شريط الأخبار
حادثة الصوامع...اتكأء على الادعاء العام ...ودخول الضمان ...وما نخشاه الاستجابة لمصالح الحيتان مالم تلتقطه الكاميرات لإفطار جلالة الملك مع مرتبات السير ..ماذا تنالوا بعد الماء والتمر ؟! مهمة البغدادي المخيفة.. زعيم داعش على قيد الحياة ويخطط للعودة من جديد بعد نقله الى قسم القلب ..آخر التطورات على صحة الرئيس الفلسطيني محمود عباس ماذا حصل لصفحة نقيب المهندسين على الفيسبوك...؟ جرى اختراقها...والزعبي يعتذر تفاصيل جديدة حول هروب "عصابة اردنية" من سجن في مصر الوزير الاسبق سميح المعايطة : ماذا يفعل الملك؟ لجنة فلسطين النيابية تنهي اضراب موظفي الاونروا بالفيديو والصور..وفاة الطالب الجامعي " محمد الشطناوي" اثر حادث تصادم بين 3 مركبات في اربد شاهد بالفيديو..الملك يتناول الإفطار مع طاقم دورية على دوار صويلح في عمان بالفيديو...كشف تفاصيل زواج طفل في الثانية عشرة من عمره بـ عروساً تكبره بـ 17 عاماً بالصور...ولي العهد يزور مركز شباب البادية الشمالية تركيب 440 كاميرا تلفزيونية داخل المحافظات.. وتشغيل 41 كاميرا رادار الاسبوع القادم النائب خليل عطية يناشد الملقي لأجل الناشط شاهين الخوالدة مذكرة نيابية ثالثة تطالب بإعادة التمثيل الدبلوماسي مع قطر طلبة البوليتكنك يعتصمون امام النواب للمطالبة بالغاء قرارات فصل زملائهم بيان ...سلطة العقبة توضح تفاصيل حادثة انفجار صوامع الحبوب "الضمان": شمول مصابي "صوامع العقبة " حال انطبقت عليهم احكام القانون "العمل الإسلامي" يستنكر الصمت الرسمي تجاه حادثة الصوامع " صوت الأطفال" وراء جريمة قيام شاب بقتل شقيقه في مخيم حطين بالزرقاء
عاجل

صديقة الضِّباع.. الطفلة الأردنية " نورسين فريحات " تجعل من الحيوان المفترس أليفاً

الوقائع الاخبارية:  مثل كثيرين من الأطفال في عمرها، طلبت الطفلة الأردنية نورسين فريحات، (7 أعوام)، من والدها أن يجلب لها حيواناً أليفاً. لكن نورسين تختلف عن أقرانها في فكرة تصوُّرها للحيوان الأليف، فهي تطلب حيواناً من الضواري؛ ضبعاً.

وتقول نورسين إن رؤيتها أباها، الذي عادةً ما يصطاد حيوانات في بلدته بمحافظة عجلون، وهو يخالط الذئاب والضباع جعلتها تقع في حب هذه الحيوانات الضارية.وأضافت: "أنا بأحب الضباع كتير، وطلبت من بابا إنه يجيب لي ضباع، فهو جابه لي وربّيته، بأحب الضِّباع أنا".

وعقب عودتها من المدرسة، تضع نورسين كتبها وتهرول إلى سطح البيت لتلهو مع ضبعها الأليف الحالي (عمره شهران)، الذي أطلقت عليه اسم "شيب"، حيث تمضي أمسياتها في إرضاعه من زجاجة مليئة بالحليب ومطاردته في محيط السطح.

وقالت الطفلة: "أنا بأروّض الضباع والذئاب. لما ييجن بيجن متوحشات، بس لما نحسمس عليهن، بحسمس عليهن أنا وبأرضعهن، بعدين لما يهدن بأرضعهن وبألعب معهن وبيصيرن وافيين لي (أصدقاء)".

وأوضح سليمان فريحات، والد نورسين، أنه يهوى اصطياد الضباع والذئاب، وأنه يستمتع بالتفاعل مع هذه الحيوانات ورعايتها، وهو أمر ورثته عنه ابنته.

وقال: "والله بنتي هي بأجيب أنا مرات ضباع صغار وذياب صغار، فهي حبت الشغلة هاي وصارت ترضعهن حليب، نجيب لهن علبة حليب ترضعهن وتطعمهن، وفي منهن كبرن عندنا، وهن مآلفات لها يلعبن معها، وهيك يعني تعلمت".

وسلالة الضباع الموجودة في الشرق الأوسط مخطَّطة في أغلبها.وعادة ما يُشار إلى الضبع في الفلكلور والأدب العربي باعتباره من رموز الغباء وعدم الولاء.

لكن نورسين ترى الضباع حيوانات ذكية وودودة في الغالب إذا أُحسنت معاملتها. وقد ربَّت بالفعل 3 ضباع إلى أن بلغ حجمها قدراً لا يتناسب مع البقاء في بيت أُسرتها، فتم نقلها إلى مزرعة الأسرة القريبة، حيث وُضعت في أقفاص إلى جانب ذئاب أبيها.

وقالت الطفلة، التي تأمل أن تصبح جراحة قلب عندما تكبر، إنها ستستمر في تربية الضباع وتشجيع الآخرين على عدم إيذاء الضواري.

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.