شريط الأخبار
بالتفاصيل.... رئيس الوزراء د.عمر الرزاز في مستشفى الاسراء عربيات: المبادرة الملكية بشأن الغارمات أكدت أن الأردن دولة تكافل رئيس ديوان الخدمة المدنية يتبرع براتبه لثلاثة شهور الى صندوق الغارمات مجلس النواب يدرج التحقيق بملف الملكية على جدول أعماله...الأحد أبو البصل : 2 مليون دينار حصيلة التبرعات للغارمات تكليف كمال خريسات قائما باعمال مدير مكتب رئيس الوزراء مدير مكتب الرئيس الرزاز فهد الفايز يقدم استقالته الرزاز يوجه لاجتماع مهم السبت لتنفيذ التوجيهات الملكية المعايطة: التحول الديمقراطي لا يجري بـ "كبسة زر" ضبط شخص ينتحل صفة طبيب ويقوم بتصنيع وبيع أدوية غير مرخصة الضريبة: التبرعات لتسديد ديون الغارمات معفاة من ضريبة الدخل جمع 1.5 مليون دينار لدعم الغارمات وتحديد معايير الاستفادة من التبرعات الأسبوع المقبل وفاة واصابتان بحادث تدهور بالمفرق "الاحوال والجوازات" تفتح باب التبرعات بين موظفيها استجابة للمبادرة الملكية شاهد بالصور .. 10 إصابات بتصادم وتدهور مركبة في الزرقاء طقس العرب: منخفض جوي من الدرجة الثانية مساء الأحد ويوم الاثنين الحكومة تتواصل مع والدة الشهيد “صهيب السواعير” للوقوف على مطالبها الحاكم العام لنيوزيلندا: نقدر دور الأردن الهادف لتحقيق الأمن والسلام في العالم تبرعات بنحو 1.4 مليون دينار لمساعدة الغارمات وفاة طفل اثر حادث غرق في محافظة الزرقاء
عاجل

الصفدي يبحث مع لافروف الأفكار الروسية لاعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

الوقائع الإخبارية : بحث وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم المستجدات في سوريا والجهود المبذولة للتوصل لحل سياسي للأزمة السورية يحفظ وحدة سوريا واستقرارها ويقبل به الشعب السوري.
وبحث الوزيران في اتصال هاتفي موضوع عودة اللاجئين السوريين والأفكار الروسية المطروحة للبدء بتنظيم عودة اللاجئين السوريين إلى وطنهم.
وأكد الصفدي ولافروف فاعلية التعاون الأردني الروسي والحرص على استمرار وتيرة التنسيق القوية بين البلدين إزاء جهود حل الأزمة السورية وتطوراتها وإزاء القضايا الإقليمية الأخرى.
وأكدا متانة العلاقات الثنائية التي بناها جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس فلاديمير بوتين على أسس صلبة من الثقة والشفافية. وبحثا سيل تطوير هذه العلاقات في شتى المجالات.
وبحث الوزيران التطورات في الجنوب السوري. وأطلع الصفدي لافروف على تفاصيل عملية مرور ٤٢٢ مواطنا سوريا عبر المملكة إلى حين إعادة توطينهم في دول غربية قدمت تعهدات خطية ملزمة قانونيا بإعادة توطينهم خلال ثلاثة أشهر.
وأذن الأردن للأمم المتحدة تنظيم عملية مرور ٤٢٢ مواطن سوري لأسباب إنسانية بعد أن تعهدت بريطانيا وألمانيا وكندا بإعادة توطينهم خلال ثلاثة أشهر. وفر هؤلاء المواطنون الذي كانوا يعملون في الدفاع المدني في مناطق سيطرة المعارضة إلى الجولان المحتل بعد شن الجيش السوري هجوما في تلك المناطق. وكان العدد المطروح أوليا حوالي ٨٢٧ لكنه استقر على ٤٢٢.
وكان الصفدي ولافروف التقيا في موسكو بداية الشهر الحالي لتنسيق الجهود للتوصل لوقف لإطلاق النار في جنوب سوريا وضمان سلامة المدنيين وتثبيتهم في وطنهم. وبحثا التعاون من أجل التوصل لحل شامل للأزمة السورية يوقف معاناة الشعب السوري الشقيق ويعيد الأمن والاستقرار الى سوريا بما يتيح البدء بعودة اللاجئين السوريين الى بلدهم.
واتفق الوزيران على استمرار التنسيق والتشاور.


 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.