شريط الأخبار
اختفاء فتاة بظروف غامضة في العاصمة عمان عوائل عسكريين أمريكيين قتلوا في قاعدة الملك فيصل تقاضي الحكومة الأردنية خلافات مع الحكومة حول بنود قانون الموازنة وراء استقالة مدير عام الموازنة عطية: ما فعله قنديل من وحي الشيطان لإحداث فتنة توقيف شخصين على خلفية تزوير ماركات عالمية لمكملات غذائية ومستلزمات طبية دورية أمنية تخمد حريق إحدى المركبات في مادبا العجارمة : وزارة التربية قائمة على تطوير امتحان الثانوية العامة وفقاً للانظمة العالمية وزير المالية يعيّن مراقبين ماليين في الوحدات الحكومية التي تقرر نقلها للموازنة العامة النائب السابق الخرابشة : خدمة العلم تضييع للوقت والهاء للشباب الحكومة توافق على إجراءات ايصال الخدمات للأبنية السكنيّة المقامة على أراضي الخزينة استقالة مدير عام الموازنة العامة الهزايمة شاهد بالتفاصيل ... ما حقيقة عودة خدمة العلم بالاردن ؟ بالتفاصيل ... الارصاد تصدر توضيحاً جديداً حول مستجدات الحالة الجوية الضمان: وزارات وجامعات وبلديات تمتنع عن شمول موظفي شراء الخدمات بالضمان كناكرية : آلية جديدة في إعداد "الموازنة" وتحفظ في تقدير الإيرادات الطراونة: الامن كشف خيوط مؤامرة استخباراتية في الاردن البحث الجنائي يلقي القبض على فارض أتاوات في العقبة القيسي: الملك قبل جائزة تمبلتون باسم كل العرب والمسلمين تفاصيل مؤلمة...توفي ابنه صغيرا فنذر حياته لخدمة مقبرة بلدته في اربد! انباء عن استقالة مدير عام الموازنة و نقل مناقشات الموازنة العامة الى رئاسة الوزراء
عاجل

هل زيت السمك والأسبرين "مفيد" لمرضى السكري؟

الوقائع الإخبارية : أظهرت دراسة كبيرة جديدة عن تناول المصابين بداء السكري لزيت السمك والأسبرين أن المكملات الغذائية من هذا الزيت لا تمنع التعرض لأزمات قلبية أو جلطات للمرة الأولى بينما يفعل الأسبرين ذلك، رغم أن منافع العلاج بالأسبرين تتضاءل أمام خطر أكبر هو التعرض لنزيف.
وأجرى الباحثون اختبارات على نحو 15100 متطوع لتحديد ما إذا كان أي من العلاجين له تأثير.
ولم يكن أي من المتطوعين يعاني من أمراض القلب عند بداية الدراسة لكن جميعهم كانوا مصابين بداء السكري الذي يرفع عادة خطر الإصابة بمشاكل في القلب والأوعية الدموية بما يتراوح بين المثلين وثلاثة أمثال.
وأُعلنت نتائج الدراسة في المؤتمر السنوي للجمعية الأوروبية لأمراض القلب في ميونيخ ونشرت على الإنترنت بدورية نيو إنجلاند الطبية.
وفي القسم الخاص بتناول زيت السمك في الدراسة، تناول نصف المرضى كبسولة يوميا تحتوي غراما واحدا من أحماض إن-3 الدهنية، بينما تناول الباقون علاجا وهميا عبارة عن كبسولة تحتوي زيت الزيتون.
وتابع الباحثون حالات المشاركين في الدراسة قرابة سبعة أعوام ونصف العام في المتوسط. وخلال هذه المدة توفي 9.2% ممن تلقوا العلاج الوهمي بسبب أمراض القلب أو تعرضوا لسكتة صغيرة تعرف باسم النوبة الإقفارية العابرة، بينما بلغت النسبة عند من تناولوا زيت السمك 8.9% وهو ما يعد اختلافا طفيفا من الناحية الإحصائية.
ولم يقلل زيت السمك من خطر الحاجة لإعادة فتح شريان مسدود.
فقد احتاج 11.5% من مجموعة العلاج الوهمي لهذا الإجراء مقابل 11.4 في مجموعة زيت السمك.
وبفحص جميع أسباب حالات الوفاة، تبين أن الفرق بين المجموعتين مشابه إذ توفي 9.7% من المجموعة التي تناولت زيت السمك أثناء الدراسة مقابل 10.2% من مجموعة العلاج الوهمي، وهو ما يعد أيضا اختلافا طفيفا.
أما بالنسبة للجزء الخاص بتناول الأسبرين في الدراسة، فقد وجد الباحثون أن من تناولوا 100 مليغرام يوميا تراجعت بينهم نسبة التعرض لمشاكل بالقلب والأوعية الدموية.
وبلغت النسبة 8.5% لمن تناولوا الأسبرين مقابل 9.6% لمن تناولوا دواء وهميا وهو ما يعد في هذه الحالة اختلافا كبيرا من الناحية الإحصائية.
لكن احتمالات التعرض للنزيف، بما يشمل نزيفا بالمخ أو المعدة أو العين أو أشكال خطيرة أخرى، ارتفعت أيضا بنسبة 4.1% بين من تناولوا الأسبرين مقابل 3.2% بين من تناولوا الدواء الوهمي.
وقال فريق الباحثين بقيادة جين أرميتيدج أستاذة التجارب السريرية وعلم الأوبئة في قسم نافيلد لصحة السكان في جامعة أكسفورد "المنافع المؤكدة يعادلها خطر النزيف بشكل كبير".
لكنهم أشاروا إلى أن منافع الأسبرين مثبتة لمن يعانون من أمراض القلب.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.