شريط الأخبار
رئيس بلدية الجفر يدعو الى اجتماع شعبي في الجفر إلقاء القبض على سائق المركبة المتسبب بوفاة أربعيني في المفرق الكشف عن حقيقة استبدال وسرقة قطع نقدية من متحف المسكوكات في جامعة اليرموك !! مواطن لأحد النواب : والله انك صرت مثل ام العروس! مصادر تكشف لأول مرة أسباب الإعفاء !! والجراح : لن أتنازل عن حقي ولو أدى ذلك إلى بتر لساني الحباشنة: تواريت عن الأنظار 4 أيام ولم أتوقع ما حدث نقيب المعلمين: لغط وتشويه للحقائق اعترى مقترح تعديل قانون النقابة إصابة (4) أشخاص بضيق في التنفس اثر حريق بسيط في احد المطاعم في الزرقاء شاهد بالاسماء .. إحالات إلى التقاعد في وزارة المالية آثار الزرقاء: اللوحة الفسيفسائية التي عثر عليها مزورة وليست أثرية تقرير: الأردنيون العاملون في دول الخليج يتعرضون للتمييز لليوم الثاني عشر...استمرار الاحتجاجات امام السفارة الامريكية تحويل 64 شخصا للمدعي العام بسبب التدخين بمستشفى الزرقاء صاحب سوابق جرمية يطلق النار على أحد المواطنين ويلوذ بالفرار في اربد جلالة الملك عبدالله الثاني: سنواصل واجبنا التاريخي بحماية المقدسات في القدس إعفاء مبعوثي الجامعات الرسمية من الغرامات المالية صحيفة 'اليوم السابع' المصرية : مسلحو داعش في سوريا يتدفقون إلى سيناء عبر الأردن مراد: انتخابات غرف التجارة مرتبطة باقرار القانون من النواب وزارة الصحة: لا داع لتعطيل طلبة المدارس في الجفر بسب الأنفلونزا السائدة فيه بالصور...الملك يلتقي رجال دين وشخصيات مسيحية من الأردن والقدس
عاجل

هبوط النفقات الرأسمالية

د. فهد الفانك
تشير بيانات وزارة المالية عن النصف الأول من هذه السنة إلى أن النفقات الرأسمالية هبطت عما كانت عليه في نفس الفترة من السنة الماضية بمقدار 5ر21 مليون دينار.

هذه المعلومة أثارت انتباه الكثيرين، ورأوا فيها نوعاً من التقصير من جانب الحكومة، ويقال أن رئيس بعثة صندوق النقد الدولي انتقدها أيضاً، أي أن النفقات الرأسمالية لها أصدقاء كثر.

الفكرة أن النفقات الرأسمالية من شأنها تحقيق النمو الاقتصادي المنشود، ولكن هذا الاستنتاج يتطلب دراسة تفاصيل هذه النفقات، والتأكد من أنها رأسمالية فعلاً، وأن من شأنها توليد الدخل وليس فيها سيارات ومباني وقوائم رواتب عالية.

من ناحية أخرى فإن وزارة المالية في اي بلد، التي تجد نفسها تحت ضغط عدم كفاية الموارد المتاحة لمواجهة الالتزامات، تقوم بإلغاء أو تأجيل بعض المشاريع الرأسمالية لأن ذلك لا يحتاج لأكثر من قرار، في حين أن تخفيض النفقات الجارية قريب من الاستحالة، لأنها ليست مرنة، ومعظمها رواتب وتقاعد وفوائد وإيجارات وما إلى ذلك من النفقات المستوجبة الدفع ولا تحتمل التأجيل أو التخفيض.

من ناحية أخرى فإن مبلغ 5ر21 مليون دينار في موازنة حجمها ثمانية مليارات من الدنانير لا تشكل عاملاً مؤثراً، ومن المؤكد أن تنقلب إلى زيادة بدل النقصان لو أخذنا بالحسبان النفقات الرأسمالية التي استحقت ولم تدفع للموردين والمتعهدين ، والتي تقدر بأضعاف هذا المبلغ ، الذي بنى عليه البعض كل هذه النتائج الكاسحة.

النفقات الرأسمالية ليست كلها إنتاجية ، وبضمنها مبالغ كبيرة تدفعها الحكومة بحجة دعم مؤسساتها وتعزيز رأسمالها ، وهي في الحقيقة تغطية للخسائر وليست استثماراً جديداً.

أرقام الموازنة المنشورة عن الشهور الستة الاولى من هذه السنة متوازنة إلى حد بعيد ، فقد تحسنت الإيرادات المحلية ، وانخفضت النفقات الجارية ، مما يشكل أحد أهداف السياسة المالية.

مشكلة هذه الفترة تكمن في عدم وصول سوى 15% من المعونات الخارجية المقررة ، وأقل من نصف ما كان قد ورد في نفس الفترة من السنة الماضية ، والمأمول أن يتم تعويض ذلك في الجزء الاخير من السنة.

باستبعاد المساعدات الخارجية ، يكون العجز في الموازنة قد انخفض بنسبة 111 مليون دينار وهذا إنجاز.

يذكر أن نسبة الاكتفاء الذاتي تحسنت بمقدار 6ر2 نقطة مئوية لتبلغ 8ر98%.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.