شريط الأخبار
التلهوني: لا تصوّر نهائي حول الغاء حبس المدين الملك يلتقي ممثلين عن منظمات يهودية دولية وأميركية في نيويورك حزب الاتحاد الوطني ينتقد التحوّل بخطاب «المعلمين» «المعلمين»: نقابتنا مهنية ولن تحيد عن الطريق القيسي: لغة المغالبة والمكاسرة والإساءة والخروج عن الثوابت الوطنية تستوجب مراجعة من "المعلمين" إرادة ملكية بدعوة مجلس الأمة إلى الاجتماع في دورته العادية الملك: الهجوم على ارامكو أمر خطير الرزاز:نَفَس الحكومة طويل في الحوار مع المعلمين للوصول إلى حل الغذاء والدواء تغلق معمل بوظة يخلطها بالكحول وتباع بالبحر الميت وعمان اجتماع طارىء في ديوان الخدمة المدنية العثور على جثة طفل حديث الولادة بمقبرة في الأغوار الشمالية الحفناوي مفوضا بهيئة الاتصالات والمشاقبة مديرا لصندوق المعونة النائب العام يوجه بعدم توقيف حاملي بنادق "الخردق" لقاء خاص لجلالة الملك عبدالله الثاني على قناة MSNBC الساعة السابعة مساءً بالصور...ضبط 5 أشخاص بحوزتهم «الجوكر والحشيش» في لواء الرمثا النائب طارق خوري :حراك المعلمين هو حراك نقابي مطلبي وليس ثورة التربية تنفي سحب كتب العلوم والرياضيات للصفين الأول والرابع من المدارس إحالة ملف شركة الميجا مول للنائب العام وتصفيتها اجباريا الرزاز يوعز باتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المخالفين لاستخدام المركبات الحكومية إرادة ملكية بإرجاء اجتماع مجلس الأمة
عاجل

مجلس النقباء يدعم توجه "المحامين" لرفع قضية لابطال اتفاقية الغاز

الوقائع الإخبارية : بحث مجلس النقباء في اجتماعه اليوم دفع دور النقابات على صعيد الفعاليات الوطنية بحيث يكون مجمع النقابات مظلة وطنية لتلك الفعاليات للتوافق على برنامج وطني للإصلاح السياسي والاقتصادي كما اكد المجلس دعمه لتوجه نقابة المحامين رفع قضية لابطال اتفاقية الغاز، والدفاع عن الحريات العامة.
كما قرر مجلس النقباء تفعيل دوره على صعيد دعم صمود الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، من خلال تقديم المساعدات التي يحتاجها، ودعم القطاع الطبي من خلال اقامة مبنى العيادات الطبية التابع لمستشفى الرحمة في قطاع غزة .



 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.