شريط الأخبار
ضبط (3) اشخاص بحوزتهم حشيش وحبوب مخدرة في الزرقاء نواب ومتنفذين يضغطون لترخيص 500 بئر مخالفة الأردن يدين الهجوم الإرهابي الذي ذهب ضحيته عشرات الأبرياء في مالي الطراونة يستنكر اعتراف ترامب بسيادة اسرائيل الكاملة على مرتفعات الجولان قائمة المتبرعين للغارمات خلت من اسم اي “وزير” أو “عين” أو “نائب” باستثناء نائب واحد بدء تنفيذ اجراءات سداد ديون الدفعة الاولى من الغارمات الأحد الإصلاح النيابية تدعو النواب لعدم تمرير اتفاقية الغاز "مساعدة الغارمات" تسعى لجمع 3.5 مليون دينار للتسديد عن 5672 سيدة انتحار عشريني شنقاً في جبل الزهور تعرف على شروط استفادة الدفعة الأولى من الغارمات الحكومة ستعيد النظر بقانون التنفيذ الذي يعطي الحق للدائن بحبس المدين "النقباء" يندد بالإعلان الأمريكي حول سيادة الاحتلال على الجولان غنيمات: العوامل المحيطة بالأردن تتطلب الوقوف صفا واحدا لتجاوزها الحكومة تكشف عن أسماء البنوك المعتمدة لصرف دعم الخبز بالصور .. نقل 40 حيوانًا من غزة للأردن بسبب ظروفها المعيشية والنفسية الصعبة السميرات: حملة مساعدة الغارمات تتجاوز مبلغ مليونين و400 الف دينار اصابة حدث بعيار ناري في منطقة اليد امام منزله في جرش البطريرك ثيوفيلوس الثالث يتبرع بـ50 ألف دينار لحل مشكلة الغارمات إحباط تهريب 25 كيلو ذهب من دبي للأردن طهبوب حول خط الفقر في الاردن : اذا لم يتم الإعلان عنه الاحد سيكون الاستجواب جاهزا الاثنين
عاجل

من وراء محاولة تفجير موكب «الحمد الله»؟..! .

جمال العلوي
لا أفكر شخصيا في الدفاع عن حركة حماس في هذه المرحلة، لكن أستغرب الاتهامات التي توجه لها بعد حادثة محاولة اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد لله التي وقعت صبيحة يوم امس بعد دخول الموكب معبر حانون.

حتما لا تفكر حماس في تنفيذ عملية اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني وهو قادم لتعميق التعاون بين غزة ورام الله في ضوء مسار المصالحة الفلسطينية، نظرا لأن حجم المعاناه وصل الى درجة هائلة في قطاع غزة فإن من مصلحة حركة حماس العمل على نجاح الزيارة وتحقيق اهدافها.

لا بد من البحث عن أطراف اخرى، ليس لها مصلحة في نجاح مسار المصالحة وعودة التواصل بين اطراف السلطة في غزة ورام الله لبناء دولة واحدة بعيدا عن حالة الاستقطاب التي مرت طوال السنوات الماضية، وفي ظل الحديث عن صفقة العصر وملفات ترامب التي لا تنتهي .

مطلوب التفكير بروية بالجهات والاطراف التي ليس لها مصلحة في تعميق التواصل بين فتح وحماس وعلى راسها الموساد الصهيوني والتي تسعى لاعادة خلط الاوراق في المنطقة.

حادثة الاغتيال التي دعت رئيس الوزراء الفلسطيني الى قطع زيارته لغزة، يجب ان تدخل في اطار تحقيق عميق لمعرفة الدوافع والجهات المنفذة والاطراف الساعية الى خلط الاوراق واي خيط يتم التوصل اليه يجب متابعته لمعرفة الاهداف الحقيقية لهذا المخطط ومن يقف وراءه.

مطلوب التروي والعزوف عن توجيه الاتهامات المسبقة وتشكيل لجنة تحقيق محايدة تكون مهمتها فتح كل الملفات في هذه المحاولة لمعرفة كل تداعياتها وابعادها والجهات التي تقف وراءها.
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.