شريط الأخبار
تحويل تجاوزات ومخالفات متعلقة بوزارات ومؤسسات الى هيئة النزاهة الطعن برفض تكفيل مديرة مدرسة فيكتوريا الطفيلة...بسبب "أبريق شاي" مجهول يحرق شجرة معمرة ونادرة عجلون...اخلاء مدرسة الزيزفونة الاساسية المختلطة بسبب التصدعات وفاة وإصابة بحادث تصادم مروع بمنطقة الحميمة في العقبة المجالي: مشروع الضريبة شر لا بد منه و المشكلة في فجوة الثقة مع المؤسسة التنفيذية بالصور... جلالة الملك عبدالله الثاني يحاور طلبة بالجامعة الهاشمية طقس العرب : منخفض جوي قادم للمملكة من الخميس ولغاية السبت بالصور...ضعف اداء ابو السكر يعلق جلسات بلدية الزرقاء مسلحون يعتدون على أردني ويسلبونه أمواله في درعا بالتفاصيل...شهادات مؤلمة لذوي ضحايا فاجعة البحر الميت في المحكمة العناني: عواقب قانون الضريبة وخيمة...والحوار مع صندوق النقد يريد "رجالا" مفاوضين كناكرية : قرار بإعفاء 75٪؜ من أرصدة أصلها غرامات لمن دفع الأصل الضريبي سورية: مستعدون لتبادل الزيارات مع الأردن على مستوى الوزراء إصابة (7) أشخاص اثر حادث تدهور في الزرقاء المعشر للأعيان: "صندوق النقد" أبلغ الحكومة أن قانون الضريبة أُفرغ من مضمونه بعد تعديلات النواب شاهد بالاسماء ... وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات مدير الأمن يكرّم فريق التحقيق الذي كشف حقيقة ادعاء قنديل وفاة شاب عشريني واصابة 3 اخرين بحادث تصادم بالرمثا امن وقائي الزرقاء يضبط معملا لتصنيع زيت الزيتون المغشوش
عاجل

أثرياء يجمدون أدمغتهم على أمل العودة للحياة لاحقا!

الوقائع الإخبارية : تقوم مجموعة من الأثرياء بتجميد أدمغتها مقابل 100 ألف دولار على أمل العودة للحياة مرة أخرى خلال فترة لا تتجاوز 200 عام.

ويُنظر إلى مشروع تجميد الأجسام، Cryogenics، الذي ينطوي على تجميد الجسم لدرجة حرارة 196 مئوية تحت الصفر، كطريقة للتغلب على الموت.

ويعتقد أحد رجال الأعمال أنه سيستيقظ في المستقبل و"يختبر حياة جديدة بالكامل"، بعد وضع دماغه في جسم إنسان آخر. ويقول الرجل المولود في بريطانيا، والذي أراد أن يظل مجهول الهوية بسبب حساسية الموضوع، إنه "لا يستطيع التفكير في أي شيء أكثر إثارة".

ومع ذلك، يقول العديد من الخبراء إنه لا أمل في النجاح، حيث أن أعضاء كالقلب والكليتين لم ولن يتم تجميدها أو إذابتها، ناهيك عن الدماغ.

ويمكن القول إن عملية Cryogenics، هي عبارة عن فن تجميد الجسم الميت أو أجزاء منه، من أجل الحفاظ عليها للاستخدام في المستقبل.

وفي حديثه مع Daily Star، قال أحد كبار رجال الأعمال في أواخر الستينات من عمره، والذي أراد التعريف عن نفسه باسم "ديفيد": "أنا أعلم أن الكثير من الناس يعتقدون أنني أشعر بالفضول، ولكن لماذا لا نجربها؟ رغبت في استثمار القليل من المال في هذا الأمر، وقد أستيقظ في غضون 200 أو 2000 سنة، لأتمكن من تجربة حياة جديدة بالكامل".

ويرى المدافعون عن حفظ الأدمغة بالتجميد أن هذه العملية تخادع الموت، مع أمل إعادة إحياء الأجسام المجمدة في المستقبل.

ويتم تقديم هذه الخدمة بالفعل من قبل منظمتين أمريكيتين رئيسيتين: Alcor في ولاية أريزونا، ومعهد Cryonics في ميتشيغان. ويوجد لدى Alcor ألف عضو، مع قيام بعض المرضى بدفع ما يصل إلى 255 ألف دولار، لتجميد الجسم بالكامل.

ويوجد لدى الشركة حاليا 149 مريضا ميتا تم تخزين أجسادهم في المركز، بما في ذلك أصغر شخص يتم الاحتفاظ بجثته بالتبريد.

وتبدأ عملية التجميد في غضون دقيقتين من توقف القلب. وفي أسوأ الأحوال، لا ينبغي أن تبدأ العملية بعد مرور أكثر من 15 دقيقة.

وتحتاج الجثة إلى وضعها في الثلج وحقنها بمواد كيمياوية لتقليل تخثر الدم، كما يُستبدل الدم بمحلول خاص للحفاظ على الأعضاء.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.