شريط الأخبار
الامن : لا شبه جنائية في وفاة الشخص الذي عثر على جثته في دير غبار بالعاصمة عمان النائب الفايز: العفو العام سيشمل قضايا جديدة لم تطرحها الحكومة في مسودة القانون مجهولون يفتحون النار على محمص ويلوذون بالفرار في اربد وزارة الزراعة تحذر المزارعين من خطر تشكل الانجماد والصقيع العثور على جثة مواطن اردني داخل منزله في السعودية ..والمؤشرات الاولية وفاة طبيعية الخارجية : التعرف على هوية الاردني الذي عثر على جثته داخل الاراضي السورية بالتفاصيل ...السلطات الاردنية تفرج عن اسرائيلي دخل عبر قارب الى مدينة العقبة الطراونة : اللجنة القانونية توسعت بنطاق مشروع قانون العفو العام بطريقة غير مسبوقة بالصور...رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز يصل بيروت للمشاركة بالقمة العربية التنموية عطية : شكراً للاستجابة لمقترحي بشمول مخالفات السير وجرائم الشيكات بالعفو الملكي الخصاونة : صناديق تسليف النفقة للمطلقات قريباً بالمحافظات وزير الاشغال السوري: منفتحون على مساهمة الاردن باعادة الاعمار اتفاق بين النواب والحكومة: تحمل قروض صغار المزارعين والغارمات وفترة سماح للطلبة البلقاء التطبيقية تقرر إعادة العلامات المئوية إلى الأقسام الأكاديمية وتأجيل السحب والاضافة اسبوعا الرزاز: إرادة سياسية كاملة لتحقيق التأمين الصحي الشامل بالفيديو والصور...القبض على ٣٨ شخصاً بحوزتهم مواد مخدرة واسلحة مصادر إماراتية : ولي العهد سيحضر مباراة النشامى وفيتنام في دبي مندوبا عن الملك...الرزاز يشارك في قمة بيروت الاقتصادية والاجتماعية وزير المياه والري : 120 مليون م3 تخزين السدود بنسبة 35,5% قعوار: نجاح المسيرة يعتمد على مبدأ المساواة بين الأردنيين
عاجل

مدير الامن العام يستقبل رئيس واعضاء كتلة المستقبل النيابية

الوقائع الإخبارية : استقبل مدير الامن العام اللواء فاضل الحمود في مكتبه اليوم رئيس وأعضاء كتلة المستقبل النيابية في مجلس النواب برئاسة النائب احمد الصفدي وبحضور عدد من كبار ضباط الامن العام.

 وقال مدير الامن العام الحمود ان هذه الزيارة تأتي تباعا لعدة زيارات قامت بها الكتل النيابية في مجلس النواب لمديرية الامن العام ما يؤكد الحرص على إيلاء المنظومة الامنية وما يقع على عاتقها من مسؤوليات جل الاهتمام وللاطلاع على ما تقوم به المديرية باداراتها ووحداتها المختلفة من جهود وواجبات على مدار الساعة للحفاظ على الامن والاستقرار وملاحقة الجريمة وضبطها .

واضاف اللواء الحمود بأن مجلس النواب كان له دور بارز في مساندة جهاز الامن العام والوقوف الى جانبه في تحمل المسؤولية في التغيير والتطوير في آليات عمله من خلال اعادة النظر في العديد من القوانين الناظمة والتشريعات وإجراء التعديلات عليها اضافة لسن وتشريع قوانين جديدة للتعامل مع القضايا المستحدثة و الظواهر الدخيلة على المجتمع الأردني والتي رافقت التطور في مجال التكنولوجيا والاتصال بحيث حافظت على نسب معدلات الجريمة ضمن المستويات الطبيعية.

 واكد الحمود اننا نعمل دوما ونسعى لتطوير اليات وبرامج عملنا واستراتيجياتنا الامنية الشاملة في مختلف محاور العمل الشرطية والامنية والاجتماعية لنرفع من الاداء و الكفاءة وبما يضمن المحافظة على الأرواح والممتلكات ومكافحة الجريمة والمخدرات بشكل اكثر فاعلية ويتيح لنا مواكبة الجريمة وملاحقة اشكالها المستحدثه ، ويشرك المواطن مع رجل الامن العام في العملية الامنية بصورة مباشرة ومؤثرة مشيرا الى ان التزام القانون وتطبيقه على الجميع وانفاذه هو العنوان الرئيس لنهج عملنا . مشيرا الى اهمية الشراكة والعمل والتواصل الدائم مع مجلس الامة بشقيه النواب الاعيان لتطوير وتعديل بعض التشريعات والنهوض بها لتلبي الحاجة الملحة لها ولتواكب المتغيرات الجرمية والمجتمعية .

 من جانبه اشاد رئيس كتلة المستقبل النيابية النائب احمد الصفدي بالجهود التي تقوم بها مديرية الامن العام في مكافحة الجريمة وملاحقة مرتكبيها وما وصل اليه هذا الجهاز الرقي بمستوى الخدمة الأمنية والإنسانية المقدمة للمواطنين ويظهر ذلك جلياً من خلال نسب ومعدلات اكتشاف الجرائم المرتفعة ، وان ما شاهدناه من كشف لمرتكبي جرائم السطو على البنوك خلال الفترة القليلة الماضية والقبض عليهم بأوقات قياسية لهو خير دليل على وجود جهاز حضاري متطور وكادر أمني مدرب ومؤهل للتعامل مع تلك القضايا واحباط اَي مخطط جرمي مضيفا ان مجلس النواب يقف جنبا الى جنب مع العاملين في جهاز الامن العام ويقدر كل ما يقومون به من جهود وواجبات وما حققوه من انجازات يشار لها دوما حتى باتوا عنوانا ورمزا للامن والاستقرار وتقديم الخدمة الامنية والاجتماعية للموطن والمقيم والزائر لمملكتنا الهاشمية الحبيبة .


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.