شريط الأخبار
الحكومة تدرس منح الأرامل حق الجمع بين الرواتب التقاعدية الزرقاء تنضم لقوافل المتعطلين...وتشارك بمسير للديوان الملكي بحثاً عن العمل شباب معان: الحقوق تُنتزَع ولا تُستجدى .. قادمون إلى الديوان فنزويلي أقام خمسة أشهر في الأردن أعلن إسلامه اليوم هذا ما جرى بين محافظ اربد والمتعطلين عن العمل النائب عدنان السواعير ينتقد الشباب الأردني: ليس لديهم "التزام بالعمل و"وعدم وفاء" تجاه وظائفهم اسبانيا تبدأ اعادة توطين 600 لاجئ سوري مقيم بالأردن الضريبة: 150 ألف طلب للحصول على دعم الخبز استشهاد الرائد سعيد الذيب متأثرا بانفجار اللغم في السلط توضيح هام من وزارة البلديات حول رسوم المواقف على رخص المهن مجلس الوزراء يقرّ مشروعيّ قانونيّ الجمارك وتشكيل المحاكم النظاميّة الشريدة: استقلت لإعطاء الفرصة لآخرين لخدمة الوطن الرزاز :في كل دول العالم يقبل الشاب بأول فرصة عمل...مهما كان الراتب أو المكان شاهد بالتفاصيل...أهم قرارات مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة اليوم المتهمون الستة الفارين بقضية "الدخان" لم يسلم أحداً منهم نفسه أمن الدولة تصدر احكاما في عدد من القضايا المتعلقة بالإرهاب مجلس الوزراء يقرر إعفاء الرسوم على ساحة الصادرات الزراعية الخوالدة أميناً عاماً للشؤون السياسية والمغاريز لسجل الجمعيات التربية: صرف مستحقات معلمي الإضافي الخميس بالوثيقة...الشريدة يستقيل من العقبة الإقتصادية والبخيت خلفاً له
عاجل

مصدر أمني ينفي الوصول لمرتكب جريمة دير السعنة ..والقضية ما زالت قيد التحقيق

الوقائع الاخبارية : نفى مصدر أمني صاح اليوم الخميس صحة الأخبار التي يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي حول وصول فريق التحقيق الخاص بجريمة " دير السعنة " إلى هوية الاشخاص المتورطين في جريمة قتل المواطن " علي الفقهاء " وزوجته اللذان عثر عليهما مقتولان وملقى بجثتيهما في احد الأودية بالقرب من منزلهما في بلدة دير السعنة بمحافظة اربد .
وأضاف المصدر في تصريح لـــ " الوقائع " بان المعلومات والروايات التي يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي حول الكشف عن هوية القاتل وتمثيله للجريمة ، وكشفه للأسباب حول قتل الفقهاء وزوجته غير دقيقة و عارية عن الصحة ، حيث ما زال فريق التحقيق الخاص من الأجهزة الأمنية بتلك القضية مستمر بالتحقيقات الامنية التي لم تتوصل لغاية الان الى تحديد هوية المتورط بتلك القضية
وكانت الأجهزة الأمنية، عثرت قبل أسابيع، على جثتي علي الفقهاء، وزوجته، ملقيان في أحد الأودية، بالقرب من منزلهما ببلدة دير السعنة التابعة للواء الطيبة.وكشفت نتائج تقرير مركز الطب الشرعي لإقليم الشمال، تعرض الزوجين المغدورين لـ23 طعنة بأداة حادة.
وأظهر فحص الجثتين تعرض المغدور علي الفقهاء، 39 عاما، لضربة في الرأس بأداة راضة، بالإضافة لخمس طعنات بأداة حادة في العنق، ومثلها في الصدر وأعلى البطن.
أما الزوجة البالغة من العمر 32 عاما، فقد أظهر الفحص تعرضها لـ10 طعنات في الصدر والبطن، وثلاث طعنات في منطقة الظهر، إلى جانب وجود جروح في أصابع اليدين تدل على مقاومتها للجاني.

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.