شريط الأخبار
صلح عشائري ينهي مشاجرة جامعة البترا مدير التحقيق في مكافحة الفساد: "لا أعلم أين عوني مطيع" الاتحاد الأوروبي يقديم مزيدا من التسهيلات على شروط تبسيط قواعد المنشأ مع الأردن قطيشات: سحب قانون الجرائم الإلكترونية جاء تلبية للمطالب الشعبية الأرصاد تحذر من تشكل الصقيع والانزلاقات بالوثيقة ... "نقابة المهندسين" تنفي دعوتها للاحتجاج الخميس محتجون يرتدون سترات صفراء يغلقون الطريق الرئيسي بالإطارات المشتعلة في اربد خمس تهم لموظفَين بقضية بـ3,2 مليونا في إحدى شركات تمويل المشاريع الصغيرة شاهد بالتفاصيل ... تورط 12 موظفا على خلفية قضية فلاتر الكلى توقيف مختلسة 15 يوما بالجويدة وإصدار لوائح اتهام بـ 4 قضايا فساد مجلس الوزراء لم يحسم قراره حول العفو العام العثور على جثة ستيني داخل شقة سكنية باربد البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب بحقه 9 طلبات في عمان خليل عطية: مجلس الوزراء يناقش الان "العفو العام" النائب النوافلة للرزاز: ضربتين بالرأس لإقليم البتراء النائب الشوحة يطالب بالإفراج عن معتقلي الرأي العمل الإسلامي: الحكومة تمادت في إدارة الظهر للمطالب الشعبية العثور على اربعيني متوفيا داخل مركبته في معان إحالة قاتل اللواء الحناينه إلى محكمة أمن الدولة شاهد بالصور...الخشمان يكشف اسباب وجود جداريات القادة الايرانيون في السلط
عاجل

اللوزي : أبواب الهيئة مفتوحة للجميع.. وثلاثة شركات راجعتنا فقط

الوقائع الإخبارية : أكد رئيس هيئة تنظيم قطاع النقل البري، المهندس صلاح اللوزي، أن أبواب الهيئة مفتوحة لجميع الشركات الراغبة بالعمل وفقا للتطبيقات الذكية أو المواطنين، مشيرا إلى أن ثلاث شركات فقط راجعت الهيئة من أجل الترخيص وتعمل على تحقيق شروط الترخيص.

وقال اللوزي إن الهيئة خاطبت الشركات التي تقدمت للترخيص وفقا للتعليمات التي صدرت في 2 أيار، وتم الكشف على شركتين من قبل اللجنة المكلفة ورفع تقرير للهيئة، حيث تبين انها لم تحقق الشروط ومنها رفع راس المال إلى 100 ألف دينار ووضع 100 ألف دينار في حساب الهيئة للترخيص.

وقال ان الهيئة ليست محتكرة لأحد، بل على العكس تماما "تدعم الشركات المحلية وتشجعها"، مشيرا إلى أنه غير قادر على اجابة جميع الاتصالات الهاتفية التي ترد إليه.

وكان عدد من أصحاب شركات النقل وفقا للتطبيقات الذكية، والتي تقدمت بطلب ترخيص رسمي، لوّحوا بالتصعيد وتنظيم اعتصامات أمام هيئة تنظيم قطاع النقل البري احتجاجا على عدم منحهم رخصة أسوة بغيرهم من الشركات الكبرى.

وقال أصحاب الشركات لـ الاردن24 إن رئيس الهيئة يرفض استقبال أصحاب الشركات، كما أنه لا يجيب على هواتفهم للاستفسار عن النواقص وأسباب عدم منحهم الرخص، معبرين عن شعورهم بكون الهيئة تريد تمكين شركتين فقط من السيطرة على هذا القطاع واغفال الشركات الأردنية الوطنية.



 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.