شريط الأخبار
 

معنفة رضيعتها بمستشفى الزرقاء ضربتها انتقاما من زوجها وحاولت الانتحار

الوقائع الإخبارية: علّق مصدر طبي في وزارة الصحة على الفيديو المتدوال حول تعرض طفلة للضرب من قبل والدتها في مستشفى الزرقاء الحكومي مبينا ان الضرب ناتج عن مشاكل اسرية ولا علاقة لكوادر المستشفى به .

وقال المصدر بأن الزوجة راجعت المستشفى منذ اسبوعين اثر تعرضها للضرب والاعتداء من قبل زوجها حيث تم الكشف عليها وادخالها الى قسم الجراحة الخاصة وتبليغ قسم حماية الاسرة بالحادثة .

واضاف المصدر بأن السيدة راجعت المستشفى بعد خروجها بايام اثر ارتفاع حرارة طفلتها البالغة من العمر سنتين واصابتها بالتهابات حيث تقرر ادخالها الى قسم الاطفال .

وبين المصدر بأن السيدة قامت بضرب طفلتها وتصويرها انتقاما من زوجها وقامت بارسال مقطع الفيديو اليه .

ولفت المصدر بأن الزوج تقدم بشكوى ضد زوجتة لدى المدعي العام الذي امر بجلبها وحبسها.

واشار المصدر انه لدى علم السيدة بطلب المدعي العام حاولت الانتحار بابتلاع كمية كبيرة من الدبابيس حيث تم ادخالها الى قسم الجراحة العامة.

واكد المصدر ان الحالة قضائية ومنظورة لدى المدعي العام لافتا الى ان ضرب الطفلة من قبل والدتها ناتج عن المشاكل الاسرية وانتقاما من والدها بعد ضربها والاعتداء عليها.