شريط الأخبار
وفاة وإصابتان بمشاجرة في الرصيفة جابر: نظام حوافز جديد لكوادر وزارة الصحة ورفع عقوبة المعتدي على الكوادر الطبية إلى 3 سنوات النائب الرياطي : أسلم بدون طلبات.. وارجع مكاني مثل الشطورين الدفاع المدني يخمد حريق أشجار نخيل على طريق عمان – السلط مصادر مطلعة: الامانة تدرس إحالة موظفين إلى التقاعد محطات المحروقات على طريق المطار تهدد بالاغلاق...وسعيدات يطالب العموش بتحمل مسؤولياته إدارة السير تحذر السائقين على شارع الاستقلال العجارمة للحكومة : امنح خصما لمعالجة التهرب الضريبي الدفاع المدني يسيطر على حريق اشجار نخيل على طريق عمان السلط وفاة طفل اثر حادث دهس عالطريق الصحراوي في محافظة معان الأميرة دانا : الحذر والتأني في ترميم وإعادة تأهيل المسجد الحسيني الحكومة : إغلاق شارع خرفان كان لاقل من ساعتين لتصوير فلم " ميترا " دبلوماسي مصري : لقب "عطوفة " اختراع أردني زحلقوه بين المعالي والسعادة الخارجية : لا إصابات بين الأردنيين اثر الهزة الارضية في اثينا 44.5 % رسوم وضرائب مفروضة على ملابس الأطفال وأحذيتهم إصابة تسعة أشخاص اثر حادث تصادم في جرش الحكومة تعرض نتائج الربع الثاني من اولويات 2020 -2019 البطاينة: (220) تسويه بقيمة (2 مليون وربع) دينار لمتعثري قروض صندوق التنمية زواتي : تعويض مصر للاردن من الغاز بدل انقطاع 15 سنة سيكون "كمي" مسؤول سوري يُعلّق على تدريس السوريين في الاردن
عاجل

ما حقيقة وفاة الفنان عزت أبو عوف؟

الوقائع الإخبارية : بعد تداول أخبار عن وفاة الفنان المصري عزت أبو عوف، بعد أيام على مكوثه في المستشفى حيث يتلقى العلاج جراء تعب في القلب والكبد، نفت الفنانة نهال عنبر، عضو مجلس نقابة المهن التمثيلية، هذه الأخبار قائلة: "هذا الكلام ليس له أي أساس من الصحة، وهو ما زال يرقد داخل العناية المركزة في إحدى المستشفيات الخاصة".

وكشفت عنبر عن حالته الصحية بأنها "حرجة مستقرة"، ويحتاج الدعاء من كل محبيه حتى يخرج من هذه الأزمة.

يشار إلى أن أبو عوف يتلقى العلاج داخل أحد مستشفيات المهندسين في القاهرة، خاصة أنه يعاني من تعب في الكبد والقلب. وكان أبو عوف ينتظر إستكمال تصوير فيلم "كل سنة وأنت طيب" مع النجم تامر حسني.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.