شريط الأخبار
الامن :سيتم اتخاذ اجراءات قانونية بحق ناشري فيديوهات قديمة حريق كبير بمستودع الكترونيات بمنطقة دوار الجمرك في عمان الضريبة توضح موعد صرف "دعم الخبز" وتحذر المواطنين وفاة شاب سوري اثر سقوطه عن كسارة في المفرق "إدارة الأزمات" تحذر من تداول فيديوهات من اعتصام الداخلية 2011 عودة 5703 لاجئ سوري من الأردن الى بلادهم منذ تشرين الأول الماضي وفاة شخصين واصابة ثلاثة اخرين اثر تدهور مركبتهم اثناء ممارسة الصيد في الرويشد ابو يامين: العفو العام لن يشمل الجرائم المرتكبة قبل 13 كانون اول الحالي ولا مخلفات السير الخطيرة المستقلة للانتخاب تنشر جداول المرشحين الاولية لانتخابات غرف التجارة على موقعها الالكتروني شاهد عيان يروي تفاصيل حادث السير المروع في المزار الشمالي شاهد ... أسماء الوفيات والمصابين في حادث المزار كناكريه: أرباح توزيع الأسهم للأفراد لا تخضع لضريبة الدخل عبور الشاحنات الاردنية والعراقية ضمن الانشطة التجارية مطلع آذار الحقيقة الغائبة !! " شيطانة الرابع " تصدح بالفتنة بهدف خلق البلبلة بين أبناء الوطن بيان ...الأمن العام : الحديث عن فض اعتصام الدوار الرابع لايطابق الواقع والحقيقة توقيف 17 شخصاً تم ضبطهم في الاحتجاجات التي جرت أمس بالقرب من الدوار الرابع خصم 55% على تذاكر الملكية الأردنية في يوم عيدها الـ 55 (غداً) بالفيديو والصور ...وفاة ثلاثة أشخاص وإصابة أربعة آخرين اثر حادث تصادم مروع في اربد غيشان يهاجم توجه الحكومة لانشاء هيئات مستقلة جديدة: تجاوز على مؤسسات الدولة الأم بالصور...الصفدي ينقل رسالة شفوية من الملك للرئيس التونسي السبسي
عاجل

بالصور...مأساة طفلة باكستان تتكرر بمصر.. فشل باغتصابها فذبحها

الوقائع الإخبارية : تكررت مأساة الطفلة الباكستانية زينب بكافة تفاصيلها التي تعرضت للاغتصاب والقتل على يد شاب باكستاني قضت المحكمة بإعدامه السبت، بكافة تفاصيلها في مصر.

فقد شهدت قرية مصطاي التابعة لمركز قويسنا محافظة المنوفية شمال مصر نفس "الجريمة"، إثر تعرض طفلة صغيرة تبلغ من العمر 4 سنوات للقتل ذبحاً على يد وحش بشري فشل في اغتصابها، ثم ألقى بجثتها في قبو (البدروم) بمنزله.

وفي التفاصيل التي كشف عنها أهالي القرية، بدأت المأساة باختفاء الطفلة ردينا عبد النبي عبده من منزلها عصر السبت، فأبلغ والدها بغيابها، وظل الجيران يبحثون عنها في كافة منازل القرية دون جدوى.

إلا أن الصدفة البحتة قادت الأهالي للعثور على آثار وبقايا دماء أمام منزل أحد سكان القرية، خرج حديثاً من السجن، وعند سؤاله عن الطفلة، ارتبك ونفى تماما معرفته بغيابها أو تواجدها في منزله، فطلب الأهالي تفتيش المنزل لكنه رفض.
دماء قطة والابن يعترف

وأمام إصرار الأهالي وافق صاحب المنزل وأثناء عملية التفتيش عثر على سرير عليه آثار دماء، فقال لهم إنها دماء قطة قتلها منذ أيام، ومع تضييق الخناق عليه اعترف ابنه ويدعى حسان صابر الشاذلى عامر (16 عاما) أنه اصطحب الطفلة من أمام منزلها وأغراها باللعب في هاتفه الجوال، وحاول اغتصابها وبعد فشله، ذبحها وألقى بجثتها في صندوق أسفل سرير بـ (البدروم).

وبإرسال الدماء المضبوطة إلى المعمل الجنائي، تم التأكد من أنها دماء الطفلة المختفية.

رماها بحجر وذبحها

بعدها، اعترف المتهم أمام رجال الأمن أنه وعقب فشله في اغتصاب الطفلة، خشي افتضاح أمره فضربها على رأسها بحجر صغير حتى سقطت مغشياً عليها، وللتأكد من وفاتها استل سكينا وذبحها وألقى بالجثة في صندوق أسفل سرير غرفة نومه محل الجريمة، مضيفا أنه كان ينوي وضعها في شوال وإلقائها في مكان بعيد عن القرية.

وقد تم إحالة المتهم إلى النيابة العامة التي تولت التحقيق وصرحت بدفن جثة الطفلة.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.