شريط الأخبار
مصدر : الأمن في عجلون متمسك بسياسة ضبط النفس ودعوات للاهل في عجلون بتغليب العقل والاحتكام للقضاء المعاني: مجتازو امتحان الانجليزي الدارسون في هنغاريا ليس عليهم التقدم مرة أخرى الطراونة: استقبال طلبات "دعم الخبز" على منصة "دعمك" الأربعاء القادم شويكة : إحالة الموظفين إلى التقاعد أو الاستيداع يسهم في الحد من البطالة اجتماع موسع لعشيرة الزغول في عجلون بشأن الأحداث شبان يواصلون المسير من العقبة نحو عمان للمطالبة بوظائف بالفيديو .. انقاذ 4 اشخاص علقت مركبتهم في منطقة وادي الغفر باربد الفايز: فرص للاستثمار بالأردن في مجال السكك الحديدية السلطة ترفض قطارا اسرائيليا يمر بالاردن بالفيديو ...اعتداء على مركبات قوات الدرك في عجلون انتهاء الاجتماع الأمني دون اي نتائج .. وانسحاب الدرك من عنجرة تجدد اطلاق العيارات النارية في عنجرة "الأوقاف" تنفي وفاة أردني بحادث حافلة معتمرين بالسعودية اجراءات تصعيدية احتجاجا على فشل الحوار حول تعديل نظام الابنية و التنظيم لمدينة عمان السفارة الامريكية تحذر رعاياها بالاردن من "شغب عجلون" وزارة العمل تهدد أربعة آلاف مزاول لمهن البصريات بفقدان وظائفهم واغلاق محالهم الامن اليمني يضبط محاولة تهريب "القات" للاردن اعتقال أردني في تركيا بتهمة الإنتماء لـ"داعش" اجتماع أمني لمجلس محافظة عجلون لاحتواء الأحداث الأخيرة وسط تعزيزات امنية نتائج القبول الموحد في الجامعات الرسمية (رابط)
عاجل

مليار دولار خسائر فنادق ماريوت بعد قرصنة بيانات عملائها

الوقائع الإخبارية : قال المدير المالي لمجموعة ماريوت إنترناشيونال الأمريكية لإدارة الفنادق ليني أوبيرج إن الوقت مبكر لتقدير الخسائر التي تكبدتها المجموعة نتيجة عملية القرصنة التي تعرضت لها قاعدة بياناتها، وأعلنت عنها الأسبوع الماضي، مضيفاً أن عمليات القرصنة التي تعرضت لها شركات أخرى ليست نموذجاً ملائماً لتقدير الخسائر.
ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن أوبيرج في مؤتمر للمستثمرين إن "أي موقف مر عليكم من الشركات الأخرى، فكلها مواقف فردية تماماً، ولا يجب أن نجعل أياً منها افتراضاً، أي أنه كانت هذه الطريقة مناسبة لشركة ما، فإنها ستكون كذلك بالنسبة لشركة أخرى".
وأعلنت "ماريوت" في 1 ديسمبر (كانون الأول) الحالي، تعرض بيانات أكثر من 500 مليون نزيل في فنادقها للسرقة.
وتمكن القراصنة من التسلل إلى نظام معلومات شركة "ستاروود هوتيلز أند ريزورتس" التي استحوذت عليها "ماريوت" في 2016 مقابل 13.6 مليار دولار.
وشملت البيانات التي تعرضت للسرقة في بعض الحالات بيانات بطاقات الائتمان وأرقام جوازات السفر.
كان تقرير صادر عن بنك مورغان ستانلي للاستثمار في الأسبوع الماضي، أشار إلى أن شركة "ماريوت" قد تدفع 200 مليون دولار غرامات ونفقات قانونية، واحتمال إنفاق دولار لكل عميل من لإبلاغ العملاء بتعرض بياناتهم للسرقة، وتوفير خدمة مجانية لمراقبة البيانات.
في المقابل يرى تاملين باسون وهولي فروم المحللان الاقتصاديان في بلومبرغ إنتيليجانس أن قيمة الالتزامات القانونية للشركة نتيجة القرصنة قد تكون أعلى، ويتوقعان وصول الكلفة إلى مليار دولار منها حوالي 450 مليون دولار بما يعادل حوالي 2% من إجمالي إيرادات الشركة في العام الماضي، غرامات محتملة.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.