شريط الأخبار
بالتفاصيل...شروط كتلة الاصلاح حول مشروع قانون العفو العام النائب عطية: أردنيون في الخارج ينتظرون العفو ليعودوا ويسددوا التزاماتهم شاهد بالتفاصيل...النص الكامل لمشروع قانون العفو العام الرزاز : ‏النشامى رفعوا رؤوسنا عالياً...لن نكل ولا نمل والجايات أحسن إطلاق منصة خاصة للناطقين الإعلاميين في الوزارات والمؤسسات الحكومية الامير علي : اخوتي النشامى...اثبتم بشهامتكم وروحكم انكم كما عهدتكم عز وفخر الاردن ولي العهد لـ النشامى: "رافعين راسنا والخير بالقادم" ابو حسان : شمول الشيكات بالعفو انتكاسة لمختلف القطاعات اختتام التوجيهي بأعلى مستويات المهنية والانضباط فيتال: النشامى كانوا متوترين وقلقين...ولا أعرف السبب الملك عبر تويتر : "نشامى وما قصرتوا" تجارة عمان تحذر من شمول جرائم الشيكات بالعفو العام الكباريتي يطالب بعدم شمول جرم الشيك بالعفو العام الأعيان يقر قانون الموازنة العام والوحدات الحكومية لسنة 2019 الملك: الأردن يمتلك المقومات ليصبح وجهة متميزة للسياحة العلاجية عقل بلتاجي أمام "المالية النيابية" بجلسة تحقق حول مخالفات لأمانة عمّان إرادة ملكية بتعيين د.عدنان العتوم رئيسا لجامعة آل البيت وزارة الاتصالات توضح الفرق بين خدمة إصدار جواز السفر الكترونيا والجواز الإلكتروني منتخب النشامى يودع امم أسيا بعد خسارته بركلات الترجيح أمام فيتنام وفاة طفل اثر حادث غرق في مادبا
عاجل

بالتفاصيل...هذا ماذا وعد به وزير الاشغال النائب فريحات

الوقائع الإخبارية : اظهرت رسالة ورقية مرسلة من وزير الاشغال العامة يحيى الكسبي الى النائب أحمد فريحات تحت قبة البرلمان طلب الوزير من النائب اعطاءه فرصة حتى انتهاء الاستحقاق الدستوري بنيل الثقة لينفذ له وعده.

وكتب في الرسالة :

'بسم الله الرحمن الرحيم.. سعادة الأخ النائب المحترم أحمد بيك فريحات.. أعطيني فرصة فقط.. الانتهاء من هذا الاستحقاق الدستوري بكم كنواب ولنا كوزراء ممثلين لحكومة جديدة.. انا عند وعدي إن شاء الله.. النائب الأخ المحترم.. مع كل المحبة والاحترام والتقدير'.

وتحمل الرسالة توقيع وزير الاشغال العامة يحيى الكسبي.

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.