شريط الأخبار
شركة "كريم" الإماراتية ستطعن بقرار تعليق عملها في الأردن إصابة شاب طعنا إثر مشاجرة عائلية في الكرك الحكومة تشتري أسهم ميقاتي و‘‘الضمان‘‘ بـ‘‘الملكية‘‘ بـ24 مليونا العميد الخريسات : لا يوجد منطقة ساخنة أو عصية على الأمن العام بالفيديو .. حادث سير يوقف حركة السير على اوتوستراد عمان الزرقاء مداهمة أمنية تسفر عن القبض على شخصين بحوزتهم مخدرات وسلاح ناري في الزرقاء شاهد بالصور..اتلاف طن ونصف من المواد الغذائية المنتهية الصلاحية في معان تعليق الإجراءات التصعيدية لـ "مستثمري الإسكان" بالفيديو...نائب عربي بالكنيست يثمن الدور الأردني بالقدس الذي يعوّل عليه المقدسيون كثيرا شاهد بالفيديو .. حريق اعشاب واشجار حرجية في منطقة برما بجرش الخارجية : وفاة المواطن الاردني" منير النجار" بحادث الدهس المتعمد في كندا مصادر رسمية: اجتماع ممثلي المصفاة مع الجهات الحكومية إيجابي العدل العليا الأميركية تمنع مقاضاة البنك العربي يحدث في الاردن ... أراد الانتقام من زميلته في "الصحة" فوقع في الشباك الجيش: اعلان تجنيد الاناث في الخدمات الطبية والشرطة العسكرية غير صحيح شركة كريم تصدر بيانا توضيحيا حول تعليق خدماتها في الاردن الشوبكي : توقعات برفع اسعار المحروقات بنسبة من 2%-4% مدير عام الجمارك ينفي: لا يوجد مفتش عين 3 من أبنائه في الدائرة هيومن رايتس تنتقد الأردن بسبب قانون يحرم المتزوجات من غير أردنيين من حق نقل الجنسية بالأسمـاء .. اعلان صادر عن ديوان الخدمة المدنية لتعيين موظفين
عاجل

الطبيب احمد ترك والدته تشرب حسرته في الزرقاء ..والبس توفي اثناء إنعاشه لمريض في مادبا

الوقائع الاخبارية: بداء يوم أمس بسواده يخيم منذ الصباح حين تلقينا نبأ وفاة الشاب الدكتور يوسف احمد طبيب النسائية والتوليد في مستشفى الزرقاء عن عمر ٣٤عاما اثناء عمله اثر نوبة قلبية حادة لم يسعفه اجله اذ انتهى وهو داخل المستشفى ليترك خلفه والدته الحبيبة تشرب حسرته كيف لا وهو معشوقها الذين لم يفترقا يوما،فكانا توأمين وروحا واحدة في جسدين ،فكان نعم الابن البار ،ونسأل الله ان يكون بره لها شفيعا له يوم الحساب،ونسأل الله ان يلهم أهله ووالدته الصبر والثبات .

لنفجع بعد سويعات قليلة بوفاة طبيب شاب آخر في م.النديم في مادبا أخصائي الباطني الخلوق الدكتور إسماعيل البس عن عمر ٤٢ عاما اثناء إسعافه لمريض مصاب بنوبة قلبية وأثناء إنعاشه للمريض أغشي عليه وتم إكمال إنعاش المريض

وفِي نفس الأثناء تم عمل تخطيط قلب للطبيب اذ تبين انه يعاني من نوبة قلبية حادة،وبحاجة قسطرة قلبية طارئة وهي غير متوفرة في كل مستشفيات الصحة عدا م.الامير حمزة ،فتم نقله للمركز العربي ولَم يسعفه الوقت فانتقل الى رحمة الله تعالى،عاش المريض وتوفي الطبيب تاركا خلفه اطفاله الصغار الذين لم يودعهم على امل ان ينهي مناوبته ويعود لهم (بالاشياء الزاكية شبس،عصير،ولا تنسى الشوكولاتة )عند عودته لبيته.

لا اعتراض على حكم الله ولكن اعلم كم تلقى هذين الطبيب من ضغوطات العمل والمناوبات والإرهاق الفكري وسهر الليالي بين مناوبات العمل والذرائع والاعتداءات والامتحانات ومتطلبات الحياة والالتزامات المادية وغيره الكثيروالاقسى من ذلك كم تلقوا هم والكثير من الأطباء الشتائم،وكانهم أعداء للشعب

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.