شريط الأخبار
اخماد حريق ٣٠٠ دونم من الأعشاب الجافة و المحاصيل الزراعية في اربد بالصور .. وزير المالية يتفقد مديرية ضريبة دخل ومبيعات جنوب عمان حملة أمنية على البسطات المعتدية على الأرصفة والشارع العام في منطقة صويلح شاهد بالاسماء .. مدعوون للتعيين ووظائف شاغرة حقيقة حصول نائب على أراضي الخزينة بقرار من مجلس الوزراء الملك وبن زايد : أمن الأردن والإمارات واحد ولا يتجزأ إصابة ( 3 ) أشخاص اثر حريق في محافظة البلقاء العمل الإسلامي: الخطر يهدد الدولة وعلى الجميع الوقوف في خندق الوطن شاهد بالتفاصيل...أهم قرارت مجلس الوزراء في جلستة المنعقدة اليوم صحة المفرق تحول (5) تجار مواد غذائية للمدعي العام وزير الداخلية :هيبة الدولة مصونة ولا نسمح لأنفسنا بتجاوز القانون رفع جلسة قضية الدخان ليوم الثلاثاء المقبل الرزاز: الحكومة ملتزمة بضمان حرية المواطن في التعبير عن رأيه بحرية تامة هندالفايز : عندما بدأنا نحارب الفساد بدأت الحرب علينا البراءة لاخ غير شقيق متهم بهتك عرض اخته القاصر نقابة الصحفيين تحيل ملف تدقيق العضوية الى هيئة مكافحة الفساد الاسبوع المقبل الغذاء والدواء: اغلاق 31 منشاة واتلاف "37622" كغم من المواد الغذائية بالتفاصيل... مستشفى الجامعة الأردنية يوضح ملابسات وفاة الطالب الجامعي عمّار الهندي بالفيديو .. حملة الدكتوراة يحرقون شهاداتهم امام رئاسة الوزراء بالتفاصيل..القرارات الصادرة عن جلسة مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي
عاجل

المدعي العام يوافق على تكفيل الموقوفين بقضية خريبة السوق

الوقيائع الإخبارية : وافق مدعي عام جنوب عمان، الأربعاء، على تكفیل الموقوفین على ذمة قضیة سقوط شخصین في حفرة امتصاصیة أمام مجمع تجاري في منطقة خریبة السوق جنوب العاصمة عمان.

وتسبت الحادثة في وفاة طفلة وشاب حاول انقاذها.

یذكر ان الموقوفین على ذمة القضیة 5 أشخاص، ھم "المواسرجي" المنفذ للحفرة و3 عمال مساعدین لھ، ومالك المجمع التجاري.

وكان مدعي عام جنوب عمان، أمر بتوقیف الأشخاص على ذمة التحقیق في الحادثة.

والمشتكى علیھم أوقفوا بتھمة التسبب بالوفاة بتھمة الإھمال، ولا یزال التحقیق مستمرا في الحادثة.


 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.