شريط الأخبار
" قرارات "نقابة الأطباء" وكسر ظهر صحة الأردنيين" دولة الرزاز...تمهل واقرأ تفاصيل رسالة نقيب التجار امام ضمائركم الحية...هذه الطفله تم رميها مرتين في الحاويات ..واليوم عثر عليها داخل باص في اربد الرياطي : دولة الرزاز "الافخم " اختارني عضوا في المشروع الوطني السكني مصدر في وزارة الصناعة يوضح و يؤكد : " لا وجود " لاحذيه "تحمل صورة العلم وشعار المملكة داخل السوق الاردني الملك لجيشنا العربي...علمتنا معنى الفدا وكيف نقهر الردى تحويل أصحاب مول إلى القضاء والتحفظ على كميات من الأرز خليل الحاج توفيق: الأسواق مجهزة...و أيلول القادم سيكون الأصعب البدور يطالب نقابة الأطباء بسحب "لائحة الأجور الطبية" اهل متوفي في الزرقاء يغلقون بيت العزاء للمطالبة بمعرفة القاتل بالصور .. الامن الوقائي ’بشمال عمان’ يوقف كارثة صحية في مستودع مخالف لصنع الكريما إعادة تحديد السرعات على طريق الزرقاء الأزرق العمري الجديد العراق ... عبور 713 شاحنة بين عمان وبغداد يومياً الحكومة تنشر نتائج استبيانها الإلكتروني حول مشروع قانون ضريبة الدخل...ماذا قال الاردنيون؟ غلق أمني على غير عادة على المدخل الجنوبي القديم لجرش أمام مطعم اللؤلؤة الطويسي :ضبط ٢٣٣ شهادة مزورة في ٣ سنوات منها ١١٤ غير أردنية وزير الصناعة: لم نجد شكاوى بحق الزبن متعلقة بقضية الدخان مصدر رسمي ينفي تعيين النعيمات مفوّضاً في "تنظيم قطاع الاتصالات" الرزّاز: الحكومة ستبتّ بقضيّة الضرائب على القطاع الزراعي خلال أسابيع وزارة الزراعة: أسعار الأضاحي البلدية بين 160 و200 دينار
عاجل

ليبرالي أو يساري.. حذاري يا دولة الرئيس..

عامر غزلان
 هَّب الأردنيون لنداءِ إنقاذِ دولتهم في يوم الأربعاء الثلاثين من أيار من عام 2018، إحفظ هذا التاريخ جيداً يا دولة الرئيس..

نَجَحَ الإضراب، وتمكن الأردنيونَ من توحيد كل ما فرقته سياسات الإحتكار التي انتهجتها إدارة دولتهم طيلة السنوات السابقة، والتي انتهجت نهج إعادة تدويرٍ مُستمرٍ للسلطة السياسية والإقتصادية وحصرها بيد مجموعاتٍ كانت تُفرض نفسها بسهولة على أي إدارة للدولة بموجب نفوذ هذه المجموعات وسلطتها الإجتماعية. شيوخ العشائر أنموذجاً.

داسَ الأردنيونَ كل هذا الواقع، وانطلقو لميادينهم التي تليق بهم، كل ساكنِ قرية من قريته وكل ساكنِ باديةٍ من باديته وكلُ ساكنِ مدينة من مدينته بهتافات متشابهة حد التطابق على عكس ما كنتُ أتوقعه خاشياً، لم يحركهم في هذه المرة أحزابهم التي اختاروها، أو شيوخُ عشائرهم الذين فرضهم الواقع عليهم، أخرجتهم يا دولة الرئيس حميتهم وغيرتهم على دولتهم وباستطاعتك أن تعرف ذلك جيداً بمطالعة سريعة للشعارات والهتافات التي قادوها، لم يريدوا في هذه المرة نزع حكومة فقط، أرداو تغيير نهج كامل استمرت به إدارة دولتهم.. أمامك مهمة صعبة يا دولة الرئيس.

ستة أيامٍ متواصلة من التوافِد الغاضب للساحات للتعبير عن المطالب الشعبية، التي لم يكن بإستطاعة سَلفُك أن يستجيب لها إلا بإستقالته، وإن ذلك لا يرجِع لضعف موقعه الدستوري أو لعدم اسقلالية قراره كما يُحِب المُتَكِل دائماً أن يشيع، بل إن ذلك سببه ضعفٍ في إدارته وضعفٌ في معرفته بالناس مما شلَّ قدرته على التعامل معهم، لم يكن يحمِلُ همهم أو يعرِفُ بالحد الأدنى ما الذي يعانونه، كانّ خطابهُ مستكبراً متعالياً، الذي جعله كاذباً أمام شعبناً حتى وإن كانَ صادقاً في يومٍ من الأيام، وهذا الذي أطاحَ به، فالفشخرةُ والإستكبار لا يصلحان مع موقع الخادم العام يا دولة الرئيس. ومصيبة سلفك في تلكَ الحالة كانت مصيبتين، الأولى في استعلاءه وضعف معرفته، والثانية أن استعلاءه كان على شعبنا الذي أطاحَ به.

سوف تكونُ أمامك في هذه المهمة خياراتٌ محدودة، حالك حال كل رئيس وزراء أردني سبقك، وإعلم جيداً أن صعوبة مهمتك سوف تكون بمدى قدرتك على جلب محبة الناس لك وانتزاع ولايتك العامة بشرعيتهم بقدر صعوبة مهمتك في صياغة خطة الإنقاذ التي كلفكَ الناس بها، لا تخشى انتقاد الناس لك لأنك لست من قاعدة عشائرية كبيرة، فللأردنيين تجارب سابقة كثيرة وسيئة في معظمها مع الحكومات الغير منتخبة، ويعتبرونَ أن إبن القاعدة العشائرية تسهُلُ محاسبته مجتمعياُ من الناس في حال خذلهم، وهذا ما ثبتَ عكسُه. واعلم أخيراً يا دولة الرئيس أنك إن كنت مخلصاً وهذا ما نأمله بك، فإن كل الأردنيين هم عشيرتك الكبيرة، ولتكن وطنيتك يقظة، وليبقى ضميرك حاضراً.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.