شريط الأخبار
المعايطة : اعداد الشباب بالحياة السياسية ضعيفة الأردن يشارك باجتماع طارئ من أجل فلسطين الاحد إصابة 22 شخص بحادث تصادم حافلة ومركبة في الزرقاء الخارجية تخاطب السعودية حول اعتقال أردني مهم للعاملين في المؤسسات العامة والمتقاعدين بشأن الدعم حقيقة صرف 100 دينار لمنتسبي القوات المسلحة والأجهزة الأمنية والموظفين والمتقاعدين الضريبة تمهل الملزمين بتسليم البيانات والقوائم المالية لــ 30 حزيران بالصور...وفاة شخصين وإصابة ثلاثة آخرين إثر حادث تصادم في المفرق بني هاني: بلدية اربد متمسكة بالاتوبارك والاشكاليات فردية الطراونة: من واجب دول جوار العراق ان تكون عونا في اعماره نشامى سير الزرقاء ينقذون عامل وطن من الموت شقيق متهم بالسرقة يحطم واجهة محل في إربد وفاة عامل وطن دهسا في صافوط بيان صادر عن لجنة متابعة مطالب موظفي سلطة وادي الأردن اعتداء على مستشفى الرمثا لتهريب مطلوب اجراءات أمنية جديدة للسياح الإسرائيليين بالاردن ضبط 800 الف حبة مخدرات في جمرك جابر وفاة شخص اثر حادث تدهور في محافظة اربد صرف مستحقات دعم الخبز لمتقاعدي الضمان الأحد خطف طفل من قبل (3) شباب في الرمثا...والأمن يحقق
عاجل

قتيبة للرزاز: حسسونا إنه الأردن إلنا ورح تشوفو انه رح نظل

الوقائع الإخبارية : طالب الفتى قتيبة البشابشة- الذي اقترن اسمه أخيرا بعبارة "هاجر يا قتيبة"- الحكومة بإشعاره أن "البلد لنا".
وعلّق قتيبة، في منشور عبر حسابه الشخصي على "فيسبوك"، على حديث الرزاز المازح، خلال لقائه مجموعة من الشباب الخميس، حول حجز جواز قتيبة.
وقال قتيبة: "قتيبة لا يوجد لديه بديل غير الأردن فهو من الأردن وللأردن وكل ما يملك يفديه في سبيل تقدّم الأردن".
وتابع "لكن حسسونا إنّه هالبلد إلنا وحسسوا الشعب بأهميته بالبلد ورح تشوفوا إنه رح نظل بالأردن من قلبنا مش لإنه جوازنا محجوز".
وفي السابع من حزيران الماضي، كتب قتيبة لرئيس الحكومة المُكلّف آنذاك، عمر لرزاز، عبر "تويتر"، قائلا "دولتك ممكن تصير الأردن زي ما بدنا بالقريب؟ يعني في احتمال نشيل الهجرة من راسنا ونصير نحب العيشة بالبلد ؟! جاوبني بصراحة وتجاملنيش!".
ورد الرزاز "يا قتيبة نعم شيل الهجرة من رأسك، بس كون مبادر، وبمشاركة الجميع سنحقق ما نريد لنا وللأجيال القادمة إن شاء الله".
وعقب ذلك، انتشرت عبارة "هاجر يا قتيبة"، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما "خيّبت" حكومة الرزاز، ظن المتفائلين بها، وفق ناشطين.



 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.