شريط الأخبار
 

هونغ كونغ توزع مليارات الدولارات لتحريك الاقتصاد

الوقائع الاخبارية : قررت هونغ كونغ توزيع مبلغ كبير من المال على أغلب مواطنيها، لإنفاقها بغرض تنشيط حركة الاقتصاد الراكد نتيجة الاحتجاجات التي اندلعت العام الماضي مع تفشي فيروس كورونا الجديد.

وقالت حكومة المدينة الأربعاء إن هذا الإجراء –الذي يعد اللبنة الأساسية في حزمة تحفيز قيمتها 15.4 مليار دولار- ستضمن منح مبلغ 1280 دولارا لجميع المقيمين الدائمين الذين يبلغ عمرهم 18 عاما على الأقل. سيستفيد نحو 7 ملايين شخص من هذا البرنامج.

وبحسب ما أوردته شبكة "سي إن إن"، حذر وزير المالية بول تشان من أن المدينة ستسجل أول عجز في الميزانية خلال 15 عامًا بسبب الركود الاقتصادي الذي بدأ في الربع الثالث من عام 2019. ومن المتوقع أن يزداد الوضع سوءًا.

وقال تشان إن العجز في السنة المالية المقبلة حتى آذار 2021، من المرجح أن يصل إلى مستوى قياسي يبلغ 4.8% من الناتج المحلي الإجمالي للمدينة، مضيفًا: "يواجه الاقتصاد تحديات هائلة هذا العام. التوقعات أبعد من أن تكون واعدة على المدى القريب".

وقال وزير المالية خلال عرض الميزانية إن اقتصاد هونغ كونغ "واجه رياح معاكسة" التي توغلت في العام الماضي، بما في ذلك تداعيات شهور من الاحتجاجات الجماهيرية، والحرب التجارية الأمريكية- الصينية المستمرة، وتباطؤ الاقتصاد العالمي.

هذه القضايا دفعت هونغ كونغ إلى الركود، حيث انكمش الاقتصاد العام الماضي بنسبة 1.2٪، مسجلاً أول تراجع سنوي له منذ الأزمة المالية العالمية. والآن، تواجه المدينة فيروس كورونا الجديد الذي "وجه ضربة قوية للأنشطة الاقتصادية المعنويات".