شريط الأخبار
"كهربتونا " مبادرة لإلغاء بند فرق أسعار الوقود صرف مستحقات مصححي ومراقبي التوجيهي الثلاثاء مذكرة نيابية تطالب رؤساء الجامعات بإصدار عفو عن عقوبات الطلبة والهيئة التدريسية الملك في محافظة الطفيلة يوم غد الاثنين ويلتقي وجهاءها عدم استقرار جوي وتوقع ثلوج ليل الاحد الاثنين على مرتفعات الجنوب "المستهلك" تحذر من حليب أطفال "محظور" محلياً ودولياً يتداول في إربد الأجهزة الأمنية تعثر على (3) قنابل يدوية في السلط دون وقوع أية اصابات إعلان صادر عن القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية ... شعبة التجنيد بالفيديو ...أهالي عنجرة يعلنون التهدئة مع رفضهم استلام جثة " ابنهم " الطراونة : أبناء الأطراف قابضون على الجمر ..فالى متى التهميش والإهمال اتفاق أولي لحل الخلافات واطلاق سراح الموقوفين في عجلون الزوايدة ينتقد "التسويف" في ملف شركة حجازي وغوشة، والرزاز يتعهد بحله لجنة مقاومة التطبيع النقابية تستنكر اجتماع وزراء عرب مع نتنياهو وزير الداخلية يرد على النائب الفريحات :"لا يوجد منطقة في الأردن ساقطة أمنيا" شهود عيان : هدوء في عجلون .. ولا تجدد لإطلاق النار بعنجرة أختفاء طفل في ظروف غامضة بمحافظة الزرقاء عشيرة الزغول ترفض استلام جثة صقر الزغول وتصدر بياناً نارياً المبيضين: مسح أمني شامل لمنطقة انفجار السلط الطراونة يطلب من النواب الجلوس على مقاعدهم بدلًا من مقاعد الوزراء أبورمان: "مقاربة" وقائية لحماية الشباب من آفة الإرهاب
عاجل

كريم تستحوذ على تطبيق "كوميوت" المتخصص في خدمة النقل الجماعي بالحافلات

الوقائع الاخبارية : استحوذت شركة "كريم"، الشركة الرائدة في خدمة حجز السيارات عبر التطبيقات الذكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالإضافة إلى تركيا، والباكستان، على تطبيق "كوميوت"، التطبيق المتخصص في خدمات النقل الجماعي الذي يتخذ من حيدر أباد في الهند مقراً له.

وبموجب صفقة الاستحواذ التي تأتي في إطار خطط "كريم" التوسعية، فإن "كريم" باتت تمتلك تكنولوجيا "كوميوت" عالية الجودة، مع خطط لدمجها بالكامل ضمن منصة كريم التقنية، وللحفاظ على الطاقات البشرية من المواهب والكفاءات العاملة في "كوميوت" لتنضم لعائلتها الكبيرة وقاعدتها المتنامية من الموظفين البالغ عددهم حوالي 3,500 موظفاً، ومن الكباتن المتعاونين معها والذين بلغ عددهم مؤخراً مليون كابتن، ما يخدم أهداف الشركة في تعزيز حضورها ونشر خدماتها وإثرائها مع وسائل النقل الجماعي، وذلك من خلال إضافة خدمات الحافلات في المدن التي تعمل بها والتي تزيد على 100 مدينة لخدمة أكثر من 24 مليون مستخدم.

وقال ماغنوس أولسون، الشريك المؤسس لكريم والرئيس التنفيذي للتكنولوجيا: "تعد وسائل النقل الجماعي واحدة من أكبر المشكلات التي تواجه العديد من المدن سريعة النمو في منطقتنا. سيساعد حلها على تبسيط حياة الناس وخلق خيارات نقل بأسعار معقولة يمكن أن تكون حافزاً لتقدم المدن. بصفتنا شركة رائدة في مجال التقنية من المنطقة، فإننا نتطلع دائماً إلى الاستثمار في التقنيات الجديدة والأشخاص المناسبين للمساعدة في حل المشكلات المحلية المعقدة. تتمتع شركة "كوميوت" بسجل حافل بالنجاح في مجال النقل الجماعي، ونحن متحمسون لتقديم خبرتها في عائلة "كريم"".

هذا وكانت شركة "كوميوت" قد تأسست على يد ستة من خريجي المعهد الدولي لتكنولوجيا المعلومات في حيدر أباد، لتعنى بتقديم خدمات النقل الجماعي التي تعمل بالاعتماد على التكنولوجيا في حيدر أباد، وذلك منذ تشرين الثاني في العام 2015. ومنذ انطلاقتها، نفذت "كوميوت" أكثر من 750 ألف رحلة في أكثر من 100 مسار في حيدر أباد. وبدعم من كل من مؤسسة "شل" التي تتخذ من المملكة المتحدة مقراً لها، وشركة "50 كيه فنتشرز"، خدمت شركة "كوميوت" أكثر من 70 ألف زبون و400 سائق شريك.

وأضاف براسانث غاراباتي، الرئيس التنفيذي لشركة "كوميوت": "لقد قمنا ببناء "كوميوت" مع مهمة لمس وتحسين حياة الناس من خلال تقديم حل النقل الجماعي الاقتصادي، المريح، الآمن والتكنولوجي. تتماشى مهمتنا مع "كريم" في تزويد المستخدمين بوسائل نقل آمنة وموثوقة وبأسعار معقولة ومريحة للأشخاص. وسيساعدنا الانضمام إلى "كريم" وتطوير النقل الجماعي في تحقيق رسالتنا على نطاق أوسع بكثير".

ومع استمرار شركة "كريم" في التوسع عبر منصتها التقنية، فإنها ستستمر بتنفيذ عمليات الاستحواذ والاستثمار في الشركات ذات التأثير العالي من تلك العاملة في نفس المجال وفي الشركات التقنية التي تدفعها القيم، والتي يمكن أن تسرع نمو "كريم" جنباً إلى جنب مع إيجاد حل فعال لواحدة من أهم وأكبر التحديات في منطقة الشرق الأوسط الكبير
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.