مجلس محافظة عجلون :اجراءات وزارة الزراعة تؤخر استكمال مشروع مستشفى الايمان
شريط الأخبار
الشواربة: لا تعويضات لمتضرري الباص السريع الا بالقضاء وفاتان اختناقا داخل بئر ماء بالزرقاء الدفاع المدني يخمد حريق ( هنجر ) للإسفنج ومواد التنظيف بمنطقة الموقر الطريفي: حالة عدم الإستقرار الجوي ستؤثر على مناطق عشوائية في الأردن الطراونة: المدارس والجامعات خالية من المخدرات "الصحة" تنفي نقص بالأطباء في مستشفى الأمير حسين بعين الباشا عبيدات: لجنة فنية لجمع الملاحظات حول كتابي الرياضيات والعلوم للصفين الأول والرابع السفير الاردني في تل ابيب يزور اللبدي ومرعي ويطالب بالافراج عنهما وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تتابع قضية الطلبة الأردنيين في أوكرانيا منذ أشهر بالفيديو...ولي العهد يوقف موكبه لمساعدة مصابين اثر حادث سير حداد يحيل ملف تحقيق بتجاوزات إلى مكافحة الفساد 28 مهنة مغلقة ومقيده أمام العمالة الوافدة الناطق باسم الخارجية يرد على معلومات متداولة بشأن الطفل ورد ربابعة وزير التربية ابناء المعلمات الأردنيات المتزوجات من غير أردنيين غير مشمولين بمكرمة ابناء المعلمين الرزاز: الأردن يقدر دور بلغاريا ومواقفها تجاه دعم التوجهات التي تفضي إلى حلول للأزمات في المنطقة الخارجية تتابع الحالة الصحية لمواطن أردني أصيب بحادث تدهور مركبته في السعودية أمن الدولة: 15 سنة بالأشغال المؤقتة وغرامة 10 آلاف دينار لتاجر مخدرات الحجز التحفظي على اموال تاجر سيارات كبير في الأردن جلالة الملك عبدالله الثاني يلتقي ممثلين عن القطاع الخاص النقابات تطالب الحكومة بعقد اجتماع لبحث العلاوة الفنية
عاجل

مجلس محافظة عجلون :اجراءات وزارة الزراعة تؤخر استكمال مشروع مستشفى الايمان

الوقائع الاخبارية :طالب رئيس واعضاء مجلس محافظة عجلون وزارة الزراعة العمل على تنفيذ وعوداتها والموافقة على تخصيص قطعة الارض الحرجية البناء مبنى للعيادات ومواقف السيارات لاستكمال مشروع مستشفى الايمان الجديد لخدمة ابناء المحافظة.

واضافوا خلال الاجتماع الذي عقد في قاعة مبنى المشروع وحضره نائب المحافظ الدكتور ابراهيم الرواحنة ان التاخير في استكمال المشروع سببه اجراءات وزارة الزراعة التي لا مبرر لها الامر الذي ادى الى عدم انجاز المشروع الذي سيخدم ابناء عجلون ويخفف الاعباء عليهم بدلا من المبنى القديم و المتهالك .

وقال رئيس مجلس المحافظة عمر المومني انه تم مقابلة وزير الزراعة بخصوص معالجة الثغرات التي تواجه سير عمل المشروع والمباشرة باستكمال المرحلة الثانية وانجازه بشكل نهائي على ارض الواقع لتحقيق التنمية وتحسين الخدمات الصحية الأساسية المقدمة لأبناء المحافظة .

واكد المومني أهمية تكاتف الجهود مع الشركة المنفذة للمشروع وازالة العقبات التي تعترضه داعيا وزارة الزراعة استكمال اجراءات الموافقة على القطعة المخصصة مسبقا لاستخدامها كمواقف للسيارات من اجل انجاز المشروع بأسرع وقت خدمة لأبناء المحافظة خصوصا أن المبنى الجديد سيسهم في التخلص من المبنى القديم المتهالك وتقديم خدمة صحية افضل للمواطنين.

واكد عدد من أعضاء مجلس المحافظة على أهمية استكمال المشروع ومعالجة المعيقات التي تواجهه كونه سيساهم في خدمة ابناء المحافظة واعطاء الصلاحيات من وزارة الزراعة لتخصيص قطعة الارض الحرجية المحاذية للمستشفى لاتمام المشروع على اكمل وجه .

واشاروا انه اذا لم تتم موافقة وزارة الزراعة سيتم عقد جلسة تشاورية ما بين نواب المحافظة ورؤساء البلديات ومجلس المحافظة لمقابلة رئيس الوزراء لانجاز المشروع ومعالجة الثغرات التي تواجهه .

وبينوا ان هناك استياء من ابناء المحافظة لعدم تعاون وزارة الزراعة لابراز هذا المشروع الحيوي الى حيز الوجود مشيرين ان الموافقة على تخصيص قطعة الارض لا يحتاج الى كل هذه التعقيدات وخصوصا ان هناك استعداد من كافة الجهات المعنية للتعاون من اجل التغلب على المعيقات وحل هذه المشكلة من اجل سرعة انجاز المشروع وتشغيله باقرب وقت ممكن.

واستعرض مدير عام الشركة المنفذه للمشروع المهندس سليم حمدان نسب الانجاز في المشروع بالمرحلة الاولى وصلت نسبته 85% مبينا ان المشروع يواجه لغاية الان تحديات ومعيقات حالت دون استكماله من قبل وزارة الزراعة على الرغم من الحاجة الملحة وخصوصا في ما يتعلق بالمرحلة الثانية التي خصص لها 3 ملايين ونصف لإنشاء مبنى العيادات ومواقف للسيارات .

وعلى هامش الاجتماع قام المجتمعون الذين يمثلون عدد من اعضاء لجنة تنسيق العمل التطوعي و الاجتماعي واستشاري بلدية كفرنجه ورؤساء البلديات وابناء المجتمع المحلي وعدد من ممثلي وسائل الاعلام بعمل جولة على المشروع للاطلاع على ارض الواقع على الانجازات والتحديات التي تواجه المشروع .


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.