شريط الأخبار
آخر تفاصيل المنخفض الجوي القادم يوم الثلاثاء العثور على جثة ثلاثينية على طريق عام بناعور .. وشبهات دهس وفرار ضبط حفارة مخالفة تحفر بئر مخالف في الضليل وتوقيف صاحب المزرعة مزاد لبيع 15 رقما من الأرقام الأكثر تميزاً للمركبات الاربعاء المقبل تركيا تستدعي السفير الأردني وسفراء عرب لتطلعهم على عملية "عفرين" وظائف شاغرة في صندوق استثمار أموال الضمان الإذاعة العبرية: تمهيد لمكالمة هاتفية بين الملك ونتنياهو ونية لاجتماع الأمانة توقف عن العمل 4 مطاعم بشارع المدينة المنورة معارض إسرائيلي: نتنياهو تاخر بالاعتذار للأردن بالصور .. فتح شارع الجاردنز مع الإبقاء على التحويلات المرورية ملحس : خطأ مطبعي ..لا ضريبة عامة 16% على مركبات الهايبرد ..ومهلة شهر لقطاع الصيادلة وثائق لم تعلن من قبل تكشف خطة إسرائيل السرية لضرب العراق ...قصف قصور صدام حسين شاهد بالفيديو...سرقة باص لنقل موتى في عمان النائب مصلح الطراونة : لما يلزوك ع الطور بخلوك تحكي ..هذا ما قاله جلالة الملك قبل شهر !! صاحب اسبقيات يطلق النار على مركبة احد المواطنين ويلوذ بالفرار في جرش العجارمة ونطرية الموقف :القرارات في العسرة و الشدة مغايرة للقرارات في حالة الوفرة القضاة : الحكومة تثبت الأسعار في العسكرية والمدنية الحكومة تشترط إبراز هوية الأحوال للتسوق من المؤسسة الاستهلاكية تجار: شركات الدخان ترفع أسعار علب سجائر علاوة على ال ٢٠ قرشاً الحكومية ملحس: نحو 12ألف معاملة استفادت من تخفيض رسوم تسجيل " الأراضي الخلاء"
عاجل

نقيب الممرضين يدعو الى الاضراب الشامل في المملكة

الوقائع الإخبارية : دعا نقيب الممرضين والممرضات والقابلات القانونيات محمد حتاملة الى الاضراب الشامل لكافة اعضاء النقابة وبكافة المستشفيات نظرا لما اسماه"سوء التعامل مع القطاع الصحي في الأردن عموما وخاصة قطاع مهنة التمريض .
وقال حتاملة : أن "الجهات المعنية لا تأخذ مطالب ممرضي الأردن على محمل الجد"، مشيرا إلى أن هناك "مطالب إدارية وتنظيمية ما تزال تراوح مكانها منذ فترة طويلة، وما تزال وزارة الصحة لا تلبيها"، فيما طالب الحكومة "بوضع حد لهذه المسألة".
وكانت النقابة طالبت وزارة الصحة، بالنظر في التنظيم الإداري الخاص بالمهنة والتعيينات والتنقلات وحقوق الممرضين الواردة في ديوان الخدمة المدنية، والتي تتوافر إمكاناتها لدى الوزارة، إضافة إلى مسائل تتعلق بنهاية الخدمة وأسلوب الإحالات إلى التقاعد والحقوق المتعلقة بالضمان الاجتماعي.
وأوضح حتاملة في مقابلة مع "الحقيقة" صباح اليوم ، أن "كل هذه المطالب لا تسير بشكل سليم وسببت إحباطا شديدا لدى الممرضين العاملين في وزارة الصحة، إضافة إلى عدم وجود تعاون حقيقي لتطوير المهنة".
وقال إن "الظروف العامة الحالية وفي مقدمتها الاقتصادية والبطالة، أصبحت حجة واهية يستخدمها كل مسؤول غير مؤهل لهذه المرحلة من التحديات التي يواجهها الوطن".
وفيما يخص الإجراءات التصعيدية والاضراب، أكد حتاملة أن هذه الإجراءات "تهدف إلى إنقاذ القطاع الصحي وحماية المهنيين والموظفين"، مشيرا إلى أن "النقابة ستبدأ بتغيير أوقات الدوام ذاتيا وصولا في النهاية إلى إضراب شامل عن العمل في القطاع العام، مرورا بالعديد من الإجراءات التي ستكون بمثابة مفاجأة".
وأضاف أن النقابة تقوم بكافة مسؤولياتها المهنية الذاتية على أكمل وجه وخاصة فيما يتعلق بالتدريب وصندوق التقاعد الذي وصل إلى أعلى درجة من المتانة والتنظيم مع وضع أنظمة تخص المهنة.
وقامت النقابة، وفق حتاملة، بتدريب الممرضين في جميع محافظات المملكة بما يساهم في تطوير الأداء لعناية تمريضية أفضل، والارتقاء بوسائل التواصل مع المرضى والجمهور، وتمكين الممرضين والممرضات في مختلف المواقع ليكونوا مدربين لزملائهم في مواقع عملهم.
وقال إن النقابة قدمت مقترحات وحلولا لوزارة الصحة في كل شأن من شؤون المهنة، كما حققت وفرا ماليا في صندوق تقاعدها وأرصدة استراتيجية تؤمن الصندوق لأعوام طويلة، من خلال مشاريع إسكان عديدة تعتبر ركائز لديمومة الصندوق.
وأضاف أن عدد الهيئة العامة للنقابة يصل إلى 33 ألف ممرض وممرضة وقابلة قانونية، ما يستدعي أن يكون صندوق التقاعد قويا وقادرا على تلبية التزاماته لأعوام طويلة.
وأشار إلى أن صندوق التقاعد يقدم راتبا تقاعديا للممرض بقيمة 150 دينارا، ضمن شريحة واحدة، حيث ينص نظامه على إلزامية الاشتراك لكل منتسب للنقابة.
ولفت إلى أنه "على الرغم من أن نسبة الالتزام بالتسديد في الصندوق منخفضة جدا، إلا أن السياسات التي اتبعتها النقابة جعلته قويا وحقق وفرا ماليا كبيرا يزيد على 4 ملايين دينار"، مضيفا أن "ما يوفره الصندوق من أموال، هو ترجمة حقيقية لمفهوم الاعتماد على الذات مهما كانت الظروف".
 

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.