شريط الأخبار
بالتفاصيل.... رئيس الوزراء د.عمر الرزاز في مستشفى الاسراء عربيات: المبادرة الملكية بشأن الغارمات أكدت أن الأردن دولة تكافل رئيس ديوان الخدمة المدنية يتبرع براتبه لثلاثة شهور الى صندوق الغارمات مجلس النواب يدرج التحقيق بملف الملكية على جدول أعماله...الأحد أبو البصل : 2 مليون دينار حصيلة التبرعات للغارمات تكليف كمال خريسات قائما باعمال مدير مكتب رئيس الوزراء مدير مكتب الرئيس الرزاز فهد الفايز يقدم استقالته الرزاز يوجه لاجتماع مهم السبت لتنفيذ التوجيهات الملكية المعايطة: التحول الديمقراطي لا يجري بـ "كبسة زر" ضبط شخص ينتحل صفة طبيب ويقوم بتصنيع وبيع أدوية غير مرخصة الضريبة: التبرعات لتسديد ديون الغارمات معفاة من ضريبة الدخل جمع 1.5 مليون دينار لدعم الغارمات وتحديد معايير الاستفادة من التبرعات الأسبوع المقبل وفاة واصابتان بحادث تدهور بالمفرق "الاحوال والجوازات" تفتح باب التبرعات بين موظفيها استجابة للمبادرة الملكية شاهد بالصور .. 10 إصابات بتصادم وتدهور مركبة في الزرقاء طقس العرب: منخفض جوي من الدرجة الثانية مساء الأحد ويوم الاثنين الحكومة تتواصل مع والدة الشهيد “صهيب السواعير” للوقوف على مطالبها الحاكم العام لنيوزيلندا: نقدر دور الأردن الهادف لتحقيق الأمن والسلام في العالم تبرعات بنحو 1.4 مليون دينار لمساعدة الغارمات وفاة طفل اثر حادث غرق في محافظة الزرقاء
عاجل

تطورات قضية " الدخان ".. استدعاء " حيدر الزبن " الى منزل الرزاز في اللويبدة ...وهذا ما حدث!!

الوقائع الاخبارية : اكدت مصادر أن رئيس الوزراء عمر الرزاز طلب السبت لقاء مدير عام مؤسسة المواصفات والمقاييس السابق حيدر الزبن الذي أحيل إلى التقاعد في أواخر عهد الحكومة السابقة.
وقالت مصادر " إن رئيس الوزراء إلتقى بالزبن في منزله باللويبدة مساء السبت في لقاء إمتدّ نحو ساعة إلى ساعة ونصف، استمع خلالها الرزاز إلى ملفات عديدة طرحها الزبن.
وتمحور اللقاء حول المعلومات المتوفرة بحوزة الزبن فيما يتعلق بملف مصنع الدخان، والتي نسل منها ملفات أخرى حيث "قدّم الزبن معلومات كثيرة" – وفق المصادر-.
وأشارت إلى أن الرزاز سيتجه نحو ملفات وقضايا أخرى في قابل الأيام بالتنسيق والتعاون مع هيئة النزاهة ومكافحة الفساد، وتقول المصادر "سيُشرف الرئيس على هذه الملفات بنفسه، وهو مهتم بهذا الأمر من باب أن فيه مصلحة مالية لإسترداد أموال لصالح الخزينة".
وحول عدم تحويل ملف مصنع الدخان إلى النيابة العامة ألمحت المصادر إلى أن الادعاء العام الجمركي هو الذي سيحدد نوع الجريمة ويُكيفها وفق الأطر القانونية ويرسلها الى الجهة المختصة إذا لم تكن من صلاحياته.
وفيما يتعلق بتحرك الحكومة وإن كان متأخراً ألمحت المصادر إلى أن تحرك الرئيس الرزاز جاء فورياً وبعد الاستماع إلى مداخلة النائب مصلح الطراونة الذي سلّم الملف للرزاز حيث تحرّك الرئيس على أساسه وقامت الأجهزة المختصة بمباشرة أعمالها خلال ساعات والقيام بالمداهمات اللازمة.


 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.