شريط الأخبار
الرزاز : ‏النشامى رفعوا رؤوسنا عالياً...لن نكل ولا نمل والجايات أحسن إطلاق منصة خاصة للناطقين الإعلاميين في الوزارات والمؤسسات الحكومية الامير علي : اخوتي النشامى...اثبتم بشهامتكم وروحكم انكم كما عهدتكم عز وفخر الاردن ولي العهد لـ النشامى: "رافعين راسنا والخير بالقادم" ابو حسان : شمول الشيكات بالعفو انتكاسة لمختلف القطاعات اختتام التوجيهي بأعلى مستويات المهنية والانضباط فيتال: النشامى كانوا متوترين وقلقين...ولا أعرف السبب الملك عبر تويتر : "نشامى وما قصرتوا" تجارة عمان تحذر من شمول جرائم الشيكات بالعفو العام الكباريتي يطالب بعدم شمول جرم الشيك بالعفو العام الأعيان يقر قانون الموازنة العام والوحدات الحكومية لسنة 2019 الملك: الأردن يمتلك المقومات ليصبح وجهة متميزة للسياحة العلاجية عقل بلتاجي أمام "المالية النيابية" بجلسة تحقق حول مخالفات لأمانة عمّان إرادة ملكية بتعيين د.عدنان العتوم رئيسا لجامعة آل البيت وزارة الاتصالات توضح الفرق بين خدمة إصدار جواز السفر الكترونيا والجواز الإلكتروني منتخب النشامى يودع امم أسيا بعد خسارته بركلات الترجيح أمام فيتنام وفاة طفل اثر حادث غرق في مادبا ولي العهد يصل إلى دبي لمؤازرة المنتخب الوطني في مباراته أمام فيتنام القوات المسلحة تنفي اعلان متداول لفتح باب التجنيد بالجيش تعيين غيث الطراونة مستشارا في الديوان الملكي الهاشمي
عاجل

النائب الزغول: الأردن ابتلي بحكومات التكتيك والتسليك

الوقائع الإخبارية : قال النائب كمال الزغول إن رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز خالف توجهات جلالة الملك عبد الله الثاني الذي طالب بحكومة رشيقة وميدانية، إلا أنه جاء بحكومة من وزراء تجاوزت اعمارهم الستة عقود ومعظمهم حصلوا على معلولية لهذا فهي حكومة العجزة.

واضاف أن الأردن ابتلي بحكومات التكتيك والتسليك ولم تأتي حكومة قادرة على ترجمة الرؤى الملكية السامية.

وتوقع الزغول في كلمته التي خلال مناقشات الثقة بالحكومة ان يقوم الرزاز بزيارة دولة قطر وتركيا.

ولفت إلى أن رواتب الموظفين لا تكفي إلا لمدة 5 ايام يستلم ويذهب الراتب لسداد الديون وهو النشاط الذي يتقنه الموظف.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.