ميسي ورونالدو .. عامل واحد حسم "الصراع التاريخي"
شريط الأخبار
شاهد بالصور .. عاري يتجول في شوارع العاصمة عمان عمان .. تبرئة ثلاثيني من تهمة اغتصاب خطيبته السابقة كناكرية: إجراءات مكافحة الفساد تحقق العدالة وتزيد ثقة المستثمر والايرادات الحكومية صورة لطفل وطفلة يحتضنان بعضهما في أحد كتب وزارة التربية والتعليم‎.. إشاعة خبير نفطي يتوقع انخفاض اسعار السولار والكاز وتثبيت البنزين محليا النائب الرقب يسأل الحكومة عن ’عمان الجديدة‘: كيف أقر المشروع ولماذا ألغى؟ الحكومة: انخفاض أسعار البنزين عالمياً في الأسبوع الثالث من الشهر الجاري النقابات تطالب الحكومة بالضغط على إسرائيل للإفراج عن اللبدي مرعي البطاينة: 30 الف فرصة عمل ليس كافياً لماذا يتغير الترتيب التنافسي بديوان الخدمة ؟ خلال زيارتها الاردن .. ترامب يشن هجوما على "تحقيق بيلوسي" حول سوريا التربية: صرف علاوة الميدان للسائقين في مديريات التربية والتعليم شاهد بالتفاصيل ... 15 سنة و10 سنوات لشخصين في قضية مخدرات نشطاء للحكومة بيوم الأسير الأردني: "رجعوا ولادنا" العمل تدعو جميع وسائل الاعلام والصحفيين للاطلاع على بيانات المشتغلين للعام ٢٠١٩ محامي الأسيرة الأردنية في سجون الاحتلال "هبة اللبدي": هذه أخر التطورات بني هاني عن نبش قبور إربد: "والله ما بعرف" الأوقاف: ندرس تتبع حافلات العمرة إلكترونياً القبض على ٣ اشخاص اشتركوا بسرقة قاصة بداخلها ١٤ الف دينار من محطة وقود في وادي الرمم "العمل الإسلامي" يدعوا لوقفة الثلاثاء تضامنا مع المعتقلين السياسيين
عاجل

ميسي ورونالدو .. عامل واحد حسم "الصراع التاريخي"

الوقائع الإخبارية : منذ سنوات والصراع على القمة لا يهدأ بين النجمين.. ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو: من الأفضل في الجيل الحالي؟ سؤال بقي مثار جدل لا ينتهي، وسجال مدجج بالأرقام والإنجازات، إلا أن ثمة "مسألة فاصلة" يتذرع بها أنصار أحد الطرفين لترجيح كفته وهي تبدو وجيهة للغاية.

بين نجمي برشلونة ويوفنتوس تتعدد الإنجازات والأرقام الفريدة، كلاهما حاز على الكرة الذهبية لأفضل لاعب مرات عدة ( 5 مرات لكريستيانو ومثلهم لميسي)، وكلاهما فاز تقريبا بكل ما يمكن الفوز به في إسبانيا لميسي، وفي إنكلترا وإسبانيا وإيطاليا بالنسبة لرونالدو.
وحتى دوري أبطال أوروبا، البطولة الأهم في العالم على صعيد الأندية، حصل عليها اللاعبان مرات عدة خلال السنوات الأخيرة.

لكن الصراع "التاريخي" بين اللاعبين يبقى محسوما على صعيد واحد، لصالح كريستيانو رونالدو، وهو صعيد المنتخب الوطني، إذ يتفوق البرتغالي بفارق واضح على غريمه الأرجنتيني.

لم يحصل ليونيل ميسي على شيء يذكر مع منتخب التانغو حتى الآن، وقد اصطبغت مسيرته بمرارة النهائيات، إذ عجز عن تحقيق الفوز في 3 مباريات نهائية في نهائي كأس العالم 2014، وكوبا أميركا 2015، و2016.

بينما نجح رونالدو في التتويج بلقب كأس أمم أوروبا 2016 مع منتخب البرتغال، والتتويج قبل أيام بلقب دوري الأمم الأوروبية في نسخته الأولى.

تفوق النجم البرتغالي على الصعيد الدولي يبدو مرشحا للاستمرار حتى إشعار آخر، وربما لنهاية مسيرة اللاعبين فوق المستطيل الأخضر بالنظر إلى التطورات الأخيرة.

فقبل ساعات تلقت "أرجنتين ميسي" خسارة صادمة أمام كولومبيا في مباراتها الافتتاحية ببطولة كوبا أميركا، وهي الخسارة التي قال ميسي بعدها إنه "سيحتاج وقتا طويلا لنسيانها".

لكن الخسارة لم تكن الكارثة الوحيدة، فأداء منتخب التانغو خلال المباراة لم يبشر بأي خير، وتحقيق لقب البطولة المقامة على أرض البرازيل، الغريم الأزلي، يبدو الآن صعب المنال أكثر وهو العسير منذ البداية.

وإذا كانت البطولة الحالية تعد على الأرجح المشاركة الأخيرة لميسي، في ذروة مستواه، مع منتخب بلاده بالنظر إلى أنه سيبلغ الثانية الثلاثين بعد أيام في حزيران الحالي، فإن تحقيق ميسي لحلمه، واقتناص لقب دولي مع منتخب الأرجنتين يبدو أمرا عسيرا جدا، بالنظر إلى أن البطولة المقبلة، وهي كأس العالم 2022، ستقام بينما ميسي قد بلغ الخامسة والثلاثين من عمره، وهي سن يصعب خلالها على النجم الأسطوري قيادة الأرجنتين فيها إلى اللقب الغائب منذ عام 1986.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.