شريط الأخبار
الشونه الشمالية...وفاة ثلاثينية بصعقة كهربائية البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب مصنف خطير بحقه ١٣ طلب امني في جرش سابقة قضائية: تعويض شاب عن إهمال بمركز ‘‘لذوي الإعاقة‘‘ ذوو المتوفين بانفجار صوامع العقبة يمنحون "عطوة اعتراف" للمقاول النائب الحباشنة : لغز قضية صوامع العقبة لم استطيع ان "احله "ساعدوني مصادر : جعفر حسان يسدد استحقاقاته الضريبية اليوم مع بعض الغرامات المستحقة عليها البواب تؤكد: تقدمت باستقالتي احتجاجا على مساعي "تقزيم" البحث العلمي تسجيل الوفاة السادسة في انفجار "صوامع العقبة" .. " أحمد الشمالات " في ذمة الله شمول "التطبيقات" ...تفاصيل مشروع القانون المعدل لقانون الجرائم الإلكترونية ملحس : لا توجد لدى الحكومة ضمانات بعدم رفع فوائد البنوك مشهد غير مسبوق... لهذا السبب رجل اعمال كبير يعلن اضرابه عن الطعام شاهد بالتفاصيل .. اهم قرارات مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها اليوم ما صحة تدهور الوضع الصحي للرئيس الفلسطيني محمد عباس ؟! من هي الطاهية الأردنية التي قامت بتحضير وجبة افطار لأسرة سورية في مخيم الزعتري؟! أبو غوش يكشف عن مفأجاة رغم إصابته التي حرمته من المشاركة في بطولة آسيا بالصور...جلالة الملك و ولي العهد يحضران مأدبة الإفطار التي أقامتها القوات المسلحة الكشف عن الأطراف المتورطة بالتخطيط لإغتيال الرئيس التركي أردوغان المومني يوضح حقيقة تقديم العطلة في عيد الاستقلال المومني: ضغوط لا تحملها الجبال نتحملها بسبب مواقفنا الإقليمية وفاة (3) أطفال اثر حادث غرق في محافظة مادبا
عاجل

دعوات إبطال سور من القرآن تثير مسلمي فرنسا...ساركوزي هنا!

الوقائع الإخبارية : ندد رموز من مسلمي فرنسا الاثنين بمقال شديد اللهجة نشر الأحد في فرنسا تضمن مطالبة بإبطال سور من القرآن، وتنديدا بما وصفه المقال "نوعا جديدا من معاداة السامية".

وقال دليل بوبكر عمدة جامع باريس الكبير في بيان: "إن الإدانة الظالمة والهذيان الجنوني بمعاداة السامية في حق مواطنين فرنسيين مسلمين عبر هذا المقال، يهددان جديا بإثارة طوائف دينية ضد أخرى".

وأضاف بوبكر أن "المواطنين الفرنسيين المسلمين المتمسكين بأكثريتهم بالقيم الجمهورية لم ينتظروا هذا المقال، بل هم ينددون منذ عقود ويحاربون معاداة السامية والعنصرية ضد المسلمين في كافة أشكالها".

والمقال الذي نشرته الأحد صحيفة "لو باريزيان"، والذي يحمل عنوان "ضد معاداة السامية الجديدة" يتحدث عن "تطرف إسلامي"، ويدق ناقوس الخطر ضد ما اعتبره "تطهيرا عرقيا صامتا" تتعرض له الطائفة اليهودية في المنطقة الباريسية.

وحث الموقعون الـ 300 على المقال، وبينهم الرئيس الأسبق نيكولا ساركوزي ورئيس الوزراء السابق مانويل فالس، والمغني شارل أزنافو،ر والممثل جيرار ديبارديو، سلطات المسلمين على إبطال سور القرآن التي تدعو الى "قتل ومعاقبة اليهود والمسيحيين والملحدين".

وندد عبد الله زكري رئيس المرصد الوطني الفرنسي ضد كراهية الإسلام بما اعتبره جدلا "مثيرا للغثيان وكارثيا".

وأضاف أن "رجال السياسة الفاشلين الذين يعانون من عدم الاهتمام الإعلامي بهم، وجدوا في الإسلام والمسلمين في فرنسا كبش فداء جديدا".

من جهته قال رئيس مجلس الديانة الإسلامية أحمد أوغراس لفرانس برس: "هذا المقال لا معنى له وخارج الموضوع. الأمر الوحيد الذي نتبناه (منه) هو وجوب أن نكون جميعا ضد معاداة السامية".

أما طارق أوبرو، إمام مسجد بوردو (جنوب غرب) الكبير فاعتبر أ، "القول بأنن القرآن يدعو إلى القتل قول بالغ العنف وسخيف".

وأضاف: "القرآن أنزل بالعربية. وأعتقد أن الذين وقعوا على المقالة قرأوا ترجمة للقرآن وتفسيرا له. هذا يدل على نقص في الثقافة الدينية. كل نص مقدس يتضمن عنفا حتى الإنجيل”.

وسجلت الأعمال المعادية للسامية تراجعا في فرنسا للعام الثالث على التوالي، وبلغ التراجع 7%، بحسب وزارة الداخلية.

غير أن هذا التراجع تزامن مع زيادة في الأعمال الأخطر (عنف وحرائق ..) التي زادت بنسبة 26 بالمئة. وكان نصيب يهود فرنسا (0,7 بالمئة من السكان) ثلث هذه الوقائع.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.