شريط الأخبار
الملك: الهجوم على ارامكو أمر خطير الرزاز:نَفَس الحكومة طويل في الحوار مع المعلمين للوصول إلى حل الغذاء والدواء تغلق معمل بوظة يخلطها بالكحول وتباع بالبحر الميت وعمان اجتماع طارىء في ديوان الخدمة المدنية العثور على جثة طفل حديث الولادة بمقبرة في الأغوار الشمالية الحفناوي مفوضا بهيئة الاتصالات والمشاقبة مديرا لصندوق المعونة النائب العام يوجه بعدم توقيف حاملي بنادق "الخردق" لقاء خاص لجلالة الملك عبدالله الثاني على قناة MSNBC الساعة السابعة مساءً بالصور...ضبط 5 أشخاص بحوزتهم «الجوكر والحشيش» في لواء الرمثا النائب طارق خوري :حراك المعلمين هو حراك نقابي مطلبي وليس ثورة التربية تنفي سحب كتب العلوم والرياضيات للصفين الأول والرابع من المدارس إحالة ملف شركة الميجا مول للنائب العام وتصفيتها اجباريا الرزاز يوعز باتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المخالفين لاستخدام المركبات الحكومية إرادة ملكية بإرجاء اجتماع مجلس الأمة متصرف العقبة ينفي تعرض أحد عمال مصنع للاعتداء الأشغال الشاقة عشرين عاما 20 لقاتل في المفرق المعلمون يعتصمون في معان والزرقاء احتجاجا على عدم استجابة الحكومة لمطالبهم نواصرة : نريد ان يمتلىء المعلم ماليا وتتحسن معيشته شاهد بالأرقام .. الشوبكي يكشف مصير أسعار المحروقات بالصور ... اتلاف 4 اطنان زيت زيتون والتحفظ على 122 تنكة في جرش
عاجل

ماذا ينتظر العالم بعد "الحرب النووية الشاملة"؟!

الوقائع الاخبارية :أجرى علماء محاكاة لكيفية استجابة المناخ في حال حدوث الحرب النووية الشاملة، حيث استخدموا نموذجاً جديداً لمناخ الغلاف الجوي (تصوير رباعي الأبعاد)، الذي يراعي تأثير الانفجار النووي على الغلاف الجوي لارتفاعات تصل إلى 140 كلم.

وبحسب مجلة "البحوث الجيوفيزيائية"، فقد تمّ بناء الدراسة على أساس الحرب النووية المحتملة بين روسيا والولايات المتحدة الأميركية.
وفقًا للخبراء، فإنّ الحرب النووية من هذا النوع يمكن أن "تغمر الأرض في فصل شتاء مدته 10 سنوات"، مما يؤدّي إلى انخفاض حادّ في درجة الحرارة العالمية والظلام المستمرّ وانخفاض كبير في نسبة هطول الأمطار.

سوف تنبعث من الحرائق الناجمة عن التفجيرات النووية حوالي 147 مليون طن جزيئات "السخام" (ضبوب من جسيمات الكربون، من نواتج الاحتراق غير الكامل للهيدروكربونات، لها تأثيرات مسرطنة ومطفرة) في الغلاف الجوي. وهذه الجزيئات ستغطي الكرة الأرضية لبضعة أسابيع، ما يغمر الأرض في شتاء نووي طويل.
وسيسبّب "السخام" المنبعث في انخفاض متوسط درجات الحرارة السطحية إلى نحو 9 درجات مئوية.

ويتوقّع الخبراء أنّ الأمر سيستغرق حوالي 7 سنوات حتّى يتلاشى الحجاب من جزيئات السخام و3 سنوات أخرى حتى يعود الضوء إلى مستوياته الطبيعية. يمكن أن تؤدّي التأثيرات الجوية للحرب أيضًا إلى انهيار الرياح الموسمية وزيادة ملحوظة في ظاهرة "النينو" التي تسبّب اختلافاً كبيراً في درجات حرارة المحيطات وكذلك حدوث الكوارث الطبيعية مثل الفيضانات والأعاصير والجفاف.

بالإضافة إلى ذلك ستزدادُ قوّة إعصار القطب الشمالي في السنة الأولى بعد الحرب النووية ما يؤدّي إلى توليد درجات حرارة أعلى من المعتاد ولكن دون الصفر في كل من القطب الشمالي وأوراسيا.

وخلص العلماء، إلى أنّه من الضروري للسياسيين أن يفهموا تمامًا عواقب المناخ المترتبة على الحرب النووية.
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.