شريط الأخبار
المعاني: مجتازو امتحان الانجليزي الدارسون في هنغاريا ليس عليهم التقدم مرة أخرى بعد أحداث عنجرة.. بيان ناري لعشيرة الزغول الطراونة: استقبال طلبات "دعم الخبز" على منصة "دعمك" الأربعاء القادم شويكة : إحالة الموظفين إلى التقاعد أو الاستيداع يسهم في الحد من البطالة اجتماع موسع لعشيرة الزغول في عجلون بشأن الأحداث شبان يواصلون المسير من العقبة نحو عمان للمطالبة بوظائف بالفيديو .. انقاذ 4 اشخاص علقت مركبتهم في منطقة وادي الغفر باربد الفايز: فرص للاستثمار بالأردن في مجال السكك الحديدية السلطة ترفض قطارا اسرائيليا يمر بالاردن بالفيديو ...اعتداء على مركبات قوات الدرك في عجلون انتهاء الاجتماع الأمني دون اي نتائج .. وانسحاب الدرك من عنجرة تجدد اطلاق العيارات النارية في عنجرة "الأوقاف" تنفي وفاة أردني بحادث حافلة معتمرين بالسعودية اجراءات تصعيدية احتجاجا على فشل الحوار حول تعديل نظام الابنية و التنظيم لمدينة عمان السفارة الامريكية تحذر رعاياها بالاردن من "شغب عجلون" وزارة العمل تهدد أربعة آلاف مزاول لمهن البصريات بفقدان وظائفهم واغلاق محالهم الامن اليمني يضبط محاولة تهريب "القات" للاردن اعتقال أردني في تركيا بتهمة الإنتماء لـ"داعش" اجتماع أمني لمجلس محافظة عجلون لاحتواء الأحداث الأخيرة وسط تعزيزات امنية نتائج القبول الموحد في الجامعات الرسمية (رابط)
عاجل

ديوان الخدمة: لا تعيين دون اجتياز امتحان الكفاية للغة العربية

الوقائع الاخبارية : أكد ديوان الخدمة المدنية على اهمية اجتياز امتحان الكفاية للغة العربية، وذلك ضمن دوره في مجال اختيار وتعيين الموارد البشرية في الخدمة المدنية ضمن مفهوم الاستحقاق والجدارة من جهة، وضمان معايير العدالة وتكافؤ الفرص من جهة اخرى.

وشدد في تصريح صحفي ان هذا التوجه جاء استناداً للمادة ( 10) من قانون حماية اللغة العربية رقم (35) لسنة 2015 والتي تنص (لا يعين معلم في التعليم العام أو عضو هيئة تدريس في التعليم العالي أو مذيع أو معد أو محرر في أي مؤسسة إعلامية إلا إذا اجتاز امتحان الكفاية في اللغة العربية ويستثنى من اجتياز هذا الامتحان المعلمون من غير الناطقين باللغة العربية أو الذين يدرسون بلغة أجنبية وتستقدمهم أي مؤسسة تعليمية بموافقة وزارة التربية والتعليم أووزارة التعليم العالي والبحث العلمي حسب مقتضى الحال للتدريس بلغة أجنبية والعاملون في الأقسام الأجنبية في وسائل الإعلام".

واكد الديوان ان هذا النص القانوني واجب التطبيق حسب نص المادة (10) من قانون مجمع اللغة العربية، موضحا أن دوره في امتحان الكفاية للغة العربية ينحصر في الدعم اللوجستي لعقد الامتحان من حيث توفير قاعات للامتحانات الالكترونية، وكل ما يتطلبه سير الامتحان بشكل عادل وكفؤ ، وليس له علاقة مباشرة بمحتوى الامتحان الذي يعتبر من مهام مجمع اللغة العربية ولجانه الفنية المتخصصة، حيث يقوم ديوان الخدمة المدنية بادراج مادة الامتحان قبل عقده بساعات قليله بعد استلامها من ضابط الارتباط في مجمع اللغة العربية ، مع الاشارة هنا انه قد تم التنسيق مع المجمع ووزارة التربية والتعليم بخصوص المرشحين للتعيين في الدفعة الاخيرة لوزارة التربية والتعليم والتي تم الاعلان عنها مطلع هذا الاسبوع بحيث تقوم مديريات التربية والتعليم في المحافظات باستقبال الوثائق المطلوبة من المرشحين خلال الفترة المحددة لاستكمال اجراءات التعيين ضمن المدة المحددة بموجب الاعلان الصادر عن وزارة التربية والتعليم مثل شهادة عدم المحكومية واجازة التعليم والبطاقة الشخصية للاحوال المدنية .

ويذكر انه تم الاتفاق بين الديوان والمجمع وزارة التربية والتعليم على الشروع بعقد الامتحانات (الكفاية في اللغة العربية) اعتباراً من يوم امس الثلاثاء،و حسب الأحرف الأبجدية والتفاصيل مبينة على الموقع الالكتروني لمجمع اللغة العربية(WWW.Majma.org.jo)، مع تحديد اليوم الثاني للدوام بعد عطلة عيد الأضحى المبارك الموافق 27/8/2018 للأشخاص الذين لم يحضروا الامتحان او لم يجتازوا الامتحان ، وذلك لغايات اتاحة الفرصة لهم لاجتياز الامتحان واستكمال اجراءات التعيين، اي أن مدة عقد الامتحان ستكون اعتباراً من يوم الثلاثاء الموافق 14/8/2018 ، ولغاية يوم الاثنين الموافق 27/8/2018 .

وعلى صعيد آخر ،وبخصوص خريجي الدبلوم المهني لاعداد وتأهيل المعلمين قبل الخدمة/ أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين ، اوضح الديوان ان العمل جارٍ وبالتنسيق مع ووزارة التربية والتعليم لحصر وتحديد الشواغر المطلوبة حسب احتياجات مدارس المملكة لغايات التعامل مع خريجي برنامج الأكاديمية وحسب الاتفاقية الموقعة ما بين الديوان ووزارة التربية والتعليم والأكاديمية بهذا الخصوص .
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.