شريط الأخبار
حماية المستهلك: نجاح حملة مقاطعة ألبان المصانع خاصة في الأرياف والبوادي بيان رقم " ٢" حول حريق مصنع الاثاث في منطقة القسطل بالاسماء...تنقلات واسعة في وزارة الصحة الأمير الحسن يناشد المجتمع الدولي للإفراج عن مطراني حلب التربية: تقليص عدد الاقسام في مديريات التربية والتعليم الكباريتي يدعو لتأجيل العمل بنظام الفوترة في الأردن بالأسماء...الناجحون في الامتحان التنافسي لوزارة الصحة ابو رمان: "عدم اليقين" أخطر ما يواجهه الشباب بالأسماء...الناجحون في الامتحان التنافسي لوظيفة معلم شاهد بالتفاصيل .. القرارات الصادرة عن مجلس التعليم العالي مجلس الوزراء يقر الأسباب الموجبة لنظام تمويل الأحزاب امر جلل مبكي ومخجل !! فصل التيار الكهربائي عن جامعة الحسين بن طلال "الممرضين" تستثني الحالات الطارئة من توقف منتسبيها عن العمل في مستشفى الجامعة الغرايبة: الأردن يتعرّض لهجمات إلكترونية تستطع شلّ دولة باكملها اضراب مفتوح لسائقي الباصات العاملين على خط اربد - وادي الريان توزيع الكهرباء: منشآت وأفراد يماطلون في تسديد ذمم ترتبت عليهم من سنوات وزارة الطاقة : انخفاض أسعار المحروقات خلال الأسبوع الثالث من تموز العجارمة يقدم رؤية لوضع تنظيم قانوني للحد من المال السياسي بالفيديو .... جلالة الملك يزور المسجد الحسيني فور عودته الى ارض الوطن الملك يعود الى ارض الوطن
عاجل

هجمات “11 سبتمبر” قتلت 10 آلاف أمريكي بعد سنوات من حدوثها

الوقائع الإخبارية : أفاد البرنامج الفدرالي الصحي لمركز التجارة العالمي، في الولايات المتحدة، بأن هجمات الحادي عشر من سبتمبر قد تسببت في موت 10 آلاف شخص تعرضوا للسرطان نتيجة الهجوم.

وأكد الأطباء أن السبب الرئيس يكمن في أطنان الغبار المنبعث، وكذلك التلوث الهوائي اللذين رافقا انهيار البرجين وسط حي منهاتن في نيويورك، حسب صحيفة "نيويورك بوست”.

وزادت من تعقيد الظاهرة الصحية خطورة المواد المستخدمة في بناء البرجين بين عامي 1968 و1973، والتي يحظر معظمها في الوقت الراهن، لما تسببه من تبعات مباشرة على صحة الإنسان، وذلك مثل "مادة الإسبست”، حسب الصحيفة.

واضافت الصحيفة انه وجاء بين ضحايا السرطان: عناصر من فرق الإنقاذ، سكان مجاورون لمنطقة الهجوم، طلاب المدارس القريبة، والموظفون الذين كانوا يعملون في الطوابق السفلية من حي منهاتن.

كما أشارت الإحصائيات الطبية إلى أن أكثر حالات السرطان انتشارا، ظهرت بين عناصر فرق الإنقاذ والإطفاء التي تداعت إلى المكان وشاركت لأيام في إزالة الركام وإنقاذ الناس العالقين تحت الأنقاض، وخاصة حالات سرطان الجلد وسرطان الغدة الدرقية.

وفي السياق نفسه، كشف مدير البرنامج الصحي، الدكتور مايكل كراين، عن حقيقة صادمة تظهر للعلن للمرة الأولى، منذ عام 2001، والتي تتمحور حول استقبال مشافي المدينة بين 15 و20 حالة سرطانية جديدة أسبوعيا، مرتبطة بشكل مباشر بأحداث 11 سبتمبر.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.