شريط الأخبار
الأهلي يعلن شغور مقعد الحموري بلدية اربد الكبرى : إعلانات توظيف منسوبة للبلدية عارية عن الصحة انتخابات الاتحاد العام للجمعيات الخيرية الشهر المقبل الموقف الخليجي من أزمة الأردن .. فرصة المملكة لحل الخلاف وتجديد الوحدة المنطقة العسكرية الشرقية تحبط محاولة تسلل وتهريب كمية كبيرة من المخدرات السعود والطيطي يشعلان مواقع التواصل .. وأصدقاء السرطان: تصريحات النواب أتعبت المرضى هجوم وانتقادات لاذعة سعودية للاعلامية الاردنية " علا الفارس " بسبب كأس العالم بالأسماء ...نقل " 241 " موظف من وزارة التربية والتعليم إلى مختلف الوزارات والمؤسسات الحكومية بالصورة ..." فرح " خرجت منذ 20 يوماً ولم تعد !! ..وأهلها يناشدون بالبحث عنها "لوموند" الفرنسية : الأردن ضحية ضغوط لحلفائه الخليجيين بيان ...النائب الطيطي : هجمة ممنهجة ومدروسة استغلت اجتزاء حديثي حول مرضى السرطان النائب الطراونة يعلنها صراحة : سأحجب الثقة عن حكومة صديقي الرزاز شاهد بالصور...اعتداء وسرقة محولات كهرباء بالشونة الجنوبية نقيب المقاولين اليعقوب يقترح وينتظر رد الحكومة: شقق بـ 18 ألف دينار فقط وبمساحة 140 مترا النائب عطية يرد على منتقدي مذكرة العفو النيابية: اقراوها وافهموها قبل الاتهام الجيش السوري يكثف هجماته بالجنوب الغربي .. وقلق في الأردن بالوثيقة ..نائب رئيس الوزراء " ممدوح العبادي " يحصل على معلولية " جسيم " أصحاب مكاتب التاكسي في الأردن يهددون الرزاز بالإضراب جدول "الاستثنائية" لا يتضمن سوى طلب الحكومة ثقة "النواب" بالصور .. الجمارك تضبط "شوال" مخدرات داخل مركبة بعد مطاردة استمرت ساعتين
عاجل

للنساء فقط .. إحذرن وسائل التواصل الاجتماعي لهذا السبب "الخطير"

الوقائع الإخبارية : ذكرت دراسة حديثة أن هناك ارتفاع كبير في التقارير، التي تتحدث عن إيذاء النفس بين الفتيات في بريطانيا، موجهة أصابع الاتهام إلى وسائل التواصل الاجتماعي.
وأشارت الدراسة إلى أنه بين عامي 2011 و2014، ارتفعت حالات إيذاء النفس بين الفتيات في بريطانيا، الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و16، بنسبة 68 في المئة، وفقا لباحثين في جامعة مانشستر.
وأوضح الباحثون أنهم نظروا في سجلات تشمل 674 حالة، مع التركيز على من تتراوح أعمارهم بين 10 و19 عاما الذين أصيبوا بأذى، وكانت نسبة الفتيات تشكل 73 في المئة.
وبالنسبة للفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 13 و16 عاما، ارتفع المعدل من 45.9 حالة لكل 10 آلاف حالة في عام 2011 إلى 77.0 حالة في عام 2014.
وقال الباحثون إن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي تقف وراء هذا المعدل المرتفع، مشيرين إلى أن "التكنولوجيا يمكن أن تكون مفيدة وتسهل الحصول على الرعاية"، إلا أنها في بعض الأحيان تكون بمثابة سلاح فتاك.
من جانبه، تحدث أستاذ الطب النفسي والصحة السكانية في جامعة مانشستر، ناف كابور، قائلا: "هذه النتائج تؤكد على ضرورة التدخل المبكر في رعاية الفتيات في هذا العمر للحد من خطر الانتحار".
وقال وزير الصحة، جاكي دويل - برايس: "من المثير للقلق أن نرى عدد الشباب الذين يضرون النفس ويواجهون مشاعر انتحارية آخذ في الازدياد (...) أريد أن يكون كل شاب قادر على التماس المساعدة والحصول عليها عندما يحتاج إليها".



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.