شريط الأخبار
 

لماذا 10% فقط من سكان العالم يستخدمون اليد اليسرى؟

الوقائع الاخبارية :تفيد الإحصاءات بأن 10% فقط من سكان العالم يستخدمون اليد اليسرى، وهو ما يجعل العلماء يبحثون باستمرار حول سبب ندرة وجود العسر لدى البشر.

وعلى الرغم من عدم تمكن أي شخص من شرح سبب هذا بشكل قاطع، إلا أن هناك الكثير من الفرضيات التي تم بناؤها لأكثر من قرن تحاول تقديم تفسير لهيمنة اليد اليسرى في عدد ضئيل من سكان العالم.

ويحتفل العالم باليوم العالمي للعُسر سنويا في 13 أغسطس تكريما لأولئك الذين يستخدمون يدهم اليسرى في حياتهم اليومية، وبهدف تثقيف الناس حول الصفات التي يتميز بها الشخص الأعسر.

وتعرض العُسر عبر التاريخ للتمييز الجائر، وعلى الرغم من أن النظريات الخاطئة حول مستخدمي اليد اليسرى تلاشت بمرور الوقت، إلا أن اختلافهم عن بقية سكان العالم ما يزال يطرح العديد من الأسئلة المحيرة حول هذه الميزة.

وبحثت العديد من الدراسات حول الأسباب الكامنة وراء هيمنة اليد اليسرى في عدد قليل من سكان العالم، وتقترح بعضها أن الأمر يتعلق بطريقة ترتيب الدماغ في نصفي الكرة المخية، حيث يتحكم النصف الأيسر منه عادة في الجانب الأيمن من الجسم، ويتحكم النصف الأيمن في الجانب الأيسر من الجسم، بينما يعتمد الشخص الأعسر على الدوام على النصف الأيمن.

ويتحكم نصف الدماغ الأيسر في الكلام واللغة والكتابة والمنطق والرياضيات والعلوم، بينما يتحكم الجانب الأيمن بالموسيقى والفن والإبداع والإدراك والعواطف والعبقرية، ولذلك فإن الشخص الأعسر غالبا ما يكون مبدعا أو مفكرا.

وفي تقرير نشرته شبكة "بي بي سي" عام 2016، قال الباحثون إن اعتماد المرء على يد بشكل أكبر من الأخرى، هو نموذج يمتد إلى أعضاء أخرى من الجسم أيضا، مثل العينين والأذنين، حيث يمكن أن تهيمن إحداهما على الأخرى تماما كما يحدث مع اليدين أو القدمين.

وفي الواقع، إحدى الفرضيات الأكثر غرابة لشرح ندرة استخدام اليد اليسرى هي أن طفرة جينية تتسبب في هيمنة اليد اليسرى، وفقا لشرح ألاسدير ويلكينز في موقع io9 في عام 2011.

وعلى الرغم من أن الجينات تلعب دورا كبيرا في تحديد هيمنة يد على أخرى، فربما لا تقدم الإجابة الكاملة لتفسير العلاقة، حيث أن هناك مجموعة من الأشخاص يفضلون استخدام اليد اليسرى عن اليمنى بحكم التعود والاكتساب.

ومن المرجح أن يكون للوالدين العسر أطفال عسر مقارنة بالآباء الذين يستخدمون اليد اليمنى، وهو تفضيل يمكن رؤيته في الرحم، لكنهم ما زالوا يميلون إلى إنجاب أطفال يستخدمون اليد اليمنى بشكل عام.

وكافح الباحثون لتحديد الجينات المسؤولة بالضبط عن زيادة فرص أن يصبح الشخص أعسر.

وفي عام 2019، كشف تحليل 400 ألف سجل فردي عن المناطق الجينية المرتبطة باستبداد اليدين، وعلى وجه الدقة، وجدوا أربع مناطق من الجينوم ترتبط عموما بسيطرة اليد اليسرى، وشاركت ثلاث من هذه المناطق الأربع في نمو الدماغ وبنيته.

ولكن تشير أبحاث أخرى إلى أن هناك على الأرجح عشرات الجينات التي تلعب دورا في تحديد ما إذا كان سينتهي بنا المطاف بالكتابة بيدنا اليسرى أو اليمنى.

وعلاوة على ذلك، ربطت دراسات أخرى عوامل مثل مستويات هرمون الإستروجين ووضعية الولادة بمستويات متفاوتة من استخدام اليد اليسرى واليمنى.

وباختصار، يبدو أن هناك الكثير من الاعتبارات قيد التنفيذ، ويواجه الباحثون صعوبة في ربطهم جميعا معا. وهذا يعني أننا لا نستطيع أن نخبرك بالضبط عن سبب ولادتك أعسر أو تستخدم يدك اليمنى، ولكن من الواضح أن العلماء يعملون بجد للعثور على إجابة.