شريط الأخبار
مدعي عام عمّان يمنع الطبيب المتسبب بوفاة الرضيع كنان من السفر طعن أردنية على يد خادمتها في الفحيص دولة الرزاز ... ماذا لو لم يصل الطلب او تحول إلى " junk mail " !! بالصور...احباط تهريب سجائر واراجيل الكترونية داخل مخابىء سرية بشاحنة محملة بالزيوت النقل البري تحذر المواطنين: غير مؤهلين ولا يمكن تتبعهم فريق بحثي بالعلوم والتكنولوجيا يبتكر نظام مراقبة ولادات ووفيات الاطفال الإفراج عن معلم أردني اتهم بضرب وكسر سن طالب كويتي بالفيديو ...محمد نوح القضاة : النكات بشأن الطقس المتقلب... " ليست حراماً " عطلة "يوم العمال" الخميس الثاني من ايار بالتفاصيل ...الخدمة المدنية يعلن شواغر وظائف الفئة الثالثة إلغاء استثناءات من معدل القبول للطلبة غير الأردنيين وزارة الزراعة : منتجاتنا البستانية تتعرض لحملات ممنهجة وموسمية بهدف الاساءة اصابة 7 أشخاص بحادث تصادم بين مركبتين على الطريق الصحراوي توضيح صادر عن جمعية مستثمري قطاع الإسكان المومني: الإشاعة تحدٍ للعالم في ظل انتشار الاتصال الرقمي خبير نفطي: احتمالات وجود النفط في الأردن عالية جدا القبض على مطلوب بقضايا مالية تقدر باكثر من ٩ مليون دينار إنهاء اعتصام موظفي سلطة وادي الأردن بعد لقاء مع الامين العام الجمعية الملكية : صيادو غزلان الأردن دخلوا منطقة محظورة خليل عطيه يمطر الرزاز بالاسئلة حول العمالة الوافدة بالاردن
عاجل

هذه الاشارة تدل على اقتراب وفاة الشخص!

الوقائع الإخبارية : الموت هو الامر الوحيد المشترك بين جميع البشر، ولا يمكن لأحد التنبؤ بساعة منيته. الّا أن هناك دلالات تشير الى اقتراب ساعة الشخص ووفاته، هذا ما نقلته صحيفة "دايلي ميل" البريطانية التي نشرت تقريراً يقول أنه عندما يقترب الإنسان من الموت، يبدأ بإصدار صوت يعتبر إشارة إلى أنه سيفارق الحياة خلال 23 ساعة، بحسب ما أوضحه أحد الأطباء.

ان أول مراحل الوفاة هي فقدان الناس القدرة على البلع أو السعال، الأمر الذي يمنعهم من إزالة الإفرازات في المسالك التنفسية، وفقاً لأخصائي الأمراض المعدية الدكتور دانيال موريل، من جامعة ألاباما في مدينة برمنغهام. هذا الامر يجعلهم يصدرون صوت الغرغرة مع كل نفس، مما قد يوحي بأنهم يختنقون. على الرغم من أن هذا الصوت قد يكون محزناً لأحبائهم، يؤكد الدكتور موريل أنه ليس مؤلماً، وأنه ببساطة جزء من عملية الموت.

وفي حادثة تؤكد صحة ما تناولته الصحيفة تقول والدة الطفل برايدن بريسكوت انها استيقظت ذات ليلة، على صوت حشرجته، وعرفت أنه لن يعيش طويلاً، حيث فارق الحياة بسبب معاناته من سرطان الأنسجة العصبية في سبتمبر 2016.

وتحدث حشرجة الموت عندما لا يكون لدى الأشخاص الذين يقتربون من نهاية حياتهم القدرة على إزالة الإفرازات، مثل البلغم من مؤخرة حناجرهم. وغالبا ما يصاحب ذلك تغيرات في أنماط تنفسهم، والتي قد تختلف من هادئة جداً إلى عالية، وفقاً لما ذكرته صحيفة "ميديكال نيوز". على الرغم من عدم وجود دليل على أن هذه الحشرجات تسبب الشعور بعدم الراحة، إلا أنه يمكن تخفيف الصوت من خلال وضع المريض إلى جانبه أو رفع الرأس للسماح بالإفرازات بالنزول عبر حنجرته، وقد يساعد أيضًا ترطيب الفم باستخدام مسحات رطبة.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.