شريط الأخبار
شاهد بالصور...الملكة وهي تجهز الأميرة سلمى لحضور احتفال الاستقلال غدا اول ايام شهر رمضان المبارك مسيرة دراجات تجوب شوراع اربد ابتهاجا بالاستقلال طعن شخص خلال مشاجرة في سوق الخضار وسط مدينة اربد العثور على 'لقيط' في منطقة سحاب شرقي العاصمة عمّان الرمثا .. شاب يدهس 6 أشخاص ويوقع 4 اصابات بينهم وزير الخارجية ايمن الصفدي في تغريده له : مصر اقوى اين اختفى "هلال رمضان الكهربائي" عن نوافذ الاردنيين؟! الملك يدين الهجوم الإرهابي ضد الأقباط ويعزي بالضحايا القبض على يمنيين اثنيين فرا من سجن امريكي و عُثر عليهما برفقة اردني في كندا مقتل 25 قبطيا في هجوم على حافلة تقلهم جنوبي مصر مع حلول شهر رمضان المبارك الأردنيون يستذكرون أحمد هليل زكي بني ارشيد: اقرأ بإسم ربك الذي خلق عجل ينطح جزار عشريني في كفرنجه قبل ذبحه العدوان يدعو الفيصلي والوحدات لتناول افطار جماعي في منزله وفاة شخص وإصابة آخر اثر تدهور تركتور زراعي في اربد مواطنون يهددون بحرق ابنائهم امام الديوان الملكي بعد انذار بهدم منازلهم الطراونة: لم تسجل حالات اعتداء على تجار او متعاطين من قبل رجال المكافحة تكسير مركبات بالعصي والحجارة في مشاجرة عائلية بمنطقة كفرنجة في عجلون بالتفاصيل...تعميم من وزارة التربية لجميع المدارس الابتدائية ومديريات التربية
عاجل
 

مدير الاذاعه والتلفزيون السابق يعتذر عن الاستمرار بتقديم برنامج اللقاء المفتوح (شؤون برلمانية)

الوقائع الإخبارية : اعتذر مدير مؤسسة الاذاعة و التلفزيون السابق محمد الطراونة عن الاستمرار في تقديم برنامجه 'شؤون برلمانية' الذي يعرض على الاذاعة الاردنية لاسباب وصفها بالخاصة.

و قال الطراونة في رسالته انه قدم اليوم اعتذاره لمدير إدارة الاذاعة الاردنية بالوكالة عن الإستمرار في إعداد وتقديم برنامج اللقاء المفتوح(شؤون برلمانية) والذي تولى إعداده وتقديمه منذ سبع سنوات ونصف عندما كان مديرا لأخبار الاذاعه.

و اضاف الطراونة انه بدأ بتقديم البرنامج عندما طلبت منه الزميلة بيان التل المدير العام آنذاك تقديم برنامج برلماني وحتى تاريخه.

و استطرد الطراونة قائلاً: 'ستبقى مؤسستي في وجداني وصميم قلبي ما حييت'.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.