالصور ... التنمية الاجتماعية وحماية الاسرة تعثر على عائلة تنام في العراء الوزير مالك حداد يكشف للرزاز : المشكلة تكمن في تطبيق العدالة اعتصام مرتقب امام رئاسة الوزراء لموظفي المنطقة الحرة الأردنية السورية المعشر: الاردن واجه خلال السنوات السبع الاخيرة تحديات غير مسبوقة بالصور.... الدفاع المدني يقتل افعى طولها مترين ونصف داخل مستودع بالمفرق بالاسماء... سحب عضوية تعيين ثلاث اعضاء في مجالس امناء اليرموك والطفيلة التقنية التيار الوطني ينتخب الحمايده رئيسا للمجلس المركزي والعواملة نائبا ونصير مساعدا إصابة (12) شخصاً اثر حادث تدهور باص كوستر خط (عمان- وادي السير) بالأسماء...تشكيلة المكتب التنفيذي الجديد لـ "العمل الاسلامي" الجمارك تحبط محاولة تهريب (288) كرتونة أحذية الجمارك تضبط مركبة بداخلها حشيش وحبوب مخدرة في الصحراوي ليبيا تمنع (100) طالب أردني من الدخول إلى الأراضي الليبية...و الطراونة يتدخل مجلس التعليم العالي يقر إجراءات تعيين رئيس الجامعة الأردنية مصادر: لا أضرار ولا نزوح إلى الأردن بسبب العملية العسكرية بدرعا التعليم العالي : التراجع عن تعيين (3) اعضاء في مجالس امناء الجامعات "الكهرباء الأردنية" تنفي تعرض بياناتها للقرصنة وفاة شخص اثر تدهور صهريج نضح على طريق الزرقاء الازرق العمل : تسفير (3975) عاملا وافدا خلال النصف الاول من العام بالصور....الشياب يطمئن على صحة الطبيب والممرضين المعتدى عليهم من قبل مراجعين في مستشفى حمزة مصدر رسمي: لقاء بن سلمان ونتنياهو في عمان عار عن الصحة
عاجل

كل الأبطال لاجئون باستثناء صبا مبارك... تعاون تركي-أردني لإنتاج فيلم عن السوريين

الوقائع الاخبارية: "مشكلة اللاجئين السوريين ليست فقط في تركيا، هي واحدة من أهم مشكلات العالم في الوقت الحالي في رأيي".

هذا ما قالته الممثلة الأردنية صبا مبارك لموقع Screen Daily الأميركي الفني، الذي أفرد تقريراً عن فيلم The Guest: Aleppo-Istanbul (الضيف: حلب-إسطنبول)، وهو أول إنتاج أردني-تركي مشترك يناقش مشكلة اللاجئين السوريين في تركيا.

العمل يحكي قصة رحلة مريم وتلعب دورها صبا مبارك، والطفلة لينا وتلعب دورها روان سكيف، ورحلة هربهما من الحرب في سوريا، إذ أن لينة ابنة الـ10 أعوام فقدت عائلتها في الحرب، واضطرت إلى أن تبدأ طريقها إلى تركيا مع شقيقتها الرضيعة وجارتهم مريم، بصحبة لاجئين آخرين.

وهي ترغب في العودة إلى الوطن، بينما تأمل مريم في الوصول إلى أوروبا.علماً أنه باستثناء مبارك وسكيف يصبِح كل فريق التمثيل من اللاجئين السوريين الحقيقيين ويمثلون للمرةِ الأولى.

وسبق أن نقل موقع "المصري اليوم" عن مبارك قولها إن الفيلم يتناول الصعوبات التي يواجهها بعض اللاجئين من سوريا الذين يعانون في سبيل الوصول لألمانيا.

وأن العمل إنساني، يناقش قضايا اللاجئين وما يعانون منه هرباً من جحيم الحرب والقصف في سوريا، مروراً بشبح الموت الذي يطاردهم في كل لحظة، وخاصةً في البحر، وصولاً إلى معاناة اللجوء إلى الدول الأوروبية.

كما "يلقي الضوء على المستجدات في قضايا اللاجئين بعد تولي الرئيس الأميركي دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة، واتخاذه قرارات معادية للاجئين، والفيلم يعالجها بإطار إنساني شيق" حسب مبارك.

الشركات المنتجة

وحسبما نقل الموقع، فإن كلاً من الشركات التركية: إسطنبول السينمائية للإنتاج، وأنداك السينمائية للإنتاج، وإسطنبول ديجيتال، بالتعاون مع شركة بان إيست ميديا المملوكة لصبا مبارك التي تتخذ من العاصمة الأردنية عمّان مقراً لها -أنتجت الفيلم الذي تلقى دعماً إضافيًا من وزارة الثقافة والسياحة التركية.

وعن العمل، قالت بطلة مسلسل "أفراح القبة": "مشكلة اللاجئين السوريين ليست فقط في تركيا، هي واحدة من أهم مشكلات العالم في الوقت الحالي في رأيي".

وأضافت: "في البداية، عُرِض عليّ فقط التمثيل بالفيلم، ولكن إعجابي بالسيناريو الإنساني ورسالة الأمل وقوة الحب التي يوصّلها جعلني أشارك في إنتاجه".

توزيع Mad Solutions

الجدير بالذكر أن شركة Mad Solutions حصلت على حقوق التوزيع بالعالم العربي لفيلم "الضيف: حلب-إسطنبول" والذي ستخرجه التركية أنداك هازيندار أوغلو.

وتشمل آخر الأعمال على لائحة توزيع شركة MAD Solution، فيلم المخرج المغربي سعيد خلاف "مسافة ميل بحذائي"، عن طفل نشأ في فقرٍ يقرر الانتقام من المجتمع.

وفيلم المخرج عبد الله الكعبي "الرجال فقط يحضرون الدفن"، والذي فاز بجائزة أفضل عمل بمهرجان دبي السينمائي الدولي، في ديسمبر/كانون الأول من عام 2016.

والفيلم الوثائقي "يهود مصر" للمخرج المصري أمير رمسيس، وفيلم المخرج فيليب غناد ومساعده يامين ميكي "نادي ركوب الأمواج في غزّة".
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.