شريط الأخبار
 

من ترمب إلى زعيم كوريا الشمالية : أسرِعْ !

الوقائع الاخبارية :  دعا الرئيس الاميركي دونالد ترمب الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، إلى العمل بسرعة من اجل انجاز اتفاق بين الجانبين.

جاء ذلك بعد ساعات من إعلان الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تأجيل التدريبات العسكرية التي كان من المقرر إجراؤها في وقت لاحق هذا الشهر، فيما اعتبر مبادرة "حسن نوايا" تجاه كوريا الشمالية لتعزيز فرص السلام المتعثرة بين البلدين.

ونفت واشنطن أن تكون هذه الخطوة بمثابة تنازل آخر لبيونغيانغ، بل اعتبرته خطوة حسنة على طريق السلام المنشود بهدف تخلي كوريا الشمالية عن برنامج الأسلحة النووية الذي يهدد أمن واستقرار العالم اجمع.

ووجه ترمب رسالة مباشرة إلى كيم جونغ أون عبر تويتر ، قائلا "يجب أن تعمل بسرعة وأن تنجز الاتفاق" ، في إشارة إلى اجتماع جديد بين الزعيمين، وأنهى ترمب التغريدة بعبارة "أراك قريبا".

من جانب آخر، أوضح وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر أن جيشي الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية سيظلان في حالة استعداد عالية رغم تأجيل التدريبات، ونفى أن يكون القرار تنازلا آخر لكوريا الشمالية.

وأضاف إسبر للصحفيين وبجواره نظيره الكوري الجنوبي جيونغ كيونغ-دو في العاصمة التايلاندية بانكوك حيث يعقد وزراء الدفاع الآسيويين محادثات هناك "لا أعتبر ذلك تنازلا، أرى أنه بادرة حسن نية لتمكين السلام".