نقابات عمال الأردن: السوق بحاجة لعمالة ماهرة في القطاعات المهنية والفنية

{clean_title}
الوقائع الاخبارية : قال رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال الأردن مازن المعايطة، إن سوق العمل الأردني بحاجة ماسة لعمالة ماهرة في القطاعات المهنية والفنية، تكون قد خضعت للتدريب والتأهيل اللازم وتمتلك المهارات الضرورية التي تمكنها من الدخول إلى سوق العمل والمنافسة فيه.
واوضح المعايطة في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، أن هذه القطاعات من شأنها توفير العديد من فرص العمل أمام الشباب الأردني، لاسيما من الداخلين الجدد الى سوق العمل، مشيدًا ببرنامج خدمة العلم الذي أطلقته الحكومة مؤخرا بشكله الجديد.
واضاف إن التدريب العلمي والمنهجي الذي سيوفره البرنامج من شأنه تأهيل الشباب ورفد سوق العمل بمهارات يطلبها أصحاب العمل، خصوصا في مجالات الصيانة المتنوعة، ما يسهم بخفض معدلات البطالة وتوفير فرص عمل، مشيرًا إلى أن المؤسسة العسكرية أثبت تاريخيًا قدرتها وكفاءتها في التدريب والتأهيل، وأنّ أفضل المتدربين قد تخرجوا من مدارسها ومراكز تدريبها.
وأشاد رئيس الاتحاد بدور البرنامج في إعداد الشباب وتحضيرهم للدخول إلى سوق العمل والانخراط في الحياة العملية، إلى جانب تدريبهم على الانضباط ومعاني الجندية والالتزام بالقانون، وقيم المواطنة الصالحة وغرس قيم العمل والانتاج.
ودعا المعايطة الشباب العاملين في المهن الحرة وقطاعات الاقتصاد غير المنظم، الى الانتساب لمظلة الضمان الاجتماعي، بما ينسجم مع نظام توسعة الشمول والموجود حاليا في ديوان التشريع والرأي، والذي يهدف لشمول جميع المواطنين بالضمان الاجتماعي.